رئيس التحرير: عادل صبري 08:34 مساءً | الأحد 16 يونيو 2019 م | 12 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

بعد إخفاق البرلمان في إيجاد بديل.. بريطانيا والبريكست إلى أين؟

بعد إخفاق البرلمان في إيجاد بديل.. بريطانيا والبريكست إلى أين؟

العرب والعالم

مجلس العموم البريطاني

بعد إخفاق البرلمان في إيجاد بديل.. بريطانيا والبريكست إلى أين؟

وائل مجدي 02 أبريل 2019 16:10

للمرة الثالثة فشل أعضاء مجلس العموم البريطاني في التوافق على البدائل المحتملة لخطة الخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست) التي تقترحها الحكومة.

 

ولازالت حالة عدم التوافق مستمرة بشأن كيفية خروج بريطانيا من التكتل الأوروبي.

 

ويرفض النواب البريطانيون اتفاق الخروج الذي توصلت إليه رئيسة الوزراء تيريزا ماي، مع قادة الاتحاد.

 

وبشان البدائل المتاحة، لم يحصل أي منها على الدعم الكافي في البرلمان.

 

رفض الأغلبية

 

 

وصوت النواب بأغلبية 292 صوتًا مقابل 280 صوتًا ضد مقترح إجراء استفتاء جديد.

 

كما تم رفض مقترح بشأن إقامة اتحاد جمركي بأغلبية 276 صوتًا مقابل 273 صوتًا.

 

وصوت 282 عضوا مقابل 216 عضوا ضد مقترح بشأن البقاء ضمن سوق موحدة بعد مغادرة الاتحاد الأوروبي، على غرار النرويج.

 

خيار وحيد

 

وأمام رئيسة الوزراء حتى 12 أبريل الجاري كي تختار بين تمديد المفاوضات بشأن الخروج أو مغادرة الاتحاد دون اتفاق أو البحث عن مسار آخر.

 

وقال وزير بريكست، ستيفن باركلي، إن "الخيار الوحيد" المتبقي هو إيجاد طريقة للمضي قدماً تسمح لبريطانيا بمغادرة الاتحاد الأوروبي مع اتفاق.

 

وأضاف "لا تزال الحكومة تعتقد أن أفضل مسار للعمل هو القيام بذلك في أقرب وقت ممكن"، مشيراً إلى أنه "إذا تمكن المجلس من إبرام اتفاق هذا الأسبوع، فقد يتسنى تجنب إجراء انتخابات أوروبية".

 

وقال زعيم حزب العمال المعارض، جيريمي كوربين، إنه "من المحبط" عدم دعم الأغلبية لأي من هذه المقترحات، لكنه أشار إلى أن الاتفاق الذي توصلت إليه ماي "رُفض بشكل كبير".

 

وأضاف: "إذا أتيح لرئيسة الوزراء ثلاث فرص بشأن اتفاقها، فأنا أقترح أن يعطى المجلس فرصة للنظر مرة أخرى في الخيارات التي كانت أمامنا".

 

انقسام النواب

 

 

وقال النائب عن حزب الديمقراطيين الأحرار، نورمان لامب، لبي بي سي إنه يشعر "بالخجل أن يكون عضوا في هذا البرلمان".

 

وانتقد النواب في حزبه - حيث صوت خمسة منهم ضد الاتحاد الجمركي وصوت أربعة منهم ضد السوق المشتركة.

 

لكن النائب ستيف بيكر، المؤيد للخروج من الاتحاد الأوروبي، قال لبي بي سي إنه "سعيد لأن مجلس العموم لم يبرم أي شيء".

 

وقال إنه يجب على ماي العودة إلى الاتحاد الأوروبي وإقناعهم بإعادة التفاوض بشأن اتفاق بريكست وإلا كان الخيار بين الخروج بلا اتفاق أو عدم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

 

دون اتفاق

 

 

حذّر كبير المفاوضين في ملف بريكست عن الاتحاد الأوروبي ميشال بارنييه من أن احتمال خروج بريطانيا من التكتل الأسبوع المقبل دون اتفاق ينظم العملية "يزداد يوماً بعد يوم".

 

وقال بارنييه إن "بريكست بدون اتفاق لم يكن يوما أمرا أتمناه، لكنه يزداد احتمالا يوما بعد يوم"، في خطاب ألقاه في مركز أبحاث في بروكسل غداة فشل أعضاء مجلس العموم البريطاني.

 

ودعا إلى اتخاذ موقف موحد حيال أي بديل لاتفاق بريكست الذي وقعته رئيسة الوزراء تيريزا ماي العام الماضي.

 

وفشل البرلمان البريطاني أمس، في الاتفاق على مقترح لإتمام عملية الخروج من الاتحاد الأوروبي، في إطار محاولات إيجاد بديل لخطة تيريزا ماي. 
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان