رئيس التحرير: عادل صبري 12:00 مساءً | الجمعة 19 يوليو 2019 م | 16 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

40 ألف شخص هاجروا في 6 شهور.. أرقام صادمة تكشف حجم الكارثة في المغرب

40 ألف شخص هاجروا في 6 شهور.. أرقام صادمة تكشف حجم الكارثة في المغرب

العرب والعالم

هجرة المغاربة

بطرق غير شرعية..

40 ألف شخص هاجروا في 6 شهور.. أرقام صادمة تكشف حجم الكارثة في المغرب

أيمن الأمين 09 يوليو 2019 12:00

على خلفية تزايد حالات الهجرة غير القانونية بالمملكة المغربية إلى أوروبا، أعلنت السلطات المغربية عن إجهاض حوالي 40 ألف و300 محاولة للهجرة غير القانونية منذ بداية العام الحالي.

 

وقال مدير الهجرة ومراقبة الحدود لدى وزارة الداخلية، خالد الزوالي، في حوار مع الصحيفة الإسبانية "البايس": "إن فرق مراقبة الحدود أحبطت نحو 40 ألف و300 محاولة للهجرة غير القانونية عبر شواطئها، وأن هذا الرقم يمثل زيادة بنسبة 25 في المئة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2018، وفق جريدة "هسبريس" المغربية. 

 

وأضاف الزوالي: "مراقبتنا للحدود ساهمت بشكل كبير في التخفيف من ضغط الهجرة، ولكن يجب علينا مواصلة العمل من أجل دعم وتعزيز هذه الإجراءات والتدابير، صحيح أننا نشعر أن الضغط قد انخفض على الجانب الإسباني، ولكن من جانبنا ما زال هذا الضغط يسجل تصاعدا".

 

 

وأكد الزوالي أن المغرب يتحمل مسؤولياته بالكامل في مياهه الإقليمية، وينبغي التركيز على مناقشة مسألة محاربة المهربين، كونهم يعرضون حياة المهاجرين للخطر حسب تعبيره.

 

وأوضح المتحدث ذاته أن "الشبكات أضحت متطورة ومعقدة، كما أن المرشحين للهجرة غير الشرعية يحاولون الآن المغادرة من جنوب الدار البيضاء، وهناك أيضا محاولات للوصول إلى جزر الكناري عبر السواحل المتواجدة بين مدينتي أقادير والداخلة".

 

يشار إلى أن حوالي 10 آلاف و475 مهاجرا غير قانوني وصلوا إلى السواحل الإسبانية إلى غاية نهاية شهر يونيو الماضي، بتراجع قدرت نسبته بـ4. 27 في المئة مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2018، وذلك حسب بيانات وزارة الداخلية الإسبانية.

 

 

يذكر أنه في العام الماضي 2018، كشف  تقرير حديث أصدرته منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة كشف أن المغاربة يتربعون على عرش المهاجرين السريين الذين وصلوا، بحرا، إلى إسبانيا منذ يناير الماضي إلى حدود التاسع من الشهر الجاري.

 

 وأوضح التقرير، أن عدد المهاجرين المغاربة يزيد عن 6000 شخص، متبوعين بـ4800 مهاجرا من غينيا كوناكري، و 4150 مهاجرا من مالي، و2000 مهاجر من ساحل العاج، فيما لم يتجاوز عدد الغامبيين والكاميرونيين وباقي الجنسيات، 2000 شخص من كل بلد.

 

وكانت وكالة مراقبة الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي (فرونتيكس)  قد أشارت  فيما سبق إلى أن 19 في المائة من المهاجرين السريين، الذين وصولوا إلى إسبانيا سنة 2017 هم مغاربة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان