رئيس التحرير: عادل صبري 08:07 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

فيديو| من هو إيلي كوهين الذي استعاد الموساد ساعته من سوريا؟

فيديو| من هو إيلي كوهين الذي استعاد الموساد ساعته من سوريا؟

العرب والعالم

إيلي كوهين

فيديو| من هو إيلي كوهين الذي استعاد الموساد ساعته من سوريا؟

أيمن الأمين 08 يوليو 2018 12:40

باتت ساعة "إيلي كوهين" الجاسوس الإسرائيلي الذي أعدم في سوريا قبل 53 عامًا، حديث الشارع الصهيوني في الساعات الأخيرة، الموساد يعلن عن نجاحات في استعادة الساعة بواسطة عملية خاصة، بينما ذكرت تقارير إعلامية إسرائيلية أن الموساد اشترى الساعة من مزاد علني..

   

وقبل ساعات، أعلن جهاز الاستخبارات الإسرائيلية، الموساد، استعادته لساعة جاسوس من أكثر جواسيس إسرائيل شهرة، كان قد قبض عليه وأعدم شنقا في سوريا.

 

أين ولد كوهين؟

 

وكان يستخدم الساعة إيلي كوهين اليهودي المولود في مصر الذي جنده الموساد في أوائل الستينيات من القرن الماضي وهو الذي تمكن من التسلل إلى أعلى مستويات الحكومة السورية.

 

وكان كوهين مد "إسرئيل" ببعض أسرار الدولة في سوريا، قبل اكتشافه ثم إعدامه شنقا في ميدان عام في العاصمة دمشق في 1965.

 

في حين، ذكر موقع "عرب 48" أن أرملة  كوهين قالت في تصريحات لإذاعة الجيش الإسرائيلي: "لقد أخبرنا الموساد قبل بضعة أشهر بأنهم وصلوا إلى ساعة كوهين التي كانت على وشك أن تباع".

 

ولفتت في هذا السياق إلى أنها لا تعرف أين جرى ذلك "وفي أي مكان وفي أي بلد. بعد ذلك أبلغونا أنهم حصلوا عليها، بالطبع قام الموساد بشرائها".

 

استخبارات "إسرائيل"

 

يذكر أن كوهين ولد في مصر، وهاجر إلى إسرائيل عام 1957، وانتسب إلى الخدمة في الوحدة 188 التابعة  لدائرة الاستخبارات في الجيش الإسرائيلي عام 1959.

 

ولاحقا أرسل عام 1961 إلى الأرجنتين ليكتسب هوية أرجنتيني من أصل سوري يحمل اسم كمال أمين ثابت، وأرسل في نهاية العام ذاته إلى أوروبا ليعمل ممثلا لشركة بلجيكية ليتم إرساله من هناك إلى سوريا.

 

إيلي كوهين وصل إلى سوريا مطلع عام 1962 للمرة الأولى وأقام في دمشق، ونسج علاقات وثيقة مع كبار المسؤولين السوريين حينها، وحصل على معلومات لا تقدر بثمن عن الجيش السوري وخططه العسكرية.

 

تلك المغامرة الكبيرة انتهت في يناير عام 1965 باقتحام قوات الأمن السورية شقة كوهين في دمشق، حيث اعتقل أثناء قيامه ببث معلومات استخبارية لرؤسائه في إسرائيل، وقدم للمحاكمة بعد شهرين، وصدر حكم بإعدامه شنقا، وتم تنفيذ الحكم في 18 مايو من نفس العام.

 

للمزيد من المعلومات.. شاهد الفيديو التالي:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان