رئيس التحرير: عادل صبري 02:18 صباحاً | السبت 20 أبريل 2019 م | 14 شعبان 1440 هـ | الـقـاهـره °

قوات حفتر تستعيد السيطرة على أكبر معسكرات طرابلس من قبضة «الوفاق»

قوات حفتر تستعيد السيطرة على أكبر معسكرات طرابلس من قبضة «الوفاق»

العرب والعالم

قوات خليفة حفتر

قوات حفتر تستعيد السيطرة على أكبر معسكرات طرابلس من قبضة «الوفاق»

أحمد علاء - وكالات 10 أبريل 2019 21:18
أعلنت قوات الشرق الليبي التي يقودها اللواء خليفة حفتر، اليوم الأربعاء، بسط سيطرتها على معسكر اليرموك، أكبر المعسكرات جنوبي العاصمة طرابلس، وذلك بعد فترة قصيرة من استعادة قوات حكومة الوفاق المعترف بها دوليًّا استعادته.
 
ونقلت وكالة "الأناضول" عن شعبة الإعلام الحربي التابعة لحفتر، قولها - في بيان - إنّ قواتهم سيطرت على معسكر اليرموك، وتواصل تقدُّمها باتجاه وسط العاصمة، بعد أسرها ومصادرتها للأفراد والآليات والعتاد.
 
ولم يصدر رد فوري من حكومة الوفاق، بشأن سقوط معسكر اليرموك، الواقع بمنطقة خلة الفرجان التابعة لبلدية عين زارة، التي تشهد معارك كر وفر بين قوات اللواء التاسع، القادمة من ترهونة (90 كيلو مترًا جنوب شرق طرابلس)، وقوات حكومة الوفاق.
 
وفي السياق ذاته، ذكرت طيران حربي قصف، الأربعاء، عدة تمركزات ومناطق جنوبي العاصمة، من بينها محيط مطار طرابلس الدولي (25 كيلو مترًا جنوب طرابلس)، الذي خرج من الخدمة بعد معارك 2014، ومنطقة العزيزية (45 كيلو مترًا جنوب طرابلس).
 
وتسيطر قوات حفتر، على جزء صغير من مطار طرابلس الدولي (القديم) محاذي لمنطقة قصر بن غشير، ولكن الجزء الأكبر تسيطر عليه قوات الوفاق، أما العزيزية، فتسيطر قوات حفتر على معظم أجزائها، بما فيها معسكر اللواء الرابع التابع لحكومة الوفاق.
 
وفي اليوم السابع للعملية، تحاول قوات حفتر، التسلل إلى قلب طرابلس من منطقة "عين زارة" في المحور الأوسط الجنوبي.
 
بينما تدور في المناطق الجنوبية للعاصمة، خاصة في محيط مطار طرابلس الدولي، وقصر بن غشير، بالإضافة إلى منطقة ورشفانة، معارك طاحنة بين قوات حفتر وقوات تابعة لحكومة الوفاق، المعترف بها دوليا.
 
والخميس الماضي، أطلق حفتر عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، في خطوة أثارت استنكارًا دوليًّا واسعًا، قبيل انعقاد مؤتمر للحوار، كان مقررًا بين الأحد والثلاثاء المقبلين، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط، قبل أن يتم تأجيله لأجل غير مسمى.
 
ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعًا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليا بين حكومة الوفاق في طرابلس (غرب)، وقوات حفتر، التابعة لمجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان