رئيس التحرير: عادل صبري 01:37 مساءً | الأربعاء 13 نوفمبر 2019 م | 15 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

«عربي انقلب على داعش».. من هو المخبر الذي سلم البغدادي؟ وكم تبلغ مكافأته؟

«عربي انقلب على داعش».. من هو المخبر الذي سلم البغدادي؟ وكم تبلغ مكافأته؟

العرب والعالم

ترامب يعلن مقتل البغدادي

«عربي انقلب على داعش».. من هو المخبر الذي سلم البغدادي؟ وكم تبلغ مكافأته؟

إنجي الخولي 31 أكتوبر 2019 04:40

لولاه لما تمت عملية القضاء على تنظيم داعش أبي بكر، كان له دور "حاسم" في عملية وصول القوات الخاصة الأمريكية إلى مكان اختباء أبو بكر البغدادي وقتله.. هكذا علق مسئولون أمريكيون على المخبر الذي أبلغ عن أخطر إرهابيي العالم زعيم داعش .. فمن هو ؟ وكم تبلغ مكافأته؟.

 

قدم هذا المخبر معلومات تفصيلية عن مكان وجود البغدادي، بالإضافة إلى تصميم غرف المجمع السكني الذي كان يحتمي به، بحسب صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية.

 

وأفاد تقرير للصحيفة الأميركية بأنه تم إخراج المخبر برفقة عائلته من محافظة إدلب عقب العملية بيومين.

 

من هو الـ"داعشي المخبر

 

عربي "داعشي" قتل التنظيم المتطرف أحد أقاربه، انتقم من أبو بكر البغدادي، وقال مسئول لـ"واشنطن بوست" إنه " سني" .

 

وكان المخبر قد زرع في بادئ الأمر على يد قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، التي سلمت إدارة ملفه إلى الاستخبارات الأمريكية، وقد أجرت الاستخبارات الأمريكية فحصا دقيقا استمر لأسابيع للتأكد من خلفية المخبر.

 

وبدأت جهود جمع المعلومات الاستخباراتية حول البغدادي منذ الصيف الماضي، إلا أن الإنجاز الاستخباراتي الحقيقي بدأ في الشهر الماضي بعد معلومات قدمها المخبر سمحت بوجود فرصة لتنفيذ العملية.

وكان قائد قوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي، قد صرح لشبكة "NBC" الأميركية بأن المخبر قد ساعد الأمريكيين على الدخول إلى المجمع السكني، والوصول إلى متعلقات البغدادي الشخصية بما في ذلك ملابس الداخلية، التي استخدمت لإجراء اختبار DNA للتأكد من وجوده بالمجمع السكني.

 

وقال أحد المسئولين المطلعين بشأن المخبر، إن الرجل كان مساعدا موثوقا به كلف بتقديم الخدمات اللوجستية، وقد ساعد البغدادي على الانتقال بين البيوت الآمنة في منطقة إدلب قبل الانتقال إلى المجمع حيث كانت نهايته.

 

وقدم المخبر للاستخبارات الأميركية معلومات بأن البغدادي كان دائما يسافر وهو يرتدي حزاما ناسفا حتى يفجر نفسه في حال ما تمت محاصرته.

 

وكشف المسئولون الأمريكيون لواشنطن بوست أن المخبر كان موثوقا من طرف البغدادي، لدرجة أنه رافق عائلة البغدادي للحصول على الرعاية الصحية.

 

وأضاف المسئولون الأمريكيون أنه تم فحص خلفية المخبر جيدا حتى لا تتكرر كارثة 2009 بمدينة خوست في أفغانستان، عندما قام مخبر أردني وعد بتقديم معلومات عن زعماء القاعدة، بتفجير نفسه خلال لقاء مع عناصر استخباراتية، ما أدى إلى مقتل سبعة عملاء استخبارات أميركيين، وضابط أردني رفيع وسائق أفغاني.

 

كم تبلغ مكافأته؟

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الأربعاء، أنّ من المرجح أن يحصل العميل المتخفي الذي قدم معلومات مهمة أدت إلى العثور على مخبأ زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي، على المكافأة البالغة 25 مليون دولار أو على جزء منها.

 

 وكنتئ الولايات المتحدة قد وضعت مكافأة لمن يدلي بمعلومات عن زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، وعرضت 25 مليون دولار لمن يقدم معلومات تساعد على تحديد موقعه أو إلقاء القبض عليه أو إدانته في ذروة أنشطة تنظيم "داعش".

 

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأحد، القضاء على البغدادي خلال عملية أمريكية خاصة في سوريا. ومع ذلك، أشارت وزارة الدفاع الروسية أنها لا تملك بيانات موثوقة حول مقتل أبو بكر البغدادي.

 

وعرضت القيادة الأمريكية الوسطى خلال مؤتمر صحفي عقدته، الأربعاء، صورا لعملية استهداف مخبأ البغدادي.

 

وتناول المؤتمر حيثيات قتل البغدادي، حيث قال الجنرال قائد القيادة الأميركية الوسطى، الجنرال كينيث ماكينزي، إن عملية استهداف البغدادي أميركية بحتة، مضيفا أن الخطة كانت تنص على تفادي أي رصد من سكان المنطقة التي كان زعيم داعش يتحصن فيها، وتفادي سقوط أي ضحايا من المدنيين.

وأشار ماكينزي إلى أن الأميركان نسقوا مع روسيا وتركيا، تجنبا لوقوع أي اصطدام، كما تم التواصل بشكل مستمر مع البيت الأبيض والرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال تنفيذ العملية.

 

وعن دور قوات سوريا الديمقراطية في العملية، قال ماكينزي إنها ساهمت بتقديم معلومات ساعدت في تنفيذ عملية قتل البغدادي.

 

وبيّن ماكينزي أنه تم استخدام مروحيات وطائرات مسيرة في عملية استهداف البغدادي، مشيرا إلى أنه تم اعتقال شخصين خلال العملية وتدمير مخبأه.

 

ولفت المسئول العسكري الأميركي إلى أن قوات "دلتا" التي نفذت العملية حرصت على إخراج الأطفال والدروع البشرية الذين كانوا في مخبأ البغدادي، مضيفا أن تلك القوات أعطت البغدادي فرصة للاستسلام، لكنه رفض ذلك وفجر سترته الناسفة.

 

وتابع ماكينزي قائلا: "نقلنا الرفات التي قمنا في جمعها من النفق حيث فجر البغدادي نفسه لإخضاعها لفحوصات الحمض النووي، وقمنا بدفن رفاة البغدادي في البحر خلال 24 ساعة من مقتله".

 

ووصف ماكينزي العملية التي أسفرت عن مقتل زعيم "داعش" بأنها "تظهر قوة الولايات المتحدة"، مضيفا أن "تنظيم داعش سيقوم بعمليات انتقامية ونحن مستعدون لذلك".

وفيما يتعلق بتواجد القوات الأميركية في سوريا، أوضح ماكينزي "سنبقى في شرق سوريا لحماية منابع النفط ومنع داعش من الوصول إليها".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان