رئيس التحرير: عادل صبري 07:41 مساءً | الاثنين 24 يونيو 2019 م | 20 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

بالسجن 24 عامًا.. تحقيقات مولر تطارد مدير حملة ترامب

بالسجن 24 عامًا.. تحقيقات مولر تطارد مدير حملة ترامب

العرب والعالم

بول مانافورت مدير حملة ترامب

بالسجن 24 عامًا.. تحقيقات مولر تطارد مدير حملة ترامب

أيمن الأمين 16 فبراير 2019 13:19

حث ممثلو الادعاء الذين يعملون مع المحقق الخاص روبرت مولر قاضيًا اتحاديًا في فرجينيا، على إصدار حكم مشدد بالسجن على المدير السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية "بول مانافورت"، بعد أن أدانته هيئة محلفين العام الماضي بثمانية اتهامات بالاحتيال المصرفي والضريبي

 

وقال ممثلو الادعاء في مذكرتهم بشأن الحكم، والتي قُدّمت في المحكمة الجزئية الأمريكية للمنطقة الشرقية في فرجينيا، إن مانافورت الذي يبلغ من العمر 69 عامًا يستحق ما بين 19.6 إلى 24.4 عاما في السجن.

 

بول مانافورت

 

ومن المقرر أن يقدم مولر تقريره المرتقب إلى ويتيكر ما لم يتم استبداله ببيل بار، الذي رشحه ترامب لكنه لا يزال ينتظر موافقة مجلس الشيوخ على تعيينه.

 

ويحاول مولر، المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي، وفريقه منذ عام ونصف العام، معرفة ما إذا كان هناك تواطؤ أو تعاون بين فريق حملة ترامب وموسكو في عام 2016.

 

وحتى الآن، فإن التحقيقات التي يقودها مولر لم تستهدف مباشرة ترامب بل أدَّت إلى اتهامات متعددة وإدانات لـ34 شخصًا من بينهم مستشارون مقربون من قطب العقارات الثري.

 

وقبل أيام، أوقفت السلطات الأمريكية روجر ستون مستشار ترامب السابق وصديقه منذ وقت طويل، ووجهت تهمًا إليه في إطار التحقيق، ليكون بذلك أحد آخر المقربين من الرئيس الذين يخضعون للاستجواب في هذه القضية التي تؤرقه.

مولر وترامب

 

وتم توجيه 7 اتهامات لـ"ستون" تشمل عرقلة إجراء رسمي والإدلاء بأقوال كاذبة والتلاعب بالشهود، كما أفاد مكتب مولر.

 

وأقرَّ6 من مساعدي ترامب حتى الآن  بارتكابهم مخالفات مختلفة من بينهم مايكل كوهين محامي ترامب السابق، وبول مانافورت، الذي كان مديرًا لفريق حملة ترامب ومايكل فلين، مستشار ترامب السابق للأمن القومي.

 

وينتقد ترامب التحقيق بشكل متكرّر، ويعتبر أنه حملة مطاردة شعواء، ويتهم مولر بأنه يعمل لخدمة الديمقراطيين.

 

المحقق روبرت مولر

 

تجدر الإشارة إلى أن المحقّق الخاص، روبرت مولر، يقود منذ أكثر من عام، تحت إشراف وزارة العدل، تحقيقاً في شبهات التواطؤ بين حملة ترامب الانتخابية وروسيا.

 

الجدير بالذكر أن هذه التحقيقات قد بدأت بعد إقالة جيمس كومي في مايو 2017، ومن ثم جاء تعيين المحقق مولر من قبل وزارة العدل لتولي التحقيقات بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية 2016، واحتمال وجود تواطؤ بين حملة ترامب وروسيا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان