رئيس التحرير: عادل صبري 04:30 صباحاً | الاثنين 21 يناير 2019 م | 14 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

بمبادرة من السراج.. هل ينجح «الأمن الموحد» في ليبيا؟

بمبادرة من السراج.. هل ينجح «الأمن الموحد» في ليبيا؟

العرب والعالم

حفتر والسراج

قبيل انتخابات الرئاسة..

بمبادرة من السراج.. هل ينجح «الأمن الموحد» في ليبيا؟

أيمن الأمين 31 ديسمبر 2018 15:44

تطور مفاجئ داخل المشهد الليبي، على خلفية مبادرة لرئيس حكومة الوفاق فايز السراج لتوحيد الأمن في عموم ليبيا، تزامنا مع الاستعداد لإجراء انتخابات رئاسية مطلع العام الجديد 2019.

 

الكثير من التساؤلات تدور بأذهان الليبيون، فلماذا طرح السراج فكرة الأمن الموحد الآن؟ وما مدى قبول الغرب لتلك المبادرة؟ وهل تنجح في ظل تعنت حكومة طبرق بفرض الجنرال خليفة حفتر على المشهد السياسي والعسكري؟.

 

وفي الساعات الأخيرة، قالت وزارة الداخلية بالحكومة المؤقتة إن مبادرة توحيد الجهود الأمنية تهدف إلى ترسيخ مضامين التكامل والتنسيق الأمني والشرطي بين كافة مكونات المؤسسة الأمنية، وحلحلة كل المختنقات التي تحول دون فرض الأمن على كامل التراب الليبي.

فايز السراج

 

وأضافت الوزارة بصفحتها في "فيسبوك"، أن هذه المبادرة تأتي بسبب الوضع الأمني في ليبيا، وللحاجة لتوحيد صفوف وزارة الداخلية بعيدا عن التجاذبات السياسية.

 

وبينت أنه وبعد موافقة وزيري الداخلية بـ”المؤقتة والوفاق” على المبادرة، ترأس مدير أمن طرابلس العميد سالم قريمدة وفدا من القيادات الأمنية بالمنطقة الغربية والجنوبية، وقاموا بزيارة بنغازي والتقوا مدير أمن بنغازي العميد عادل عبدالعزيز وعددا من القيادات الأمنية بالمنطقة الشرقية.

 

وتابعت الوزارة بأن اجتماعا موسعا عقد لمناقشة أبرز المواضيع والمختنقات والمشاكل التي تعترض سير العملية الأمنية ذات الطابع التنظيمي والإداري والجنائي، مبينة أنه تم الاتفاق على دمج المنظومة الأمنية للمطلوبين والترقيات والأرقام العسكرية والتدريب، والعمل بالقانون الأخير للشرطة.

 

ونقلت "داخلية المؤقتة" تصريحا لمدير أمن طرابلس قال فيه إن الزيارة جسدت أسمى آيات اللحمة الوطنية، وكرّست مضامين التنسيق بين مكونات الوزارة، مثنيا على جهود كافة مكونات المؤسسة الأمنية بالمنطقة الشرقية.

حفتر

 

وضم الوفد الأمني الذي حضر من طرابلس إلى جانب مدير أمن طرابلس كلا من مدير أمن يفرن، ومدير إدارة التخطيط، ومكتب الإعلام الأمني، وإدارة الشرطة الكهربائية، والهجرة غير الشرعية، ومصلحة الجوازات والشئون الإدارية.

 

وخلص الاجتماع إلى تكليف مديري أمن طرابلس وبنغازي بمتابعة ما خلص إليه الاجتماع وتنفيذه.

 

وبحسب مصادر أمنية في ليبيا، تسير الإجراءات الجديدة في اتجاه تشكيل غرفة أمنية مشتركة، بين وزارتي الداخلية في الحكومة المؤقتة وحكومة الوفاق مع بداية العام الجديد، تمهيدا للعمل المتكامل في فترة إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية.

من ناحيته، قال محمد أبو سعيد، رئيس غرفة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية التابعة لحكومة الوفاق، إن الاجتماعات التي تجري، في الوقت الحالي، تهدف إلى توحيد الجهود الأمنية، ومواجهة الجماعات الإرهابية والخارجين عن القانون في كافة أنحاء البلاد.

 

وأضاف ، أن الانتخابات الليبية المرتقبة ستحتاج إلى جهود متكاملة بين الوزارتين، وأن كافة هذه الملفات تبحث بين الأطراف الأمنية التي اجتمعت في مدينة بنغازي، قبل أيام.

 

وتابع أن المبادرة يمكن اعتبارها مرحلة أولى في خطة توحيد المؤسسات الليبية. وفقا لوكالة سبوتنيك الروسية.

 

وتتصارع في ليبيا حكومتان، إحداهما في العاصمة طرابلس (غرب)، وهي الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج، المُعترف بها دوليا، والأخرى بمدينة البيضاء (شرق) وهي الحكومة المؤقتة الموالية لمجلس النواب في طبرق.

 

كما تتقاتل في ليبيا كيانات مسلحة عديدة، منذ أن أطاحت ثورة شعبية بالعقيد الراحل معمر القذافي في السابع عشر من فبراير لعام 2011.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان