رئيس التحرير: عادل صبري 03:02 مساءً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

ذكريات رشيدة طليب التي أبكت الجميع.. هل تتنازل نائبة الكونجرس على زيارة القدس؟

ذكريات رشيدة طليب التي أبكت الجميع.. هل تتنازل نائبة الكونجرس على زيارة القدس؟

العرب والعالم

رشيدة طليب

ذكريات رشيدة طليب التي أبكت الجميع.. هل تتنازل نائبة الكونجرس على زيارة القدس؟

أيمن الأمين 20 أغسطس 2019 12:05

في ظل تعنت دولة الاحتلال الإسرائيلي عن منعها من زيارة فلسطين، تحدثت عضو الكونجرس الأمريكي من أصل فلسطيني رشيدة طليب، عن ذكرياتها المتعلقة بزيارتها للقدس المحتلة في الطفولة، وهي تكاد تبكي.

 

ومنعت سلطات الاحتلال طليب بالإضافة إلى عضو الكونغرس إلهان عمر من دخول أراضيها، قائلة إن هدف زيارتهما كان المساس بـ "إسرائيل" والعمل على تعزيز مقاطعتها.

 

وقالت طليب خلال مؤتمر صحفي مشترك مع إلهان عمر، في مدينة سانت بول بولاية مينيسوتا الإثنين: "عندما زرت فلسطين للتواصل مع أجدادي والعائلة البعيدة، وأنا طفلة صغيرة، رأيت أمي تمر بمعابر التفتيش غير الإنسانية على الرغم من أنها كانت مواطنة أمريكية".

كما تذكرت طليب أحاديثها الأخيرة مع جدتها التي كانت تنوي زيارتها خلال رحلتها إلى فلسطين، حابسةً دموعها أثناء الحديث عن ذكرياتها.

 

من جانبها، أشارت النائب إلهان عمر إلى أن الولايات المتحدة تقدم مساعدات مالية لـ "إسرائيل" كل سنة "على أساس أنها حليف مهم للولايات المتحدة في المنطقة والديمقراطية الوحيدة في الشرق الأوسط، ولكن رفضها لزيارة عضوين منتخبين في الكونغرس لا يتطابق مع صفتها كحليف".

 

وأضافت أن من مسؤوليات المشرعين "مراقبة السياسة الخارجية لحكومتنا وما يحدث بملايين الدولارات التي نقدمها كمساعدات".

واعتبرت "عمر" قرار السلطات الإسرائيلية منعها وطليب من دخول "إسرائيل" محاولة للمساس بقدرتنا على أداء وظيفتنا كمسؤولين منتخبين.

 

يذكر أنه وبعد قرابة الشهر من إعلان الحكومة الإسرائيلية السماح للنائبتين إلهان عمر ورشيدة طليب من زيارة القدس، قررت حكومة الاحتلال منع زيارات نشطاء منظمات معينة كانت قد دعت إلى مقاطعة إسرائيل، متهمة حركة "بي دي أس" بأنها معادية للسامية وبمعاملة الدولة اليهودية بطريقة مختلفة.

 

وفي الساعات الأخيرة، قررت الحكومة الإسرائيلية منع النائبتين في الكونجرس الأميركي من أصول عربية رشيدة طليب وإلهان عمر من زيارة القدس المحتلة، في إطار جولة تزوران خلالها الضفة الغربية المحتلة كذلك.

 

وذكرت مصادر إعلامية في القدس بأن قرار المنع اتخذه وزير الداخلية وأحيل إلى الجهات القانونية للمصادقة عليه قبل إعلانه رسميا، حسب القناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي.

ووفقا للمصدر ذاته فإن قرار المنع جاء بعد مشاورات سرية أجراها نتنياهو مع الجهات ذات الاختصاص، بذريعة أنهما مؤيدتان للفلسطينيين ومعاديتان لإسرائيل.

 

وطليب من أصل فلسطيني وتعهدت بالعمل على عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بسبب سياساته المطلقة المؤيدة لـ "فلسطين"، كما أنها استبدلت كلمة "إسرائيل" بفلسطين على خريطة مكتبها في الكونغرس.

 

وتنتمي طليب، سياسيًا إلى جناح بيرني ساندرز، في الحزب الديمقراطي، وتدعو إلى إصلاحات مثل الرعاية الصحية الشاملة، إضافة إلى حماية البيئة، وتحديد رسوم مقبولة للتعليم الجامعي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان