رئيس التحرير: عادل صبري 10:26 مساءً | الأحد 08 ديسمبر 2019 م | 10 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

على خطى السعودية.. مطالبات بتطبيق «الريتز كارلتون» في لبنان

على خطى السعودية.. مطالبات بتطبيق «الريتز كارلتون» في لبنان

العرب والعالم

احتجاجات بلبنان

على خطى السعودية.. مطالبات بتطبيق «الريتز كارلتون» في لبنان

أيمن الأمين 19 أكتوبر 2019 14:35

على خلفية تجدد الاحتجاجات بالشارع اللبناني لليوم الثالث على التوالي، طالب متظاهرون بتطبيق تجربة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، فيما عرف بقضية "ريتز كارلتون"، في لبنان.

 

وحمل متظاهر لبناني لافتة في مظاهرة جماهيرية وسط بيروت مكتوبًا عليها باللغة الإنجليزية عبارة: "We Need Our Ritz Carlton" (نحتاج تجربة ريتز كارلتون خاصة بنا).

 

وفي نوفمبر من العام 2017، تحول فندق ريتز كارلتون ذوالخمسة نجوم والمعروف بفخامته، وسط العاصمة الرياض، إلى مكان لاحتجاز عدد من الأمراء والشخصيات السعودية البارزة تم توقيفهم بتهمة الفساد.

 

 

السلطات السعودية وقتها، قامت بحملة اعتقالات ضد عدد من كبار رجال الأعمال والوزراء والأمراء، بما في ذلك  شخصيات قريبة من الملك سلمان بن عبد العزيز.

 

ومن بين الشخصيات الشهيرة التي طالتها الحملة ضد الفساد في السعودية الأمير والملياردير الوليد بن طلال، ووزير الحرس الوطني المقال الأمير متعب بن عبد الله بن عبد العزيز وشقيقه تركي، وآخرون.

 

 

ويشهد لبنان احتجاجات ضخمة لليوم الثالث، اعتراضا على الأوضاع الاقتصادية والمعيشية، ليرتفع السقف معها بالمطالبة بإقالة الحكومة.

 

وبدأت التظاهرات ليل الخميس بعد ساعات من فرض الحكومة رسما بقيمة عشرين سنتا على التخابر عن التطبيقات الخلوية، بينها خدمة واتساب، لكنها سرعان ما تراجعت عن قرارها على وقع التظاهرات.

 

وعقب الاحتجاجات، كان رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري قد اتهم شركاءه فيها بالمسؤولية عن تدهور الأوضاع، بسبب عرقلتهم مقترحاته للإصلاح.

وقال الحريري إنه يمنحهم مهلة 72 ساعة لتقديم حل مقنع ينهي الأزمة في البلاد، قبل أن يتخذ إجراءات لم يكشف عنها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان