رئيس التحرير: عادل صبري 02:54 صباحاً | الأربعاء 17 يوليو 2019 م | 14 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

أنقرة تتحدى واشنطن بـ«إس 400».. القصة الكاملة لـ«الأزمة الصاروخية»

أنقرة تتحدى واشنطن بـ«إس 400».. القصة الكاملة لـ«الأزمة الصاروخية»

العرب والعالم

صواريخ اس 400

أنقرة تتحدى واشنطن بـ«إس 400».. القصة الكاملة لـ«الأزمة الصاروخية»

أحمد علاء 12 يوليو 2019 21:09
لم تعبأ تركيا بعديد التهديدات التي وجّهتها لها الولايات المتحدة، وأمضت في طريق صفقة منظومة الصواريخ الروسية إس 400، معلنةً تسلم أولى مراحلها اليوم الجمعة.
 
وزارة الدفاع التركية أعلنت صباح اليوم الجمعة، تسلّمها أوّل شحنة من معدّات منظومة الدفاع الجوي إس-400 في قاعدة مرتد الجوية في أنقرة.
 
وهذه القاعدة كانت تُعرف سابقًا باسم «آكينجي»، لكن أعيدت تسميتها بعد محاولة الانقلاب الفاشلة 15 يوليو 2016، وتردّد أنها كانت الموقع الذي تمركز فيه الكثير من الجنود، الذين دعموا محاولة الانقلاب.
 
وثار خلافٌ بين تركيا والولايات المتحدة؛ بشأن قرار أنقرة شراء منظومة الدفاع إس-400، التي تقول واشنطن إنّها لا تلائم دفاعات حلف شمال الأطلسي (الناتو)، وستعرّض المقاتلات الأمريكية إف-35 للخطر، وهي المقاتلات التي تساعد تركيا في تصنيعها وتخطط أيضًا لشرائها.
 
وتعارض الولايات المتحدة بشدة شراء تركيا لنظام إس-400، معتبرةً أنَّ الأنظمة الروسية تتعارض مع أنظمة حلف «الناتو» الذي يضم تركيا، كما ترى واشنطن خطرًا حقيقيًّا في إمكانية تمكُّن المشغلين الروس، الذين سيدربون العسكريين الأتراك على منظومة إس-400 من كشف الأسرار التكنولوجية للمقاتلة الأمريكية الجديدة «إف-35»، التي تريد أنقرة شراءها أيضًا.
 
ومنحت واشنطن في مطلع يونيو الماضي، تركيا مهلةً تنتهي في 31 يوليو الجاري للاختيار بين المنظومة الروسية أو المقاتلات الأمريكية.
 
من جانبه، صرّح وزير الدفاع التركي خلوصي أكار بأنّ عملية شحن منظومة الدفاع الجوي الروسي "إس 400" ستستمر خلال الأيام المقبلة، وذلك في تصريحات صحفية أدلى بها في العاصمة أنقرة حول وصول أول مجموعة من أجزاء منظومة "إس-400" الروسية.
 
وقال أكار: "وصلت جميع الطائرات التي كانت مخططا لها أن تصل اليوم (الجمعة)، وبذلك تم استكمال أنشطة شحن أجزاء من المنظومة، وستتواصل العملية في الأيام المقبلة".
 
وأشار إلى المخاطر والتهديدات التي تتعرض لها تركيا، موضحاً بالقول: "منذ سنوات طويلة ونحن نعمل على تأمين منظومة دفاع جوي وصاروخي بعيد المدى.. وضعنا بعض المعايير حول هذا الملف، ووفقا لهذه المعايير، أجرينا مباحثات مع الصين وروسيا والولايات المتحدة وفرنسا".
 
وتابع: "في ختام تلك المباحثات رأينا أن روسيا هي الدولة الوحيدة الأكثر استفاء لمعاييرنا، لذا وقعنا العقد معها في أبريل 2017، ونواصل العمل في إطار تلك الصفقة".
 
واستطرد: "مع هبوط 3 طائرات إلى مطار مرتد (بأنقرة) صباح اليوم (الجمعة)، تكون عملية شحن أجزاء المنظومة بدأت، وستتواصل في الأيام المقبلة، ونعتقد أن العملية ستكتمل كما هو مخطط لها، ولا نشاهد أي مشكلة تعترض أنشطتنا المخطط لها".
 
ولفت إلى أن "الجنود الأتراك يواصلون التدريب على نصب واستخدام المنظومة في تركيا وروسيا بالتوازي مع عمليات الشحن"، وقال أكار إنّ المحاثات بين تركيا والولايات المتحدة مستمرة بشأن شراء منظومة باتريوت الصاروخية.
 
وختم قائلًا: "بالطبع نواصل تقييم شراء منظومة باتريوت أيضًا إذا تم الاستيفاء بمعاييرنا، وتواصل مؤسساتنا المعنية دراسة الأمر بشكل مكثف".
 
في المقابل، صرّح القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بأنّ موقف بلاده لم يتغير إزاء مقاتلات "إف-35"، وإنه سيجري مكالمة مع وزير الدفاع التركي خلوصي أكار في وقتٍ لاحق.
 
وفي تعليقه على شراء تركيا منظومة "إس-400" الروسية، قال إسبر إنّ بلاده على علم ببدء استلام تركيا للمنظومة الروسية، وأضاف: "موقفنا في قضية (إف-35) لم يتغير، وبعد ظهر اليوم (بتوقيت الولايات المتحدة) سأتحدث مع نظيري التركي أكار".
 
وأكّد أنه يمكن أن يقدم معلومات مفصلة أكثر بعد مكالمته مع أكار.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان