رئيس التحرير: عادل صبري 12:35 صباحاً | الأحد 16 يونيو 2019 م | 12 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

ولي العهد في مرمى النيران.. لماذا يصعد أردوغان ضد بن سلمان؟

ولي العهد في مرمى النيران.. لماذا يصعد أردوغان ضد بن سلمان؟

العرب والعالم

اغتيال خاشقجي

بعد 150 يومًا من اغتيال خاشقجي..

ولي العهد في مرمى النيران.. لماذا يصعد أردوغان ضد بن سلمان؟

أيمن الأمين 24 فبراير 2019 09:36

بعد عشرين يوماً على تصريح حاد للرئيس التركي ضد محمد بن سلمان، حين اتهمه في مقابلة مع التلفزيون التركي بأنه "يكذب" فيما يتعلق بقضية خاشقجي، ها هو يعود أردوغان للواجهة من جديد عبر اتهام مباشر لولي العهد.

 

الرئيس التركي هذه المرة، رفع من نبرة التصعيد ضد الرجل الأهم في المملكة العربية السعودية "محمد بن سلمان" قائلا: إنه على علم بكل ما جرى.

 

وقال أردوغان، في مقابلة مع قناة " سي إن إن ترك" قبل ساعات، إنه "لا يمكن تغطية جريمة اغتيال خاشقجي والوثائق والأدلة التي نملكها تثبت ذلك".

 

وأضاف مخاطباً ولي العهد السعودي: " إذا كنت واثقا من نفسك فلتخرج للعلن وتتكلم عوضاً عن استعمال النفط والأموال للتغطية على الجريمة".

وتابع أردوغان حديثه بالتأكيد على أنه "إذا لم يكن ولي العهد السعودي يعلم بما جرى فمن الذي يعلم؟"، مشدداً على أن من أعطى الأوامر لتنفيذ جريمة اغتيال خاشقجي معروف".

 

قضية اغتيال جمال، تلك القضية التي أرقت المملكة العربية السعودية طيلة الأشهر الفائتة، لم تكتب نهايتها حتى الآن، ولا يعلم أحد متى سيدان القتلة، فقد أتمت شهرها الرابع دون أن تصل يد العدالة إلى من أصدر الأمر المباشر بالجريمة.

 

 

من هو جمال خاشقجي؟

 

جمال خاشقجي معارض سعودي من نوع مختلف، فريد من نوعه، وهو معتدل ومعروف جيداً وصاحب علاقات واسعة ومؤثر للغاية داخل السعودية وخارجها.

 

ولد خاشقجي بالمدينة المنورة عام 1958، بدأ مسيرته الصحافية في صحيفة جازيت، حيث عمل مراسلاً لها، وفي الفترة بين 1987 إلى 1990 عمل مراسلاً لعدة صحف يومية وأسبوعية، ليقدم من خلالها أفضل تغطية لأحداث أفغانستان والجزائر والكويت والسودان والشرق الأوسط.

ونتيجة لنجاحاته في تغطية هذه الأحداث تم تعيينه لمنصب نائب رئيس تحرير صحيفة "أراب نيوز" في عام 1999، واستمر في منصبه هذا حتى عام 2003.

 

وفي عام 2004 تم تعيينه رئيس تحرير صحيفة الوطن اليومية، ولكن تعيينه في هذا المنصب لم يدم طويلاً، إذ أقيل من هذا المنصب بعد 52 يوماً فقط من بدء تعيينه. ومنذ هذا الوقت عمل مستشاراً إعلامياً للأمير تركي الفيصل.

وتم تعيين خاشقجي عام 2007 رئيس تحرير لجريدة الوطن، وكان هذا القرار هو القرار الثاني لتعيينه في هذا المنصب، ثم أرغم على الاستقالة في عام 2010 دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك، حيث تضاربت الأسباب وقتها ورجح كثيرون أنه استقال بسبب ما نشر في الجريدة من الكاتب إبراهيم الألمعي عن معارضته لفكرة السلفية.

 

كما عين في عام 2010 مديراً عاماً لقناة العرب الإخبارية، التي يمتلكها الأمير الوليد بن طلال، والتي بدأت البث في عام 2015، ولم يستمر إطلاقها إلا يوماً واحداً.

 

وعمل أيضاً معلقاً سياسياً للقناة السعودية المحلية ومحطتي "MBC" و"BBC" وأيضاً قناة الجزيرة.

استطاع الصحفي والإعلامي جمال خاشقجي أن ينجح ويلتقي بأسامة بن لادن؛ حيث أجرى العديد من المقابلات واللقاءات الخاصة معه في عدة مناسبات، وذلك قبل أحداث سبتمبر  2001.

 

وعرف خاشقجي بكونه صاحب علاقات متوازنة مع المعارضين الإسلاميين والليبراليين على حد سواء في السعودية وخارجها، وله حضور قوي في قضايا إقليمية مهمة مثل سوريا ومصر واليمن، والملف الإيراني.

 

وكان خاشقجي مقربا من دوائر السلطة في السعودية، قبل أن يتحول إلى منتقد لولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

وتصدّرت قضية خاشقجي الرأي العام الدولي منذ مقتله؛ وتسببت في توتر علاقات الكثير من الدول مع المملكة، وسط اتهام أطراف مختلفة لولي العهد، محمد بن سلمان، بالتورط شخصياً فيها، وهو ما تنفيه الرياض في حين تؤكده وكالة الاستخبارات الأمريكية (CIA) وتركيا التي تؤكد امتلاكها أدلة دامغة لم تكشف بعد.

 

واغتيل خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول يوم الثاني أكتوبر من العام الماضي، داخل القنصلية السعودية بالعاصمة التركية اسطنبول.

 

ومرت القضية قبل وصولها إلى أدراج المحاكم السعودية ومنصة الأمم المتحدة بعدة مراحل، تراوحت شداً وجذباً بين أنقرة والرياض، وترقب ورصد من قبل المجتمع الدولي؛ وهو ما انعكس تبايناً في المواقف.

 

 

ولعل التقرير الذي تعده المقررة الخاصة في الأمم المتحدة لحالات الإعدام خارج نطاق القضاء، أنييس كالامارد وسينشر في نهاية مايو المقبل، قبل جلسة مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في يونيو المقبل، سيكون موقفاً دولياً متقدماً، يضع الأسرة الدولية أمام مسؤولياتها في حماية حقوق الإنسان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان