رئيس التحرير: عادل صبري 01:09 صباحاً | الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م | 17 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

بـ 100 قنبلة و650 صاروخا نوويا.. هل تتغلب كوريا الشمالية على أمريكا؟

بـ 100 قنبلة و650 صاروخا نوويا.. هل تتغلب كوريا الشمالية على أمريكا؟

العرب والعالم

كيم وترامب

بـ 100 قنبلة و650 صاروخا نوويا.. هل تتغلب كوريا الشمالية على أمريكا؟

أيمن الأمين 21 أغسطس 2019 12:50

في إطار السباق التسليحي، والصراع العسكري بين واشنطن وبيونج يانج، تملك الأخيرة قرابة 100 قنبلة و650 صاروخا نوويا.

 

وتبذل الولايات المتحدة الأمريكية جهودا متواصلة لتعطيل البرنامج النووي لكوريا الشمالية، أو الحد من قدرة بيونج يانج على امتلاك قوة ردع نووي يمكنها تهديد واشنطن وحلفائها.

 

ومؤخرا، قالت مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية، إن ترسانة كوريا الشمالية النووية، يمكن أن تضم 100 قنبلة نووية بحلول عام 2020، مشيرة إلى أن أمريكا وحلفاءها إضافة إلى الصين يجب أن تتخذ خطوات فعلية للتقليل من الخطر النووي لكوريا الشمالية.

 

 

وتقول المجلة إن التصعيد الكوري الشمالي والتهديد، الذي تمثله أسلحتها النووية، يزعزع الاستقرار في شبه الجزيرة الكورية.

 

وتابعت: "استمرار كوريا الشمالية في تطوير قنابل نووية وصواريخ باليستية يزيد احتمالية استخدامها ضد دول المنطقة، بصورة تؤثر على مصالح الولايات المتحدة الأمريكية بصورة عامة".

 

وتطور كوريا الشمالية صواريخ باليستية يمكنها ضرب أهداف في نطاقات مختلفة وبعضها بعيد المدى، حتى تمنحها القدرة على ضرب أهداف في مناطق مختلفة حول العالم.

وتمتلك كوريا الشمالية أكثر 650 صاروخا قصيرا ومتوسطا وبعيد المدى، يمكنها ضرب أهداف في كوريا الجنوبية واليابان وجنوب الصين، بحسب المجلة، التي أشارت إلى أنه في حال نجحت كوريا الشمالية في خططها النووية، فإن ذلك يجعل المدن والقواعد العسكرية لأمريكا وحلفائها في جنوب شرق آسيا، معرضة للخطر.

 

وأضافت: "إذا نجحت كوريا الشمالية، في تطوير صواريخ باليستية بعيدة المدى، فإنه سيكون بإمكانها تنفيذ ضربات نووية على أهداف في جزيرة غوام في المحيط الهادئ، التي يوجد بها قواعد أمريكية، وفي هواوي، وألاسكا، وأهدافا على الساحل الغربي للولايات المتحدة الأمريكية.

 

وأوضحت المجلة أن امتلاك كوريا الشمالية ترسانة نووية يزيد عدد قنابلها عن 100 قنبلة نووية، إضافة إلى مئات الصواريخ الباليستية القادرة على حمل تلك القنابل، يسمح لبيونغ يانغ، بوضع استراتيجية ردع نووي فعالة.

 

وأضافت: "امتلاك 100 قنبلة نووية يعني أنه بإمكان بيونغ يانغ تفجير قنبلة أو اثنين، ثم إطلاق وابل من الصواريخ النووية يضم بين 20 إلى 60 قنبلة على الأهداف العسكرية، ثم يبقى لها ما بين 30 إلى 40 قنبلة يمكن إطلاقها ضد مدن سكنية في كوريا الجنوبية واليابان والصين، والولايات المتحدة الأمريكية.

يذكر أن القوات المسلحة الأمريكية هي القوة الأعظم في وقتنا الحالي، فهي اليد العليا في الكثير من القضايا وربما الكثير من القرارت المهمة.

 

وتمتلك القوات الخاصة الأمريكية (US Army Special Forces) 450,000 جندي يعمل في 135 دولة من أصل 195 دولة في العالم كله وتشمل المهام التي تقوم بها القوات المسلحة الأمريكية في تلك الدول ما يسمى بالحرب غير التقليدية (unconventional warefare) وتعني دعم القوات المسلحة الأمريكية لجهات مقاومة أو حركات التمرد في تلك البلاد.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان