رئيس التحرير: عادل صبري 11:10 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بتشكيل لجنة رئاسية.. هل ينجح الاتحاد الأفريقي في حل النزاع الصحراوي؟

بتشكيل لجنة رئاسية.. هل ينجح الاتحاد الأفريقي في حل النزاع الصحراوي؟

العرب والعالم

أزمة الصحراء الغربية

بتشكيل لجنة رئاسية.. هل ينجح الاتحاد الأفريقي في حل النزاع الصحراوي؟

أحمد جدوع 08 يوليو 2018 12:00

تعتبر الصحراء الغربية ذات أهمية شاملة ومصيرية بالنسبة لأطراف النزاع، الأمر الذي دفع الاتحاد الاتحاد الأفريقي إلى تجديد الأمل من خلال تشكيل لجنة رئاسية أفريقية لحل النزاع في إقليم الصحراء المستمر بين المغرب و"البوليساريو" منذ 43 عاماً.

 

وكان قادة الاتحاد الأفريقي قد وافقوا على مقترح بتشكيل لجنة رئاسية أفريقية لحل النزاع في إقليم الصحراء، وذلك خلال القمة الـ31 للاتحاد الأفريقي، التي انعقدت مطلع الأسبوع الجاري في العاصمة الموريتانية نواكشوط بمشاركة 22 رئيس دولة.

 

وأكد الأمين العام لجبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، في تصريحات صحفية،  على أن المشاركون في القمة صدَّقوا بالفعل على تشكيل لجنة رئاسية لحل النزاع الصحراوي، موضحاً أن "اللجنة ستضم في عضويتها كلاً من رؤساء الاتحاد الأفريقي، السابق ألفا كوندي، والحالي بول كاغامي، والمقبل، إضافة إلى فكي".

 

منطقة نزاع

 

وإقليم الصحراء (الصحراء الغربية) هو منطقة متنازع عليها بين المغرب، الذي يسيطر على 80% من مساحة الإقليم، البالغة 26 ألف كيلومتر مربع، وبين جبهة البوليساريو، التي تسيطر على بقية مساحة الإقليم.

 

ويقع الإقليم شمال غرب أفريقيا، وتحدّه الجزائر من الشمال الشرقي، وموريتانيا من الجنوب، والمغرب من الشمال، وأكبر مدنه هي العيون، ويتمركز فيها عدد كبير من السكان.

 

وتعود فصول الأزمة التي رهنت وما زالت ترهن المنطقة المغاربية، إلی ما قبل انسحاب الاحتلال الإسباني، الذي كان يتقاسم النفوذ علی المنطقة مع نظيره الفرنسي من الصحراء الغربية في العام 1975.

 

مغربية الأرض

 

وتصر الرباط على أحقيتها في إقليم الصحراء، وتقترح كحلٍّ حكماً ذاتياً موسعاً تحت سيادتها، في حين تطالب "البوليساريو" بتنظيم استفتاء لتقرير المصير، وهو طرح تدعمه الجزائر، التي تؤوي عشرات الآلاف من لاجئي الإقليم.

 

بدوره قال الناشط السياسي المغرب نور الدين سليمي، أن ملف الصحراء حسم لصالح المغرب، وذلك باعتراف دول عربية وإقليمية كبرى بمغربية الأرض، لافتاً أن دعم الجزائر لجبهة البوليساريو مزيف فهى لا تريد إلا مصلحتها فقط.

 

 وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية" أن الجزائر تريد استعمار المغرب للاستيلاء على خيراته وفي نفس الوقت لا تستطيع الدخول في حرب فصنعت ما يمسى بجبهة البوليساريو ودفعت بها لحمل السلاح ضد المملكة المغربية بعد إيهام هذه الجبهة بأنها من الممكن أن يكون لها جمهورية معترف بها دولياً وهذا لن يحدث.

 

 وأوضح أنه ليس من مصلحة القوى الإقليمية والدولية أن تنشأ جمهورية الصحراء الغربية وذلك لما تمثله من خطر وإيوائها للإرهاب.

 

نزاع مفتعل

 

 في السياق، قال كامل عبدالله ـ الخبير الإستراتيجي، إن الصراع الجزائري المغربي يعتبر من أطول النزاعات في العالم بعد القضية الفلسطينية، منذ خروج الاحتلال الأسبانى من الصحراء الغربية، وتستخدم فيه أدوات مختلفة سياسيا وإعلامياً بالإضافة لمحاولات الصلح التي باءت جميعها بالفشل لعدم وجود نية حقيقة بين الطرفين لإنهاء النزاع لأسباب تتعلق ببقاء النظامين المتصارعيين.

 

 وأضاف في تصريحات لـ"مصر العربية" أن البعض يرى أن النزاع مفتعل من أجل بقاء النظامين المغربي والجزائري خاصة مع التحولات السياسية بعد الربيع العربي الذي لم يصل بشكله المعروف حتى الآن للبلدين، متوقعا حل المشكلة في حال تم تحولا حقيقا في بنية النظامين.

 

 وأوضح أن الصراع بين المغرب والجزائر مفتعل في ظروف الحرب الباردة، التي تسعى العالم العربي والإسلامي بغية إضعافه واقتسام خيراته، مشيرا إلى عدم وجود وفاق دولي حول القضية وذلك يساعد في إطالة أمد الصراع.

 

قلق دولي

 

وتقول أوروبا والولايات المتحدة أنهما تشعران بالقلق من أن يؤدي الصراع إلى تدهور العلاقات بين المغرب والجزائر ويمنعهما من العمل سويا ضد الإرهاب.

 

 وكانت الأمم المتحدة قد اقترحت عام 2001 إجراء استفتاء للصحراويين على الاستقلال أم البقاء كإقليم مغربي، ولكن حصل خلاف بين المغرب والبوليساريو في شأن تحديد "الصحراويين" الذين يحق لهم التصويت، ذلك أن كل طرف يشكك بالسكان المقيمين في مناطق الطرف الآخر.

 

ويتهم المغرب قادة البوليساريو بالفساد والاستفادة من مشكلة اللاجئين عبر الحصول على المساعدات الدولية والاتجار بها بدل إيصالها إلى مستحقيها من اللاجئين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان