رئيس التحرير: عادل صبري 04:34 مساءً | الأربعاء 16 يناير 2019 م | 09 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 17° غائم جزئياً غائم جزئياً

حوار| معارض سوداني: حكومة البشير تمارس الإرهاب ليلاً ونهارًا

حوار| معارض سوداني: حكومة البشير تمارس الإرهاب ليلاً ونهارًا

أحمد علاء 10 ديسمبر 2018 23:48
يرفض المعارض السوداني التقارير التي تتحدث عن رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
 
ويرى في حوارٍ لـ"مصر العربية"، أنّ حكومة الرئيس عمر البشير تمارس الإرهاب ليلًا ونهارًا على الشعب، متحدثًا عن تردٍ كبير في الأوضاع الاقتصادية والتي قد تنذر بغضب شعبي في الفترة المقبلة.
 
ويوضح عبد العزيز أنّ العلاقة مع مصر تحكمها أخوة ومصير واحد، لكن نظام البشير يُقيّم هذه العلاقة بحسب مصالحه الشخصية التي تتناسب معه.
 
          إلى نص الحوار..
 
تصاعدت في الفترة الأخيرة الآمال بشأن رفع السودان من قائمة الإرهاب.. ما رأيكم؟
 
أستغرب بشدة لتلك المقولات التي تتحدث عن رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.. الحكومة السودانية مطلوبة من المحكمة الجنائية الدولية، فكيف على رئيس مطلوب من المحكمة الجنائية الدولية أن يُرفع من قائمة الدول الراعية للإرهاب.  
 
ما الذي تفعله الحكومة السودانية؟
 
الحكومة السودانية تمارس الإرهاب ليلًا ونهارًا على الشعب السوداني، ونحن كقوة سياسية نرفض أي قرار برفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، لأن البشير من صلب جماعة الإخوان المسلمين، وهي مصنفة جماعة إرهابية.
 
لكنّ السلطات المصرية أعلنت جماعة الإخوان إرهابية، وتقيم علاقات جيدة من البشير؟ 
 
على النظام المصري أن يراعي هذه المسألة، فهو يحارب جماعة الإخوان، فكيف له أن يتحالف معهم السودان.
 
بالحديث عن مصر.. كيف ترى إلى العلاقة بين الدولتين وبخاصةً ملف حلايب الخلافي؟
 
العلاقة مع مصر تحكمها أخوة ويربطنا مصير واحد، لكن نظام البشير يقيم هذه العلاقة بحسب مصالحه الشخصية التي تتناسب معه، وبالتالي نرى أحيانًا تقاربًا بينهما ثم نلحظ تباعدًا في أحيانٍ أخرى.
 
أمّا بالنسبة للشعب السوداني، فهو يرى المصريين أشقاء له، وأنسب حل للأزمة في حلايب هي التفاوض على هذه المنطقة, والوصول إلى حل مرضٍ للطرفين، ونحن لا نؤيد اندلاع مواجهة مع مصر.
 
سد النهضة هو أحد النقاط الخلافية بين مصر والسودان، كيف ترى هذا الأمر؟
 
 السودان لا يستفيد من سد النهضة إلا بالكهرباء فقط، لكن هناك خطر أكبر من مجرد هذه الاستفادة، وهو إذا سقط السد ستغرق مدينة الخرطوم بالكامل، وبالتالي فالأمر يحتاج إلى مراجعات.
 
يجب على الفور أن تتولى قوات مصرية إثيوبية سودانية لحماية السد من أي تدخلات أجنبية، ولا ننسى أنّ هناك لجنة عمل مشتركة لتقييم السد، وبالتالي لابد من تدخل مصري سوداني في موقف متناغم حتى لا تندم في مرحلة لاحقة.
 
إقليميًّا، كيف تنظرون إلى مشاركة السودان في حرب اليمن؟
 
الشعب السوداني رافض وبشدة للمشاركة السودانية في الحرب باليمن، لأنّ هذه الحرب ليس لنا فيها ناقة ولا جمل.
 
ولماذا يصر نظام الرئيس البشير على المشاركة بها؟
 
نظام البشير يستفيد ماديًّا من هذه الحرب، بالإضافة إلى الحصانة من السعودية، وبعض المميزات والمخصصات، أمّا الشعب السوداني فهو رافض تمامًا لزج أبنائنا في حرب اليمن لأنّها حرب لا تفيد الشعب بأي شيء.. لا يجب علينا أن ندافع عن السعودية، وهذا لأنّ المملكة لديها جيش يدافع عنها.
 
كيف تقيمون الوضع العام في السودان، لا سيّما الحالة الاقتصادية؟
 
السودان يعيش حالة مزرية جدًا، حيث يتعرض لأزمة اقتصادية طاحنة، والحكومة ليس لديها حلول، والسودان مقبل على ثورة الجوع، لا سيّما أيضًا بسبب
 
الوقود منعدم والحكومة غير قادرة على توفير النفقات اللازمة لتوفيره، هذا الأمر يندرج
أيضًا على مختلف السلع التموينية في البلاد، وبالتالي يمكننا القول إنّ السودان مقبل على جوع وطحن وحرب قد تدوم طويلًا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان