رئيس التحرير: عادل صبري 01:57 صباحاً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

كيف ردت روسيا على إسقاط إسرائيل لطائرتها الحربية ؟

كيف ردت روسيا على إسقاط إسرائيل لطائرتها الحربية ؟

العرب والعالم

فلاديمير بوتين

كيف ردت روسيا على إسقاط إسرائيل لطائرتها الحربية ؟

وائل مجدي 26 سبتمبر 2018 14:44

بعد إعلان موسكو رسميًا تورط إسرائيل في إسقاط طائرتها الحربية في سوريا، قررت روسيا معاقبة الاحتلال بعدة خطوات متتالية.

 

روسيا أعلنت على لسان وزير دفاعها سيرغي شويغو، عزمها تسليم منظومة دفاع جوي متقدمة (أس 300) إلى سوريا خلال أسبوعين.

 

وأبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، نظيره السوري بشار الأسد، عن خطط تسليم بلاده منظومة صواريخ أس-300 المضادة للطائرات.

 

منظومة دفاعية

 

وقالت الرئاسة السورية، في بيان لها، إن "بوتين أبلغ الرئيس الأسد، خلال اتصال هاتفي، بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية وتسلمها منظومة أس-300 الحديثة.

 

وقال شويغو، في بيان تليفزيوني: "أمر الرئيس بوتين باتخاذ إجراءات أمنية إضافية في سوريا لحماية القوات الروسية هناك".

 

كما أعلن شويغو عن إطلاق الجيش الروسي التشويش الكهرومغناطيسي في مناطق البحر المتوسط المحاذية لسواحل سوريا، بهدف منع عمل رادارات واتصالات الأقمار الصناعية والطائرات أثناء أي هجوم على أهداف في الأراضي السورية.

 

خطوات أخرى

 

 

وكشف عن خطوة ثالثة تتمثل في تجهيز المراكز القيادية لقوات الدفاع الجوي السورية بنظام آلي للتحكم موجود حصريا لدى الجيش الروسي، مما سيضمن الإدارة المركزية لجميع الدفاعات الجوية السورية، وتحديد جميع الطائرات الروسية في الأجواء .

 

وحمل وزير الدفاع الروسي مرة أخرى إسرائيل المسؤولية عن إسقاط الطائرة بالخطأ بنيران الدفاعات الجوية السورية، مساء الاثنين الماضي، وأكد أن الجيش الإسرائيلي لم يبلغ الطرف الروسي عبر الخط الساخن بنيته شن غارات جوية على سوريا إلا قبل دقيقة واحدة من بدء الهجوم.

 

وأضاف أن هذه الحادثة أجبرت روسيا على اتخاذ خطوات رد مناسبة بهدف تعزيز أمن عسكرييها الذين ينفذون مهام مكافحة الإرهاب الدولي في سوريا.

 

ومنظومة الدفاع الجوي أس-300 قادرة على اعتراض الأهداف الجوية على مسافة تتجاوز 250 كيلومترا، وستكون قادرة على التصدي للطائرات الإسرائيلية التي تقصف أهداف داخل سوريا بشكل مستمر.

 

ويتدرب عسكريون سوريون بالفعل على استخدام هذه المنظومة. ولفت شويغو أن بلاده كانت قد أوقفت خطة تسليم هذه المنظومة المتطورة إلى سوريا عام 2013، بطلب من الجانب الإسرائيلي، "لكن الوضع تغير اليوم".

 

حظر طيران

 

أكثم نعيسة، سياسي سوري ومدير مركز الشام للدراسات الديمقراطية وحقوق الإنسان، قال إن إسقاط الطائرة الروسية ستدفع موسكو إلى تزويد سوريا بأسلحة دفاع متطورة ضد الطائرات الإسرائيلية.

 

وأضاف لـ "مصر العربية" أنه من الممكن في حال استمرار القصف الإسرائيلي على المواقع الإيرانية والسورية التابعة للنظام ستقوم روسيا بفرض مناطق حظر طيران.

 

وتابع السياسي السوري قائلًا: "على الصعيد السياسي كان التلميح الروسي واضحًا لن يقدموا أية مساعدات للجانب الإسرائيلي على أي صعيد سياسي أو عسكري داخل سوريا .

 

اتهامات موسكو

 

 

وجددت وزارة الدفاع الروسية اتهامها لدولة الاحتلال الإسرائيلية بالتسبب في إسقاط طائرتها العسكرية فوق سوريا.

 

وقالت الوزارة إن مقاتلة إسرائيلية كانت تحلق فوق محافظة اللاذقية الساحلية السورية قبل فترة وجيزة من حادث الإسقاط؛ اتخذت طائرة استطلاع روسية من طراز IL-20M، درعا عن عمد.

 

وأوضح المتحدث باسم الوزارة الميجور جنرال إيغور كوناشنكوف أن تصرفات الطيار الإسرائيلي أظهرت "إما عدم كفاءة مهنية أو إهمالا جنائيا".

 

ونشرت الوزارة على حسابها على تويتر فيديو توضيحيا للحادث.

 

واتهم الجيش الروسي قوات الاحتلال الجوية بتزويدها بمعلومات "مضللة" الأمر الذي تسبب في إسقاط الطائرة الروسية في سوريا التي كانت تقل 15 جنديا روسيا.

 

وندد الجيش بنزعة المغامرة لدي الطيارين الإسرائيليين، وأثبتت التحقيقات أن الطائرة أسقطت بعد إصابتها بصاروخ دفاع جوي سوري عن طريق الخطأ.

 

وعرض الناطق العسكري الروسي إيغور كوناشينكوف نتائج التحقيق في سقوط طائرة إليوشن-20 والتي كانت تقل 15 جنديا بصاروخ دفاع جوي سوري من طريق الخطأ في 17 سبتمبر الماضي.

 

رد إسرائيلي

 

 

ورد جيش الاحتلال الإسرائيلي على الاتهامات الروسية بالقول إن "الآليات المعتمدة للتنسيق ومنع الاحتكاك مع روسيا اتبعت بالشكل الصحيح قبل إسقاط الطائرة الاستطلاعية الروسية فوق سوريا الأسبوع الماضي".

 

وجدد الجانب الإسرائيلي التأكيد على أن مقاتلاته لم تستخدم الطائرة الروسية غطاء خلال تنفيذها ضربات جوية في اللاذقية.

 

وكتب المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيخاي أدرعي على حسابه في موقع تويتر إن "سلاح الجو الإسرائيلي لم يستتر وراء أي طائرة".

 

وأكد أدرعي على وجود تنسيق مع موسكو، وكتب على تويتر أن "سلامة وأمن القوات الروسية التي تعمل في سورية موضوعة نصب أعين متخذي القرارات في إسرائيل وتشكل عاملا هاما في الموافقة على كل عملية".

 

استمرار العمليات

 

ورغم التوتر بين روسيا والاحتلال بسبب الطائرة، أعلن جيش الاحتلال أنه سيواصل العمل ضد الوجود العسكري الإيراني في سوريا ومنع المحاولات لتهريب الأسلحة إلى "حزب الله".

 

وجاء البيان لجيش الاحتلال الإسرائلي بعد أن قامت وزارة الدفاع الروسية، مرة أخرى، بتحميل إسرائيل مسؤولية تحطم الطائرة الروسية من قبل منظومات الدفاع الجوي السورية أثناء صدها غارة جوية إسرائيلية استهدفت مدينة اللاذقية.

 

وجاء في البيان "ستواصل قوات الدفاع الاسرائيلية التصرف وفقا لأوامر الحكومة، ضد المحاولات المستمرة لكسب موطئ قدم لإيران عسكريا في سوريا، وتزويد منظمة إرهابية "حزب الله" أسلحة فتاكة ودقيقة".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان