رئيس التحرير: عادل صبري 09:27 صباحاً | الجمعة 20 سبتمبر 2019 م | 20 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو: تونس.. اعتقال نبيل القروي يثير الجدل (القصة الكاملة)

فيديو: تونس.. اعتقال نبيل القروي يثير الجدل (القصة الكاملة)

العرب والعالم

نبيل القروي

فيديو: تونس.. اعتقال نبيل القروي يثير الجدل (القصة الكاملة)

محمد عمر 24 أغسطس 2019 18:45

قررت السلطات القضائية في تونس اعتقال المرشح للانتخابات الرئاسية عن حزب "قلب تونس" نبيل القروي وشقيقه، بتهمة الفساد المالي والتهرب الضريبي.

 

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن مصدر من إدارة الحملة الرئاسية للقروي قوله إنه جرى إيقاف القروي وشقيقه غازي القروي اللذين يديران شركات في قطاع الإعلام والاتصال في طريق مدينة "مجاز الباب" التي تبعد نحو 50 كيلومترا عن العاصمة. 

 

وكان القروي في طريق العودة إلى العاصمة بعد أن كان في مدينة باجة وبعدها في مجاز الباب للالتقاء بالأهالي قبل انطلاق الحملة الرئاسية في الثاني من سبتمبر المقبل. 

 

ووصفت قناة "نسمة" الخاصة التي يملكها القروي بأنه "تعرض لحالة اختطاف وهو حتى اللحظة مختفٍ".

 

لكن وسائل إعلام محلية لفتت إلى أن القروي وشقيقه أوقفا ضمن دعوى قضائية تقدمت بها جمعية "أنا يقظ" الناشطة في مجال مكافحة الفساد ضدهما لاتهامهما بالتورط في غسل أموال والتهرب الضريبي. 

 

وأوردت الجمعية على صفحتها الرسمية بموقع فيسبوك أن القضاء أصدر بطاقتي إيداع ضد الأخوين القروي "بعد أربع سنوات من التشويه وهتك الأعراض". 

 

وفي مقابلة سابقة مع وكالة الأنباء الألمانية، وصف نبيل القروي الدعوى القضائية بأنها "قضية سياسية بامتياز".

 

وقال القروي "تستخدم الضرائب دائما من قبل السلطة، ذهبت إلى القضاء وهناك تسويات تحصل كل يوم، لا أعتقد أن مرشحا للرئاسة سيسعى ليمثل تونس أمام العالم وخلفه الكثير من القلاقل".

 

وتابع موضحا أن شركاته "لها مشاكل مع الضرائب لكنها ليست معنية بالترشح للرئاسة، بالنسبة لي أنا نبيل القروي كشخص لست مدينا للدولة ولو بدينار واحد".

من جانبها، أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية على لسان رئيسها، السبت، استمرار ترشح نبيل القروي مؤسس قناة "نسمة" التلفزيونية لخوض الانتخابات الرئاسية في البلاد على الرغم من توقيفه الجمعة بتهمة تبييض الأموال.

 

وصرح رئيس الهيئة قائلا إنه "ما دامت متوفرة فيه شروط الترشح ولم يتغير شيء في وضعيته وفي مركزه القانوني فإنه مترشح للانتخابات الرئاسية".

 

وكان حزب "قلب تونس" الذي يترأسه القروي أعلن الجمعة توقيفه، وهو واحد من 26 مرشحا حازوا على موافقة مبدئية على ترشحهم في الانتخابات المقررة في 15 سبتمبر.

 

وقال مسؤول قضائي إن مذكرة توقيف صدرت بحق القروي وشقيقه غازي بتهم تبييض الأموال.

 

ويعتبر القروي، منافسا قويا لرئيس الوزراء يوسف الشاهد، مرشح حزب "تحيا تونس" الذي يملك حظوظا قوية للفوز بالرئاسة.

 

وأكد بفون أن نبيل القروي "يبقى مترشحا ويبقى اسمه مدرجا في قائمة المترشحين الأولية ثم بقائمة المترشحين النهائية" الساعين للفوز بالرئاسة.

 

وتابع بفون في تصريحات لمحطة إذاعة موزاييك الخاصة "ما دامت متوفرة فيه شروط الترشح ولم يتغير شيء في وضعيته وفي مركزه القانوني فإنه مترشح للانتخابات الرئاسية".

 

وأوضح بفون أن "القانون الانتخابي لا يمنع من الترشح ولو أن هناك أحكاما قضائية باتة، إلا إذا شمل الحكم منع الترشح".

 

ووجهت التهمة إلى القروي في 8 يوليو بـ"تبييض الأموال" وتم تجميد ممتلكاته وأصوله ومنعه من السفر خارج البلاد إلى اليوم.

 

وقررت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري منع ثلاث مؤسسات إعلامية محلية بينها قناة نسمة من تغطية الحملات الانتخابية بسبب قيامها ببث "غير قانوني" وغير مرخص.

 

ويواجه القروي اتهامات باستخدام قناته لتعزيز طموحاته السياسية.

 

وأثار إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية قلق دوائر الحكم إلى حد أقر البرلمان في يونيو تعديلا للقانون الانتخابي تقدمت به رئاسة الحكومة، ينص على رفض وإلغاء ترشح كل من يتبين قيامه أو استفادته من أعمال ممنوعة على الأحزاب السياسية خلال السنة التي تسبق الانتخابات سواء التشريعية أو الرئاسية.

 

غير أن الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي لم يوقع على تعديل القانون، تاركا الباب مفتوحا أمام القروي للمشاركة.

 

وتمكن نبيل القروي في السنوات الأخيرة من تقديم نفسه على أنه رجل الأعمال الناشط في المجال الخيري بتوزيعه إعانات للعائلات والأشخاص الذين يعانون الفقر في المناطق الداخلية من البلاد.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان