رئيس التحرير: عادل صبري 09:42 صباحاً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

داعية سعودي يشن هجوما على هيئة الترفيه.. ماذا قال؟

داعية سعودي يشن هجوما على هيئة الترفيه.. ماذا قال؟

العرب والعالم

فعاليات الترفيه في السعودية

داعية سعودي يشن هجوما على هيئة الترفيه.. ماذا قال؟

محمد عبد الغني 09 سبتمبر 2019 10:56

 

من وقت إلى آخر، تخرج أصوات دعاة في السعودية معربين عن رفضهم للفعاليات المختلفة التي تقوم بها "هيئة الترفيه" في المملكة، والتي تسببت بصدمة كبيرة في المجتمع السعودي، على حد قولهم. 

 

وكانت آخر  صور الرفض هذه، هجوم الداعية السعودي، عمر المقبل، أستاذ الحديث في جامعة القصيم، على النشاطات التي تنفذها هيئة الترفيه في بلاده، قائلا إنها "تؤدي إلى سلخ المجتمع عن هويته وتجلب سخط الله".

 

وأضاف المقبل خلال خطبة له أنه ليس ضد الترفيه، بل معه "إذا كان ضمن الضوابط الشرعية قولا وفعلا، ونحن ضد سلخ المجتمع عن هويته، وضد ذبح الحياء باسم الترفيه"، وذلك في إشارة إلى مشاركة فنانين ومشاهير في حفلات غنائية وراقصة في المملكة، ضمن أنشطة الهيئة.

 

 

وتابع المقبل: "نحن ضد جلب شذاذ الآفاق وفساقهم إلى بلاد الحرمين باسم الترفيه، لتتفتح أجيالنا الناشئة على تلك النماذج الساقطة التي تصدر على أنها نجوم وقدوات".

 

المقبل ليس الأول

 

لم يكن هجوم الداعية عمر المقبل هو الأول ضد فعاليات الترفيه في المملكة، لكن سبقه كثيرون، وتسببت كثرة الانتقادات التي وجهها دعاة سعوديون وخطباء الجمعة لهيئة الترفيه المستحدثة، على خلفية عودة نشاطات الترفيه والحفلات الغنائية والموسيقية والعروض المسرحية إلى صالات المملكة عقب عقود من المنع، بتهديد من الحكومة السعودية لمنتقدي الهيئة بعقوبات رادعة.

 

وسبق أن ذكرت وسائل إعلام محلية، نقلاً عن وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمملكة، أن "انتقاد الخطباء عبر منابر المساجد لفعاليات هيئة الترفيه أو أي جهة حكومية يعرضهم للتعهد أو الحسم أو الفصل".

 

وأشارت إلى أن الوزارة حددت، في مارس من عام 2017، ثلاثة خيارات تواجه من ينتقد هيئة الترفيه؛ من خلال "أخذ تعهد على الخطيب، أو الحسم عليه، أو طي قيده".

 

وعاقبت السلطات في السعودية العديد ممن انتقدوا هيئة الترفيه، وكان أبرز من نُفذت فيه الإجراءات إمام المسجد النبوي، الشيخ حسين بن عبد العزيز آل الشيخ، الذي استبعد، في مارس 2017.

 

وكان إمام وخطيب المسجد النبوي الشريف في المملكة انتقد عبر حسابه بموقع "تويتر" فعاليات "كوميك كون" في جدة، التي أقيمت تحت إشراف "هيئة الترفيه"، قائلاً: "إن هيئة الترفيه تصرفت بشكل مشين (..) إنه تصرف لا يقره خلق كريم ولا دين، وعلى المسؤولين أن يتقوا الله".

 

لكن هيئة الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي نفت أن يكون آل الشيخ تعرض لأي عقوبات، وهو ما أثار جدلا في المملكة . 

 

يذكر أن الهيئة السعودية العامة للترفيه أنشئت في 7 مايو 2016، وتُعنى بكل ما يتعلق بنشاط الترفيه. وكان أول رئيس لها هو أحمد بن عقيل الخطيب الذي أعفي من منصبه في 18 يونيو 2018، ليخلفه في المنصب تركي آل الشيخ.

 

ومنذ وصول بن سلمان إلى منصب ولي العهد، منتصف 2017، اتخذ مجموعة قرارات "إصلاحية"؛ كان أبرزها اعتقال أمراء ورجال أعمال ودعاة ورجال دين ونشطاء وحقوقيين، وهو ما اصطدم بمعارضة شعبية.

 

ورفعت المملكة الحظر عن دور السينما، وصارت المقاهي تعجّ بالموسيقى، بعد أن كانت تعتبر من الممنوعات في المملكة التي عُرفت بالطابع المحافِظ.

 

كما فتحت أبوابها لكثير من شركات صناعة الترفيه العالمية، لكنها تعرضت لانتقادات لاذعة تسببت في محاسبة وإقالة مسؤولين في القطاع خلال الفترة السابقة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان