رئيس التحرير: عادل صبري 01:12 صباحاً | الأحد 16 يونيو 2019 م | 12 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

أول أبريل.. بروناي تطبق حدود الشريعة الإسلامية في الزنا والسرقة

أول أبريل.. بروناي تطبق حدود الشريعة الإسلامية في الزنا والسرقة

العرب والعالم

صورة لقصر سلطان بروناي

أول أبريل.. بروناي تطبق حدود الشريعة الإسلامية في الزنا والسرقة

وكالات - أحمد الشاعر 30 مارس 2019 12:04

أعلنت السلطات في بروناي تطبيق الشريعة الإسلامية فيما يخص الحدود اعتبارا من بداية هذا الأسبوع، حيث سيخضع مرتكبو الزنا والمثليين لعقوبة الرجم اعتبارا من الأسبوع المقبل، بموجب الشريعة التي تم تعليقها أربع سنوات وسط انتقادات شديدة.

 

وانتقدت جماعات حقوق الإنسان بشكل حاد الخطوة المتشددة للدولة الغنية بالموارد في جزيرة بروناي والتي تمارس إسلاما أكثر تشددا مقارنة بجارتيها ماليزيا وإندونيسيا، وستطبق السلطنة الصغيرة الشريعة التي تنص على بتر اليد والقدم للسرقة، واللواط ممنوع قانونا في بروناي لكنه سيصبح الآن جريمة كبرى.

 

وكانت بروناي أعلنت للمرة الأولى عن التدابير عام 2013 لكن تم تأخير تطبيقها بسبب التفاصيل العملية ومعارضة الجماعات الحقوقية. في ظل التحول نحو الشريعة الإسلامية المتشددة، حظرت بروناي عام 2015 الاحتفالات بعيد الميلاد حرصا على المسلمين. وسلطان بروناي حسن البلقية ليس غريباً عن الجدل في الداخل.

 

وشعرت السلطنة بحرج شديد من اثر نزاع عائلي مع شقيقه جيفري بسبب اختلاس مزعوم بقيمة 15 مليار دولار خلال فترة توليه وزارة للمالية إبان حقبة التسعينات. وقد كشفت المحاكم والتحقيقات عن تفاصيل مذهلة عن أسلوب حياة جيفري غير الإسلامي، بما في ذلك مزاعم عن دفعه مقابلا ماديا باهظا لاجنبيات، ويخت فاخر.

 

دعا نجم السينما الأمريكية جورج كلوني إلى مقاطعة الفنادق الفاخرة التي يمتلكها سلطان بروناي حسن البلقية ردا على قوانين جديدة تعتزم السلطنة التي تقع في جنوب شرق آسيا تطبيقها، والتي تشمل عقوبة الإعدام بحق مثليي الجنس.

 

وقدم كلوني في عمود نشره موقع Deadline.com المعني بنشر أخبار نجوم هوليوود، مساء أمس الخميس، قائمة بالفنادق دون الخمس نجوم التي تمتلكها هيئة الاستثمار في بروناي، والتابعة للسلطان، في انجلترا وفرنسا وإيطالية وولاية كاليفورنيا الأمريكية.

 

وتشمل هذه الفنادق واحدا في بيفرلي هيلز بمدينة لوس انجليس الأمريكية.

 

وكتب كلوني: " في كل مرة نقيم أو نلتقي أو نتناول الطعام بأحد الفنادق التسعة ، نضخ أموالا مباشرة في جيوب أشخاص اختاروا أن يرجموا ويجلدوا مواطنيهم حتى الموت لكونهم مثليي الجنس أو متهمين بالزنا".

 

وبداية من الثالث من أبريل المقبل، سيكون الجلد والرجم حتى الموت عقاب المثليين جنسيا في بروناي.

 

وفي ظل قانون العقوبات الحالي في السلطنة، فإن عقوبة إقامة علاقات جنسية مثلية هو السجن عشر سنوات.

 

وليست هذه أول دعوة لمقاطعة فنادق سلطان بروناي، حيث كانت مقدمتا البرامج الحوارية الشهيرتان أوبرا وينفري وإلين ديجينيريس، تبنتا دعوة مماثلة في عام 2014 بسبب إجراءات السلطنة الإسلامية ضد المثليين جنسيا والمثليات.

 

وأصدر السلطان البلقية أمراً سلطانياً في عام 2014 بتطبيق الشريعة الاسلامية في البلاد، ومنذ ذلك التاريخ تم إدخال قوانين جديدة تراعي الضوابط الاسلامية بهدوء في الحياة العامة.

 

يشار إلى أن سلطان بروناي، الذي يحكم البلاد منذ عام 1967، هو أحد أغنى قادة العالم بثروة تقدر بنحو 20 مليار دولار. واستقلت السلطنة الغنية بالنفط عن بريطانيا في عام 1984 ويشكل المسلمون حوالي ثلثي سكان بروناي، البالغ عددهم حوالي 434 ألف نسمة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان