رئيس التحرير: عادل صبري 02:01 صباحاً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

بعد مقتل اثنين من جنوده.. الاحتلال يفرض طوقًا أمنيًا على رام الله

بعد مقتل اثنين من جنوده.. الاحتلال يفرض طوقًا أمنيًا على رام الله

العرب والعالم

قوات الاحتلال في رام الله

بعد مقتل اثنين من جنوده.. الاحتلال يفرض طوقًا أمنيًا على رام الله

وائل مجدي 13 ديسمبر 2018 13:40

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي فرض طوق أمني شامل بعد وقوع حادث إطلاق نار في الضفة الغربية، والذي أسفر عن مقتل إسرائيليين وإصابة 2 آخرين.

 

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال أفيخاي أدرعي، اليوم الخميس، "فرض طوق أمني شامل على مدينة رام الله".

 

وذكر أن الطوق الأمني جاء "في أعقاب العملية التي وقعت في مفرق أساف والتي راح ضحيتها إسرائيليان".

 

وتابع "يتم تنفيذ أعمال فحص شاملة في مداخل ومخارج المدينة بالإضافة إلى تعزيز قوات جيش الدفاع في الضفة الغربية بعدة كتائب إضافية".

 

مقتل إسرائيليين

 

 

واعترف جيش الاحتلال، اليوم الخميس بمقتل جنديين وإصابة اثنين آخرين بجراح خطيرة بعد إطلاق النار على مجموعة من الجنود قرب مستوطنة جيفعات "عساف" قرب سلواد برام الله.

 

ووفقاً لمصدر صهيوني فإن فلسطيني ترجل من سيارته وأطلق النار من سلاحه من مسافة قصيرة جدًا نحو مجموعة من الجنود ثم عاد إلى السيارة وانسحب من المكان ومن غير المعروف ما إذا ردت القوة بإطلاق النار عليه - في هذه اللحظة تم فرض طوق أمني كامل على مدينة رام الله.

 

وأفادت تقارير، حسبما نشرت "هيئة البث الإسرائيلية"، بأن عملية إطلاق النار نفذت من سيارة عابرة، وقالت إنه على ما يبدو تم إطلاق النار اتجاه منفذ العملية.

 

وقالت القناة العاشرة الإسرائيلية أنه على ما يبدو أن هناك منفذين لعملية إطلاق النار، استقلا سيارة من نوع ميتسوبيشي، واللذين فرا من المكان.

 

وهرعت سيارات الإسعاف لمعاينة الجرحى والقتلى.

 

اقتحام رام الله

 

 

هذا ولليوم الثالث على التوالي تواصل قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحام مدينة رام الله بحثا عن منفذي عملية عوفرا التي نفذها فلسطينيون يوم الأحد الماضي شرق المدينة، حيث أصيب خلالها 6 مستوطنين إسرائيليين، وقد لاذ المنفذون بالفرار من مكان الحادث.

 

يذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أكد على مواصلة العمل على ملاحقة الفلسطينيين الذين نفذوا عملية عوفرا أول الأحد، والتي أدت لإصابة 6 مستوطنين إسرائيليين بينهم سيدة حامل.

 

وكان فلسطينيين يوم الأحد، نفذوا عملية إطلاق نار على مجموعة من المستوطنين عند مدخل مستوطنة عوفرا شرق رام الله، ما أدى لإصابة 6 إسرائيليين وقد لاذ المنفذون بالفرار من المكان في وقت تواصل فيه إسرائيل البحث عنهم.

 

اختناق الفلسطينيين

 

 

أصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في حي عين مصباح في مدينة رام الله.

 

وبحسب "سبوتنيك"، اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي في حي عين مصباح وسط مدينة رام الله.

 

واقتحمت أكثر من 30 دورية عسكرية إسرائيلية مدينة رام الله وضربت طوقًا أمنيًّا على المدينة.

 

واعتقلت قوات خاصة إسرائيلية الشاب عمر صالح البرغوثي في بلدة سردا شرق رام الله وأطلقت النار عليه في حين لم تتضح حالته الصحية.

 

وداهم الجيش الإسرائيلي منزل الشاب المعتقل عمر صالح البرغوثي في بلدة كوبر شمال غرب رام الله وأعلنت حظر التجول في القرية واحتجزت أفراد عائلته في وقت منعت فيه طواقم الإسعاف من عبور البلدة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان