رئيس التحرير: عادل صبري 02:15 مساءً | الاثنين 21 يناير 2019 م | 14 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

ناسا تحذر.. «فرس نهر» مخيف يقترب من الأرض

ناسا تحذر.. «فرس نهر» مخيف يقترب من الأرض

العرب والعالم

مخاطر تهدد الأرض

ناسا تحذر.. «فرس نهر» مخيف يقترب من الأرض

أيمن الأمين 22 ديسمبر 2018 14:32

في تحذير جديد لوكالة الفضاء الأمريكية ناسا، قالت إنها رصدت اقتراب "كويكب" ذي شكل غير عادي من الأرض.

 

وأكد علماء الفلك أن "الكويكب" الذي يقترب من الأرض لا يشكل تهديدا، ووفقا للعلماء، 2003 SD220 (الاسم الذي أعطي للكوكب) على ما يبدو ظاهريا يشبه إلى حد ما فرس النهر الذي يطفو في النهر.

 

وأطلقت ناسا على الجسم الكوني "الاحتفالي" ، لأنه شوهد قبل عيد الميلاد الكاثوليكي بوقت قصير.

 

وفي الوقت نفسه، يُحدد أن طول الجسم الفضائي لا يقل عن 1.6 كم. ونظرا لكبر حجمه، يصنف الكويكب على أنه "يحتمل أن يكون خطيرا"،  لكن خبراء ناسا واثقون من أن الجسم الكوني لن تشكل تهديدا في المستقبل القريب.

ويقول الخبراء إن هذا الكويكب على مدى 400 سنة مضت، اقترب من الأرض بمقدار 2.9 مليون كيلومتر.

 

على الجانب الآخر، وقبل أيام، اقتربت مركبة الفضاء «أوزوريس-ريكس» التي أطلقتها إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) عام 2016، من كويكب بحجم ناطحة سحاب يعتقد أنه يحمل مركبات عضوية أساسية للحياة، لكنه في الوقت نفسه قد يصطدم بالأرض في غضون نحو 166عاما.

 

وانطلقت المركبة في سبتمبر عام 2016 في مهمة لم يسبق لها مثيل في «ناسا» مدتها 7 أعوام، لإجراء مسح عن قرب للكويكب «بينو»، وأخذ عينة من سطحه وإعادة هذه المادة إلى الأرض لدراستها.

غير أن هناك سببا آخر أكثر ارتباطا بمصير الأرض لدراسة «بينو»، حيث يقدر العلماء أنه من المحتمل اصطدام الكويكب على نحو كارثي بكوكب الأرض خلال 166 عاما.

 

وبهذه النسبة يحتل «بينو» المرتبة الثانية في سجل «ناسا»، الذي يضم 72 من الكويكبات والأجسام القريبة من الأرض وقد تصطدم بها.

 

تجدر الإشارة إلى أن وكالة ناسا (NASA) هي وكالة حكومية أمريكية مستقلة تأسست عام 1958م لبحث، وتطوير المركبات الفضائية، والقيام بأنشطة استكشاف الفضاء داخل، وخارج الغلاف الجوي للأرض، وكلمة ناسا هي اختصار للإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (بالإنجليزية: National Aeronautics and Space Administration)، والتي تأسست كرد فعل على إطلاق الاتحاد السوفييتي لسبوتنيك (Sputnik) عام 1957م، حيث نُظمت الوكالة حول اللجنة الاستشارية الوطنية للملاحة الجوية (NACA)، والتي قام الكونجرس بإنشائها عام 1915.

وبقيت وكالة ناسا خلال سنوات تأسيسها الأولى تحت إدارة حكومة الرئيس جون ف. كينيدي، والذي اقترح أن ترسل الولايات المتحدة إنساناً إلى سطح القمر بحلول نهاية الستينات، ولهذا صُمّم برنامج أبولو، ليُصبح رائد الفضاء الأمريكي نيل أرمسترونغ أول رجل هبط على سطح القمر.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان