رئيس التحرير: عادل صبري 11:40 صباحاً | الجمعة 15 نوفمبر 2019 م | 17 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

الشرطة توقف متظاهرين اثنين في احتجاجات الانفصاليين ببرشلونة

الشرطة توقف متظاهرين اثنين في احتجاجات الانفصاليين ببرشلونة

وكالات 27 أكتوبر 2019 00:25

أوقفت قوات الشرطة الإسبانية، السبت، متظاهرين اثنين على الأقل، بمدينة برشلونة، في الاحتجاجات المطالبة بالإفراج عن سياسيين كتالونيين معتقلين، وفق الإعلام المحلي.


جاء ذلك في إطار مظاهرات احتجاجية تنظمها الجمعية الوطنية الكتالونية، المؤيّدة للاستقلال عن التاج الإسباني، لليوم الثالث عشر على التوالي، احتجاجا على قرار المحكمة العليا الإسبانية في 14 أكتوبرلجاري، المتعلق بحبس 9 سياسيين كتالونيين.

وذكر وسائل إعلام إسبانية، أن الشرطة تدخلت لفريق المتظاهرين بعد تعرض قواتها وآلياتها للرشق بالبيض وكرات التنس.


وأوضحت أن عمليات فض الاحتجاجات أسفرت عن توقيف متظاهرين اثنين على الأقل، مع وقوع مصابين في صفوف المتظاهرين.


وشارك في احتجاجات السبت، قرابة 10 آلاف متظاهر، بحسب التقديرات.

 

من جانبها أوصت القنصلية العامة لتركيا في برشلونة مواطنيها، بالابتعاد عن مناطق الاحتجاجات وخصوصا مركز المدينة.

 

وتشهد برشلونة مظاهرات ضخمة، منذ 13 يوما، للمطالبة بالإفراج عن سياسيين كتالونيين معتقلين، وإجراء استفتاء لاستقلال البلاد عن التاج الإسباني.

وفي 9 فبراير/ شباط الماضي، بدأت المحكمة العليا في مدريد، النظر في الدعوى المرفوعة ضد 12 من السياسيين وقادة المجتمع المدني في كتالونيا.

كما أصدرت المحكمة مذكرات توقيف دولية بحق 6 مسؤولين كتالونيين فارين، بينهم رئيس وزراء كتالونيا السابق، كارلس بيغديمونت، الفار إلى بلجيكا، قبل أن تصدر في 14 أكتوبرالجاري، حكمًا بحبس 9 سياسيين كاتالونيين.

ومطلع أكتوبر2017، صوّت نحو 90 بالمئة لصالح الانفصال في استفتاء نظمته حكومة كتالونيا السابقة بقيادة بيغديمونت.

ثم صوت برلمان الإقليم في 27 من الشهر ذاته على إعلان الانفصال، ما دفع بمدريد إلى إقالة حكومة كتالونيا وفرض الحكم المباشر على الإقليم. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان