رئيس التحرير: عادل صبري 02:40 مساءً | الاثنين 21 يناير 2019 م | 14 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

القضاء vs ترامب.. ضربات متتالية

القضاء vs ترامب.. ضربات متتالية

العرب والعالم

صراع بين ترامب والقضاء

القضاء vs ترامب.. ضربات متتالية

محمد عبد الغني 10 ديسمبر 2018 20:40

 

صراع تشهد الولايات المتحدة الأمريكية، يتمثل في الجدل الدائر بين الرئيس دونالد ترامب، ومؤسسة القضاء في البلاد.

ومن فترة لأخرى، تشهد الأوساط الأمريكية شدا وجذبا بين ترامب والقضاء على وقع قرارات يتخذها الرئيس لكن تجد رفضا من المحاكم المحتلفة في أمريكا.

هزيمة جديدة

مطلع الأسبوع الجاري، ألحقت محكمة استئناف أمريكية هزيمة بالرئيس دونالد ترامب، عندما رفضت السماح بتطبيق أمره الذي يمنع لجوء المهاجرين الذين يدخلون البلاد بطريقة غير مشروعة.

واستشهد ترامب بنظام الهجرة المرتبك لإعلانه في الآونة الأخيرة بأن المسؤولين سيتعاملون فقط مع طلبات اللجوء للمهاجرين الذين يقدمون أنفسهم عند نقاط دخول رسمية.

 


ورفعت جماعات مدافعة عن الحقوق المدنية دعاوى قضائية إذ قالت إن أمر ترامب الصادر في التاسع من نوفمبر  ينتهك قانون الهجرة.

تبادل اتهامات

واشتدت المواجهة بين الرئيس الأمريكي، ورجال القضاء في أمريكا، بعدما هاجم ترامب القضاة في الولايات المتحدة، متهما إياهم بجعل البلاد غير آمنة، وذلك على خلفية تباين وجهات النظر بين الجانبين حول طالبي اللجوء.

وشن ترامب هجوما حول هذه القضية بعد يوم من المواجهة العلنية مع رئيس المحكمة العليا جون روبرتس بشأن استقلال المحاكم.

وكتب ترامب وقتها على تويتر "يجب ألا يصدر القضاة قرارات بشأن الأمن والأمان على الحدود أو في أي مكان آخر".

وأضاف "يجب السماح لجهات تطبيق القانون العظيمة بالقيام بعملها! وإلا فالبديل سيكون الهرج والمرج والفوضى والإصابات والموت".


سجال بين ترامب ورئيس المحكمة العليا

وجاء هجوم ترامب بعد أن منعت محكمة الاستئناف الفيدرالية مؤقتا إعلانا رئاسيا بشأن اللجوء.

وجاء في الإعلان أنه لا يحق سوى للأشخاص الذي يدخلون الولايات المتحدة من نقاط الدخول الرسمية التقدم بطلبات اللجوء، ما يعني الرفض المباشر لمن يتسللون عبر الحدود.

رد استثنائي

وفي خطوة استثنائية، رد روبرتس على انتقاد ترامب لقاض فيدرالي بوصفه أنه "قاضي أوباما".

وقال روبرتس في بيان "ليس لدينا قضاة أوباما أو قضاة ترامب، أو قضاة بوش أو قضاة كلينتون".

وأضاف "ما لدينا هو مجموعة استثنائية من القضاة المخلصين الذين يبذلون أفضل ما بوسعهم لتوفير الحقوق المتساوية لمن يمثلون أمامهم".

قال ترامب ردا على حديث روبرتس: "بإمكان القاضي روبرتس أن يقول ما يشاء، ولكن الدائرة التاسعة هي كارثة حقيقية، مضيفا إنها خارجة عن السيطرة، وسمعتها فظيعة أكثر من أية دائرة أخرى في البلاد".

ومنذ تولي الرئيس الأمريكي الحكم، في يناير 2016 ، حدثت العديد من الصدامات بين الرئيس الأمريكي ومؤسسة القضاء.

 


مدن ملاذات اللاجئين

في إبريل 2017 ، علّق قاض أمريكي تطبيق مرسوم وقّعه الرئيس دونالد ترامب ويهدف إلى حجب التمويل الاتحادي عما يُسمّى بـ"مدن ملاذات اللاجئين" التي تُعارض سياسته المتعلقة بالهجرة،

ووصف المدافعون عن تلك الأماكن التي يصفونها بأنها "ملاذات"، القرار القضائي الجديد بأنه صفعة قضائية أخرى لسياسة ترامب بشأن الهجرة، وإنذر جديد باستمرار مواجهة القضاء لسياسة إدارته بخصوص المهاجرين واللاجئين إلى الولايات المتحدة.

وفي ديسمبر من العام نفسه، أمرت قاضية أمريكية إدارة الرئيس دونالد ترامب، بالسماح للاتحاد الأمريكي للحريات المدنية بالوصول إلى أمريكي يشتبه في مشاركته في القتال لحساب تنظيم داعش.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان