رئيس التحرير: عادل صبري 01:44 مساءً | السبت 25 مايو 2019 م | 20 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

ترامب يخالف العُرف ويعين شاناهان وزيرا أصيلاً للدفاع.. فمن هو؟

ترامب يخالف العُرف ويعين شاناهان وزيرا أصيلاً للدفاع.. فمن هو؟

العرب والعالم

دونالد ترامب وشاناهان

ترامب يخالف العُرف ويعين شاناهان وزيرا أصيلاً للدفاع.. فمن هو؟

إنجي الخولي 10 مايو 2019 00:58

كعادة دونالد ترامب ، خالف الرئيس الأمريكي العُرف السائد باختيار وزيرا للدفاع سبق له العمل في شركة دفاعية كبرى ، حيث أعلن البيت الأبيض أنّ باتريك شاناهان الذي يرأس البنتاجون بالوكالة منذ مطلع العام ، سيعين وزيراً أصيلاً للدفاع.

 

وشاناهان (56 عاماً)، نائب وزير الدفاع في عهد الوزير السابق جيم ماتيس، عيّنه ترامب وزيراً بالوكالة بعد الاستقالة المدوية التي تقدّم بها في أواخر ديسمبر 2018 .

 

وكان الجنرال جيمس ماتيس استقال ، عقب إعلان ترامب قراره سحب القوات الأمريكية من سوريا. وكان حذّر في وقت سابق من أنّ الإنسحاب من سوريا سيكون "خطأ استراتيجياً"، لكنّه لم يشر إلى ذلك في خطاب استقالته بشكل مباشر، إذ قال إنّ ترامب له الحق في تعيين وزير دفاع، "تتفق آراؤه بدرجة أفضل مع آرائك".

 

 لكن عقب الإعلان عن تعيين شاناهان، سعى ترامب إلى تهدئة المخاوف الواسعة بشأن الإنسحاب، الذي قال عنه في بادئ الأمر أنّه سيكون "سريعا".
 

وينبغي أن يصادق مجلس الشيوخ على تعيين شاناهان في منصبه الجديد كي يصبح وزيراً أصيلاً للدفاع.

 

وشاناهان الذي لم يخدم يوماً في الجيش، أمضى القسم الأكبر من حياته المهنية في مجموعة بوينغ لصناعة الطيران.

 

وشغل سابقا منصب نائب رئيس شركة "بوينغ" لصناعة الطائرات مكلفا الشئون اللوجستية والعمليات، كما شغل منصب نائب رئيس ومدير عام أنظمة بوينغ للدفاع الصاروخي.

 

وخضع شاناهان للتحقيق من جانب المفتش العام لوزارة الدفاع في مزاعم أنه طلب معاملة تفضيلية من بوينغ عندما كان يعمل بالبنتاغون، لكن تمت تبرئته من ارتكاب أي مخالفات.

 

مؤهل للقيادة أم "ثعلب إلى قنّ دجاج"؟

 

وقالت سارة ساندرز، المتحدّثة باسم البيت الأبيض، "أثبت الوزير بالوكالة خلال الأشهر القليلة الماضية أنّه أكثر من مؤهّل لقيادة وزارة الدفاع وهو سيواصل القيام بعمل رائع".

 

أما شاناهان الذي قال إنّ هذا التعيين "يشرفّه"، فشدّد على أنّه مصمّم على مواصلة تحديث الجيش الأمريكي.

وخلال مصادقة مجلس الشيوخ على تعيين شاناهان نائباً لوزير الدفاع، هاجم السناتور الجمهوري الراحل جون ماكين، الذي كان يرأس لجنة القوّات المسلّحة، أوجه القصور الدبلوماسية التي رصدها عند الموظف السابق في بوينغ.

 

وقال يومها ماكين، أسير الحرب السابق، إن افتقار بعض ردود شاناهان إلى الدقة كان "بمثابة إهانة تقريباً".

 

وأضاف أنّ تعيين مسئول تنفيذي سابق في بوينغ نائباً لوزير الدفاع هو بمثابة "جلب ثعلب إلى قنّ دجاج".

 

من هو شاناهان؟

 

شاناهان من مواليد مدينة أبيردين بولاية واشنطن العاصمة في 27 يوليو 1962 ، كان والده مايكل شاناهان ضابطًا لإنفاذ القانون، وطبيبا بيطريا في فيتنام.

 درس شاناهان في جامعة واشنطن، حيث حصل على درجة بكالوريوس العلوم في الهندسة الميكانيكية ، وحصل على درجة الماجستير في العلوم في الهندسة الميكانيكية من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ثم ماجستير في إدارة الأعمال.

 

لعب شاناهان  أدوارا أساسية من خلال عمله في شركة بوينغ التي انضم لها عام 1986 ليشارك في خدمات الكمبيوتر وبرنامج بوينغ 777 ، وشغل أدوارا إدارية فيما يتعلق بأنظمة الدفاع الصاروخي بوينغ، بالإضافة إلى طرازات 737 و747 و767 و777 و787 من شركات الطيران التجارية، كما لعب دورا في انتعاش برنامج بوينغ 787.

 

وخدم شاناهان كنائب للرئيس والمدير العام لبرنامج بوينغ 757، مع مسؤولية تصميم وإنتاج وربحية عائلة طائرات 757، كما شغل مناصب قيادية في برنامج بوينغ 767 وفي قسم التصنيع، ولقب بـ"حلال المشكلات" في الشركة.

 

كما شغل منصب نائب الرئيس والمدير العام لأنظمة بوينغ في فيلادلفيا ، وفي أبريل 2016، أصبح نائب الرئيس الأول ومسئولًا عن سلسلة الإمداد والعمليات لـ"بوينغ".

 

وفي 16 مارس 2017، أعلن ترامب عن نيته ترشيح شاناهان في منصب نائب وزير الدفاع الثالث والثلاثين للولايات المتحدة، وهو ثاني أعلى موقع مدني في البنتاجون.

 

وأشاد ترامب بإنجازات شاناهان، ووصفه بأنّه "موهوب" ،  ويعرف أنّ شاناهان مؤيد قوي لخطة الرئيس الأمريكي، بتأسيس فرع سادس للقوات المسلحة، تحت اسم "قوة الفضاء".

 

تجدر الإشارة إلى أنّ ترامب كان عيَّن أواخر العام 2018 شاناهان قائماً بأعمال وزير الدفاع جميس ماتيس آنذاك، وبذلك أجبر وزير دفاعه المستقيل ماتيس، على مغادرة منصبه قبل الموعد المتوقع بشهرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان