رئيس التحرير: عادل صبري 09:37 صباحاً | الجمعة 20 سبتمبر 2019 م | 20 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

بعد هجوم الرتل العسكري.. تركيا تحذّر الأسد من «اللعب بالنار»

بعد هجوم الرتل العسكري.. تركيا تحذّر الأسد من «اللعب بالنار»

العرب والعالم

قوات تركية في سوريا

بعد هجوم الرتل العسكري.. تركيا تحذّر الأسد من «اللعب بالنار»

متابعات 20 أغسطس 2019 18:16
حذَّر وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، اليوم الثلاثاء، نظام الرئيس السوري بشار الأسد من "اللعب بالنار"، بعد تعرض رتل عسكري تركي لهجوم أمس أثناء توجهه إلى نقطة مراقبة في محافظة إدلب.
 
ونقلت وكالة الأنباء التركية عن الوزير أوغلو قوله: "على النظام السوري ألا يلعب بالنار، وسنفعل كل ما يلزم من أجل سلامة جنودنا.. تركيا لا تنوي نقل نقطة المراقبة التاسعة في إدلب السورية إلى مكان آخر". 
 
وأضاف الوزير التركي: "نجري اتصالات على كافة المستويات مع روسيا بعد الهجوم على الرتل العسكري".
 
وكان المرصد السوري لحقوق الانسان قد أفاد أمس الاثنين، بأنَّ طائرات النظام السوري وروسيا نفَّذت غارات جوية استهدفت محيط رتل تركي متوقف على أوتوستراد دمشق حلب الدولي قُرب معرة النعمان جنوب إدلب.
 
وجاء القصف بعدما أعلنت الحكومة السورية أنّ آليات مدرعة تركية محملة بالذخائر اجتازت الحدود ودخلت باتجاه بلدة خان شيخون بريف إدلب لنجدة إرهابيي جبهة النصرة المهزومين. 
 
وسيطرت القوات الحكومية على البلدة اليوم الثلاثاء، بعد انسحاب المسلحين منها.
 
وعن جهود إنشاء منطقة آمنة شمالي سوريا، صرّح أوغلو بأنّ المسؤولين الأمريكيين بدأوا التوافد إلى تركيا والمحادثات جارية حول المنطقة الآمنة. 
 
وأضاف: "محادثاتنا مع واشنطن عن المنطقة الآمنة في سوريا ستتواصل، ولدينا خطة إذا لم نتوصل إلى اتفاق".
 
وشدَّد الوزير التركي على أنّهم لن يسمحوا للولايات المتحدة بتكرار مسار المماطلة الذي حصل في اتفاق خريطة طريق منبج.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان