رئيس التحرير: عادل صبري 03:21 مساءً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

موزمبيق: «15 ألف عالق بمناطق ضربها إعصار إيداي يحتاجون للإنقاذ»

موزمبيق: «15 ألف عالق بمناطق ضربها إعصار إيداي يحتاجون للإنقاذ»

العرب والعالم

ضحايا إعصار إيداي

موزمبيق: «15 ألف عالق بمناطق ضربها إعصار إيداي يحتاجون للإنقاذ»

فادي الصاوي 21 مارس 2019 22:08

كشف سيلسو كوريا، وزير الأراضي والبيئة في موزمبيق، أن عدد الأشخاص الذين تم انقاذهم جراء إعصار إيداي يصل إلى 3 آلاف شخص، بينما يوجد 15 ألف شخص تقريبا يحتاجون للإنقاذ.

 

وقال الوزير الموزمبيقي، فى تصريحات لوكالة رويترز للأنباء، : "الحكومة فى البلاد تصارع الوقت، والمنكوبون ينتظرون يد المساعدة منذ أكثر من ثلاثة أيام ليس باستطاعتنا انتشال الجميع، لذا فإن أولوياتنا تنصب على إنقاذ الأطفال والسيدات الحوامل والجرحى".

 

وتشير مؤسسات خيرية إلى أن ضحايا الإعصار قد تقطعت بهم السبل من تلك الفيضانات المدمرة حيث لاذ كثيرون بأسطح المنازل وأغصان الأشجار محاولين النجاة، ويؤكد عمال إنقاذ في مدينة بيرا الساحلية إن مياه الشرب بالمدينة لم تعد تكفي سوى لاستهلاك يومين أو ثلاثة أيام على الأكثر.

 

وتأكد وفاة قرابة 300 شخص بسبب ذلك الإعصار في دولتي موزمبيق ومالاوي، لكن حصيلة القتلى مؤهلة للارتفاع.

 

واكتسحت رياح الإعصار القوية التي بلغت سرعتها أكثر من 177 كم/ساعة (106 ميل/ساعة) مدينة بيرا منذ الخميس الماضي مخلفة أكوام من الدمار على أي منطقة تمر عليها.

 

وأكدت منظمة أطباء بلا حدود، أن المنكوبين يستخدمون مياه الآبار بدون أي معالجة كيميائية، الأمر الذى ينذر بتفشى أمراض الالتهاب الرئوي وامراض التنفس، بسبب عدم وجود مياه صالحة للشرب.

 

وذكر الصليب الأحمر، أن أكثر المناطق المتضررة تقع قرب نهر بوزي غرب مدينة بيرا الساحلية غربي البلاد، وأن فرق الإنقاذ تقوم بإنزال جوي للبسكويت عالي الطاقة وأقراص معالجة المياه وبعض العناصر الأخرى التي يحتاجها المنكوبين الذين تحيط بهم المياه والطين من كل جانب.

 

وبلغ ارتفاع مياه الفيضانات بموزمبيق 6 أمتار، وقالت منظمة الأمم المتحدة إن نحو 1,7 مليون انسان كانوا في طريق الإعصار المباشر، كما تأثر به نحو 920 ألفا من مواطني مالاوي، وفي زيمبابوي، أصيب 20 ألف منزلا على الأقل بأضرار في مدينة تشيبينغي جنوب شرقي البلاد، ودمر 600 مسكنا بشكل كامل.

 

وفى السياق ذاته أعلنت السلطات البرتغالية، إرسال فريقًا مختصًا إلى موزمبيق للمساعدة في عمليات الإنقاذ عقب إعصار إيداي المدمر، ضم 35 عسكريًا، بالإضافة إلى أطباء ومسؤولي الحرس الوطني.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان