رئيس التحرير: عادل صبري 10:51 صباحاً | الاثنين 17 يونيو 2019 م | 13 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

موسكو توجّه طلبًا دوليًّا قبل تحقيقات انفجارات الناقلتين

موسكو توجّه طلبًا دوليًّا قبل تحقيقات انفجارات الناقلتين

العرب والعالم

وزارة الخارجية الروسية

موسكو توجّه طلبًا دوليًّا قبل تحقيقات انفجارات الناقلتين

أحمد علاء 14 يونيو 2019 18:09
دعت وزارة الخارجية الروسية، اليوك الجمعة، دول العالم إلى عدم إلقاء اللوم على أي طرف بسبب الحادث الذي وقع في خليج عمان حتى يتم الانتهاء من التحقيق.
 
وقالت في بيانٍ أوردته وكالة "سبوتنيك": "نعتبر أنه من الضروري الامتناع عن الاستنتاجات المتسرعة، وأن إلقاء اللوم على أي طرف بتورطه في هذه الحوادث، قبل أن يتم الانتهاء من تحقيق دولي شامل وحيادي، أمر غير مقبول".
 
وأضاف البيان أنّ موسكو تدين بشدة الهجمات التي وقعت بغض النظر عمن كان وراءها، وتابع: "نشعر بالقلق إزاء التوتر في خليج عمان.. ونرى أدلة على توتر الوضع بشكل مصطنع.. ونحث جميع الأطراف على ضبط النفس".
 
كما دعت موسكو، إلى عدم استخدام الحادث الذي هزَّ سوق النفط العالمي، لتأجيج الموقف ضد إيران.
 
وصباح أمس الخميس، تعرضت ناقلتا نفط لتفجيرات في مياه خليج عمان، وتم إنقاذ طاقميهما المكون من 44 شخصًا.
 
وحمّل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إيران مسؤولية الهجمات، مشيرًا إلى فيديو نشره جيش بلاده يظهر فيه زورق قال إنه لمجموعة من الحرس الثوري الإيراني، تقوم بإزالة لغم غير منفجر من إحدى الناقلتين.
 
كما صرّح مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية، بأنَّ التحقيق الأولي في الهجوم على ناقلتي النفط والأدلة المتوفرة "تؤكد وقوف الحرس الثوري الإيراني وراءه".
 
من جهتها، رفضت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة "بشكل قاطع" المزاعم الأمريكية بشأن الهجمات على ناقلتي النفط، قائلة إنها "لا أساس لها من الصحة".
 
فيما وصف وزير خارجية إيران جواد ظريف، الحادث بأنه "أكثر من مريب".
 
ويأتي الحادث بعد شهر من إعلان الإمارات تعرض أربع سفن شحن تجارية لعمليات تخريبية قبالة ميناء الفجيرة بالإمارات، ثم تأكيد الرياض، تعرض ناقلتين سعوديتين لهجوم تخريبي، وهما في طريقهما لعبور الخليج العربي، قرب المياه الإقليمية للإمارات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان