رئيس التحرير: عادل صبري 02:19 صباحاً | الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م | 17 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

رئيس وزراء الجزائر: الصناديق ستحسم الولاية الخامسة لبوتفليقة

رئيس وزراء الجزائر: الصناديق ستحسم الولاية الخامسة لبوتفليقة

العرب والعالم

احتجاجات بالجزائر

ردًا على الشارع الغاضب..

رئيس وزراء الجزائر: الصناديق ستحسم الولاية الخامسة لبوتفليقة

أيمن الأمين 25 فبراير 2019 14:40

في ضوء ما يشهده الشارع الجزائري الرافض لبقاء الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في سدة الحكم، أكد رئيس الوزراء الجزائري أحمد أويحيى، الاثنين، أن مسألة الولاية الخامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، التي تظاهر ضدها عدد معتبر من الجزائريين في الأيام الماضية ستحسم في صناديق الاقتراع، في أول رد رسمي على الاحتجاجات.

 

ودعا أويحيى الجزائريين إلى اليقظة والتخوف من انزلاقات خطيرة، فيما نزل عشرات الآلاف من الجزائريين إلى الشوارع الجمعة، تلبية لدعوات على مواقع التواصل الاجتماعي لرفض ترشح بوتفليقة -البالغ من العمر 81 عامًا والذي أضعفته جلطة دماغية في عام 2013- لولاية خامسة.

وتعيش الجزائر منذ إعلان بوتفليقة ترشح نفسه لولاية خامسة على وقع احتجاجات شبه يومية، في حين دعا ناشطون المحتجين للبقاء في الشوارع لمدة ساعة أو ساعتين يومياً حتى 18 أبريل المقبل.

 

وفي الساعات الأخيرة، انطلقت في العاصمة الجزائرية وعدد من المدن الأخرى مسيرات حاشدة تطالب بسحب ترشح الرئيس المنتهية ولايته عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة.

ونقلت وسائل إعلام محلية وصفحات عبر شبكات التواصل الاجتماعي صوراً وفيديوهات لمسيرة جابت العديد من الشوارع والمدن منها العاصمة الجزائرية ومحافظات أخرى، حيث شارك الآلاف من المواطنين أغلبهم من فئة الشباب.

 

وردد المتظاهرون شعارات رافضة لترشح بوتفليقة لولاية خامسة، كما رفعوا لافتات كتب عليها "لا للعهدة الخامسة.. نعم للتغيير" و"لا لانتخابات العار"، المقررة يوم 18 أبريل القادم.

وتداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي أحداث المسيرات تحت وسم "#حراك_22_فيفري"، وأظهر المحتجين وهم يطالبون بتراجع بوتفليقة عن ترشيح نفسه لولاية جديدة وفسح المجال أمام غيره من الوطنيين المخلصين لبلدهم.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان