رئيس التحرير: عادل صبري 05:14 مساءً | الأربعاء 16 يناير 2019 م | 09 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 17° غائم جزئياً غائم جزئياً

قطر: مستعدون لحوار خليجي بدون شروط.. هل يقبل الرباعي المحاصر؟

قطر: مستعدون لحوار خليجي بدون شروط.. هل يقبل الرباعي المحاصر؟

العرب والعالم

سلمان وتميم

قطر: مستعدون لحوار خليجي بدون شروط.. هل يقبل الرباعي المحاصر؟

أيمن الأمين 14 يناير 2019 15:30

بوادر انفراجة جديدة في الأزمة الخليجية، على خلفية تصريحات لدول المقاطعة بينت فيها عدم تعنتها ضد قطر، قابلها تصريحات من قطر بأنها مستعدة للحوار، وسط دعوات أمريكية لوزير الخارجية الأمريكي بومبيو لذات المقصد.

 

وفي الساعات الأخيرة، قال وزير خارجية قطر، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني: إننا مستعدّون لإجراء حوار بنّاء دون شروط مسبقة لحل الأزمة الخليجية، وهذا هو موقفنا من اليوم الأول.

 

وأكد وزير الخارجية القطري، في تصريحات له اليوم الاثنين، أن مجلس التعاون الخليجي يجب ألا يُعطّل بسبب تصرّفات بعض الدول.

 

واندلعت الأزمة الخليجية بعدما فرضت الرياض وأبوظبي والمنامة، إضافة إلى القاهرة، حصاراً على قطر، متهمة إياها بـ"دعم الإرهاب"، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى "فرض الوصاية على القرار الوطني القطري".

تميم بن حمد

 

وفي نهاية العام الماضي، تحدثت تقارير إعلامية عن وجود ضغوط دولية لفرض المصالحة الخليجية.

 

الحديث عن ضغوط دولية وبوادر انفراجة في الأزمة الخليجية، تزامن مع تصريحات إعلامية عربية ودولية تؤكد قرب المصالحة، وهو ما علت نبرته عقب اتهام ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بإعطاء أوامر اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده بالعاصمة التركية اسطنبول في الثاني من أكتوبر الماضي.

 

أيضا وفي نهاية العام ذاته وبأسلوب رقيق لمح وزير الخارجية السعودي وقتها عادل الجبير إلى بوادر تهدئة من الرباعي المحاصر تجاه دولة قطر، قائلا" إن جميع دول مجلس التعاون الخليجي يمثلون أسرة واحدة عادًّة، وأي خلاف يحدث بين أفرادها أمر طبيعي قد يحدث داخل الأسرة الواحدة..

 

وأضاف: بل ويظل ذلك أمرًا بسيطًا لن يصعب حله، لاسيما في ظل المصداقية وحجم الترابط بالدم والمصير، لذا دائماً ما حرصوا على معالجة خلافاتهم بذات القدر من الاهتمام والجدية.

عادل الجبير 

 

وأشار الجبير إلى أن أزمة قطر التي يتطلع إلى انتهائها بالاستجابة إلى الشروط التي وضعتها الدول الأربع وعدها منطقية وقابلة للتطبيق على أرض الواقع.

 

في السياق نفسه، ذكر الإعلامي المصري محمد الباز، لأول مرة كواليس الحوار الذي دار بين الرئيس عبد الفتاح السيسي وأمير قطر تميم بن حمد، عندما التقيا داخل أروقة الأمم المتحدة.

 

وقال الباز، في برنامجه "90 دقيقة"، المُذاع على فضائية "المحور"، إن وسائل الإعلام القطرية نشرت جزء ما دار بين الرئيس المصري وأمير قطر، حيث أبلغ السيسي أمير قطر اعتذاره عن إساءة الإعلام المصري في حق والدته الشيخة موزة.

الرئيس السيسي

 

وتابع الباز: "أما ما لم تتطرق إليه وسائل الإعلام هو أن الرئيس قال لتميم، بلغ اعتذاري للشيخة موزة عن إساءة الإعلام في حقها، وحق مصر اللي عندك لن أتركه".

 

الدكتور مصطفى السعداوي أستاذ القانون الجنائي والخبير في العلاقات الدولية قال إن الولايات المتحدة الأمريكية لديها القدرة في إنهاء الأزمة الخليجية في الوقت التي تحدده كيفما شاءت وفي أي وقت.

 

وأوضح خبير العلاقات الدولية في تصريحات سابقة لـ"مصر العربية" أن الحديث عن تعثر أمريكي في المفاوضات ليس بصحيح مفهومه الطبيعي، لكن يمكننا الاعتراف بوجود تأخر في المصالحة، مبينًا سبب استمرار الصراع أن أمريكا تستفيد من الجانبين (قطر ودول الحصار)، لذلك تريد استمرار المكاسب باستمرار النزاع.

ترامب

 

وتابع: "دولة قطر لها استثمارات ضخمة في أمريكا، ومن خلال تلك الاستثمارات يمكنها تحريك الرأي العام الأمريكي لصالحها وإجبار صانع القرار الأمريكي بالانحياز لها، والأمر مشابه كذلك مع السعودية، لذلك لن يخسر ترامب مليارات الخليج ولن ينحاز لأي طرف منهم.

 

وأنهى السعداوي كلامه: أمريكا هي من صنعت الأزمة بين قطر ودول الخليج، وهي من يمكنها إنهاءها.

الملك سلمان

 

وتتواصل الأزمة الخليجية التي بدأت في يونيو 2017، عندما شنت دول الحصار حملة اختراق على وكالة الأنباء القطرية "قنا"، وبثت تصريحات مزعومة على لسان الشيخ تميم، وأعقبتها الدول الثلاث بحصار اقتصادي استطاعت قطر تجاوزه.

 

وخلال عام ونصف من الأزمة تدخلت وساطات خليجية وأخرى أمريكية وغربية لحل أكبر تصدع يصيب المنطقة الخليجية، لكن السعودية والإمارات والبحرين لم تتجاوب معها، في وقت أبدت قطر استعدادها للحوار دون المساس بسيادتها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان