رئيس التحرير: عادل صبري 01:20 صباحاً | الأحد 17 فبراير 2019 م | 11 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

فيديو| يملك 20 ميلًا فقط| في سوريا.. داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة

فيديو| يملك 20 ميلًا فقط| في سوريا.. داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة

العرب والعالم

تنظيم داعش في سوريا

فيديو| يملك 20 ميلًا فقط| في سوريا.. داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة

وائل مجدي 06 فبراير 2019 16:40

يلفظ تنظيم داعش في سوريا أنفاسه الأخيرة، بعد الهزائم المتكررة التي يتلقاها عناصره هناك.

 

وارتفعت وتيرة خروج المدنيين من مناطق تنظيم داعش شرقي سوريا، منذ إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب سحب القوات الأميركية من سوريا في 19 ديسمبر الماضي.

 

وذكر قائد القيادة الوسطى الأمريكية، الجنرال جوزيف فوتيل، إن تنظيم داعش الإرهابي سيفقد جميع الأراضي التي يسيطر عليها في سوريا، قبل انسحاب القوات الأمريكية من هناك.

 

تضييق مستمر

 

في ظل تضييق الخناق المستمر على تنظيم داعش على الحدود السورية مع العراق، ترتفع وتيرة تدفق الفارين من جنسيات مختلفة، من مناطق سيطرة التنظيم شرقي الفرات في سوريا، إلى مناطق سيطرة القوات الكردية.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن 110 مدنيين على الأقل تمكنوا من الفرار من منطقة الباغوز، شرقي الفرات، نحو مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

 

وبهذا، يكون عدد الفارين من مناطق سيطرة داعش قد ارتفع إلى 36 ألفا و655 شخصا منذ الأول من ديسمبر الماضي وحتى الأول من فبراير الجاري، ومن بينهم سوريون وعراقيون وروس وصوماليون وفلبينيون.

 

وقد ارتفعت وتيرة خروج المدنيين من مناطق تنظيم داعش شرقي سوريا، منذ إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب سحب القوات الأميركية من سوريا في 19 ديسمبر الماضي.

 

وكان من بين الفارين أفراد من تنظيم داعش اندسوا بين المدنيين، هربا من المعارك بعد تضييق الخناق عليهم في جيب صغير شرقي الفرات، إلا أن القوات الكردية تمكنت من اعتقالهم، بينما سلم آخرون أنفسهم.

 

 

20 ميلًا

 

وقال قائد القيادة الوسطى الأمريكية، الجنرال جوزيف فوتيل، إن تنظيم داعش الإرهابي سيفقد جميع الأراضي التي يسيطر عليها في سوريا، قبل انسحاب القوات الأمريكية من هناك.

 

وذكر فوتيل، أن تنظيم داعش يسيطر حاليا، على أقل من 20 ميلا مربعا من الأراضي السورية، مضيفا: "سيخسر الأراضي المتبقية قبل الانسحاب الأميركي من سوريا".

 

وتابع: "نتوقع أن تكتمل هزيمة داعش قبل إتمام انسحابنا.. ولكن ربما يحضرون بعدها لإعادة تنظيم أنفسهم وشن هجمات جديدة ضدنا".

 

وأوضح فوتيل أن داعش في سوريا "لا يزال لديه قادة ومقاتلون ووسطاء وموارد، حتى في ظل حالة التشتت والتفكك التي تحيط بالتنظيم".

 

وأضاف: "أوافق على تقرير البنتاغون، الذي يفيد بأن داعش قادر على العودة خلال 6 أشهر

إلى سنة.. الآن نحاول دراسة الخطط في كيفية مواجهة ذلك".

 

وأكد الجنرال الأمريكي أن جيش بلاده "بدأ بالفعل التخطيط للانسحاب المنظم من سوريا".

ويحذر مجلس الشيوخ الأميركي، الذي يقوده الجمهوريون، من أن "الانسحاب السريع" دون "بذل جهود فعالة لضمان المكاسب، يمكن أن يزعزع استقرار المنطقة ويخلق فراغا يمكن أن تشغله إيران أو روسيا".

 

وفي هذا الصدد، قال فوتيل إن إيران ما تزال أكثر عنصر مزعزع للأمن في المنطقة، مضيفا "طهران تمثل تهديدا لنا".

 

من جهته، ذكر رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب لم يستشره قبل قراره سحب القوات الأميركية من سوريا.

 

داعش والمدنيون

 

 

 

وأوقفت قوات سوريا الديموقراطية منذ أسبوع عملياتها الميدانية ضد داعش، وفق ما قال متحدث باسمها، تفاديا لسقوط ضحايا مدنيين، في وقت يستمر القصف المدفعي والجوي ضد الخطوط الخلفية للتنظيم.

 

وتتهم هذه القوات تنظيم داعش باستخدام المدنيين كـ«دروع بشرية».

 

أسرى التنظيم 

 

 

وطالبت وزارة الخارجية الأمريكية الدول باستعادة ومحاكمة مئات المقاتلين الأجانب الذين ألقى حلفاؤها الأكراد القبض عليهم في سوريا بينما تسحب الولايات المتحدة قواتها من البلد الذي تمزقه الحرب.

 

ولم يذكر المتحدث باسم الوزارة روبرت بالادينو عدد الأسرى الذين تحتجزهم قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من فصائل مسلحة تهيمن عليها وحدات حماية الشعب الكردية، لكن مسؤولين أمريكيين يعتقدون بأن العدد 850 تقريبا.

 

وتقول الولايات المتحدة منذ فترة طويلة إنها تريد عودة مقاتلي داعش إلى بلدانهم الأصلية ومحاكمتهم.

 

وقال بالادينو "قوات سوريا الديمقراطية أظهرت التزاما واضحا باحتجاز هؤلاء الأفراد بصورة آمنة وإنسانية".

 

وأضاف "الولايات المتحدة تطالب الدول الأخرى باستعادة ومحاكمة مواطنيها الذين تحتجزهم قوات سوريا الديمقراطية".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان