رئيس التحرير: عادل صبري 11:03 صباحاً | السبت 16 فبراير 2019 م | 10 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

تفجير جديد يضرب منبج السورية.. لماذا اشتعل الشمال مجددًا؟

تفجير جديد يضرب منبج السورية.. لماذا اشتعل الشمال مجددًا؟

أيمن الأمين 02 فبراير 2019 17:10

تفجير جديد استهدف منطقة مبج الواقعة في الشمال السوري، ليكون الثالث خلال أسابيع.

 

وفي الساعات الأخيرة، قتل شخص وأصيب آخرون، اليوم السبت، في تفجير لغم بسيارة تقل معلمين في منطقة منبج بريف حلب شمالي سوريا.

 

وذكرت وكالة "هاوار" الكردية، أن اللغم كان موضوعًا على طريق السعن لينفجر في سيارة من نوع (فان) كانت تقل المعلمين في أثناء توجههم إلى عملهم، ما تسبب بمقتل السائق وإصابة آخرين.

 

وأمس الجمعة انفجر لغم عن طريق التحكم عن بعد بالقرب من منزل رئيس قوات مجلس منبج العسكري، محمد أبو عادل، ما أسفر عن إصابة عدد من المدنيين وأضرار في المكان.

 

 

من جانبه أعلن تنظيم الدولة، أمس، مسؤوليته عن التفجير قرب منزل القيادي، وقال إنه أعطب آلية رباعية كانت تقل عناصر عسكريين بتفجير عبوة ناسفة.

 

وتقع منبج على بعد 80 كيلومترًا شرق حلب، وتخضع لسيطرة الوحدات الكردية وسبق أن اتفقت أنقرة وواشنطن على انسحاب "الوحدات" منها، ولكن ذلك لم ينفذ حتى الآن.

 

يذكر أنه بدأت سلسلة التفجيرات في منبج التي تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية شمالي سوريا، في 18 يناير الجاري، وقتل 15 شخصًا من بينهم 4 أمريكيين، تلاه بيومين تفجير بالعاصمة دمشق قرب مقر أمني، أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وأدى تفجير انتحاري ثالث استهدف رتلا عسكريا في محافظة الحسكة قبل يوم، إل مقتل عدد من قوات سوريا الديمقراطية وإصابة جنديين أمريكيين. وأخيرا، انفجار سيارة مفخخة في محافظة اللاذقية وأسفر عن مقتل السائق وإصابة 4 آخرين.

 

وأفادت مصادر سورية بسقوط قتلى وجرحى في انفجار سيارة مفخخة قرب مقر لفصيل تابع لأنقرة بمدينة عفرين في محافظة حلب شمالي سوريا.

 

وتأتي زيادة التفجيرات في منبج منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب قوات بلاده من سوريا في 19 ديسمبر الماضي، ومواجهة المؤسسات الأمريكية للقرار.

وفي 16 يناير الماضي أدى تفجير انتحاري استهدف دورية مشتركة للقوات الأمريكية والوحدات الكردية إلى مقتل نحو 15 شخصاً بينهم أربعة جنود أمريكيين، وإصابة آخرين من المدنيين والعسكريين، وتبنى تنظيم الدولة العملية كذلك.

 

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً تسبب منذ اندلاعه عام 2011 بمقتل قرابة 700 ألف شخص وبدمار هائل في البنى التحتية ونزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان