رئيس التحرير: عادل صبري 07:18 مساءً | الأربعاء 19 يونيو 2019 م | 15 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

يهجر 15 عائلة من منازلهم.. الاحتلال ينتقم من أغوار فلسطين

يهجر 15 عائلة من منازلهم.. الاحتلال ينتقم من أغوار فلسطين

العرب والعالم

دبابة للاحتلال

يهجر 15 عائلة من منازلهم.. الاحتلال ينتقم من أغوار فلسطين

أيمن الأمين 29 مايو 2019 12:24

لم يتوقف الاحتلال الصهيوني عن إراقة دماء الفلسطينيين وتهجيرهم من أراضيهم، فكل يوم يهجر ويقتل العشرات، آخرها قبل ساعات بالأغوار الشمالية.

 

وأخلت قوات الاحتلال، اليوم الأربعاء، 15 عائلة من منازلهم في الأغوار الشمالية؛ لتنفيذ تدريبات عسكرية واسعة.

 

وقال الناشط الحقوقي عارف دراغمة: إن التدريبات التي بدأت منذ الساعة السابعة صباحا هي تدريبات كثيفة بقذائف الدبابات، وتتم في مناطق حمصة، ووادي المالح، وخربة سمرة، ومشارف الرأس الأحمر، كما منعت تلك القوات العشرات من الوصول للمراعي لرعي مواشيهم.

 

وأوضح في تصريحات صحفية أن التدريبات المستمرة منذ 15 يوما، أدت لإحراق مئات الدونمات، وتهجير عشرات العائلات، وإلحاق الضرر بممتلكاتهم.

 

ويغلب على سكان المنطقة التجمعات الرعوية والتي تعيش في هذه المنطقة منذ عشرات السنين، وإسرائيل لا تسمح لها بالاتصال بالبنى التحتية وإضافة مبانٍ سكنية ومبانٍ عامة طبقا للتكاثر الطبيعي واحتياجاتهم المتغيرة.

 

وبحسب شهادات من السكان، فإن الرعاة اليهود من البؤر الاستيطانية يمنعون الفلسطينيين من الخروج لرعي أغنامهم..

 

 

أين يقع غور الأردن؟

 

غور الأردن، هو تجمع سكاني بدوي فلسطيني في منطقة أعلن الاحتلال الإسرائيلي عنها منطقة إطلاق نار.

 

وتشكل منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت قرابة %30 من مساحة الضفة الغربية، وهي احتياطيّ الأراضي الأكبر بالنسبة للفلسطينيين.

 

 

ومنذ عام 1967 تعمل إسرائيل بعدة طرق من أجل ضمّ هذه المنطقة فعليًا إلى المناطق التابعة لها: فهي تمنع تطوير البلدات الفلسطينية في المنطقة وتدمّر أماكن سكنى العرب البدو بشكل منهجيّ وتمنع منالية موارد الماء وتقيّد بشكل كبير حرية الحركة الخاصة بالسكان الفلسطينيين. إلى جانب هذا، فهي تستغلّ موارد المنطقة لاحتياجاتها الخاصّة وتخصص للمستوطنات مساحات شاسعة ومصادر مياه.

 

يشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي يضيق الخناق كثيرا على الفلسطينيين سكان الأغوار بهدف دفعهم للرحيل منها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان