رئيس التحرير: عادل صبري 04:07 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

النمسا تقيم إفطارًا رمضانيًا في الهواء الطلق لدعم لاجئين أفغان

النمسا تقيم إفطارًا رمضانيًا في الهواء الطلق لدعم لاجئين أفغان

وكالات 02 يونيو 2018 03:20

شهدت العاصمة النمساوية، فيينا، مساء الجمعة، فعالية احتجاجية قامت بها منظمات داعمة للاجئين، استنكارًا لرفض السلطات طلبات لجوء قدمها عدد من اللاجئين الأفغان، وقررت إعادتهم لبلدانهم التي تدور فيها رحى الحرب.

و كانت الفعالية الاحتجاجية عبارة عن برنامج إفطار رمضاني نظمته مبادرة "كن واثقًا" المكونة من 12 منظمة مجتمع مدني نسماوية داعمة للاجئين، ومناهضة للعنصرية.

وشارك في برنامج الإفطار عدد كبير من المواطنين النمساويين.

وفي كلمة له قبيل الإفطار شدد المتحدث باسم مركز تنسيق اللجوء النمساوي، هربرت لانغثالر، على أن مبادرة "كن واثقًا" تم تشكيلها "لوقف ترحيل اللاجئين لأسباب غير حقيقية".

وأوضح المتحدث أن المبادرة المذكورة أنشئت العام الماضي، وأنها قدمت الكثير من الفعاليات منذ ذلك الحين.

ولفت أن فعالية الجمعة جاءت لدعم اللاجئين الأفغان من خلال تنظيم إفطار في الهواء الطلق، مضيفًا "أردنا اليوم لفت الانتباه إلى الممارسات الخاطئة التي تقوم بها الجهات المعنية".

وشدد لانغثالر على أن أفغانستان ليست بالمكان الآمن على الإطلاق، مطالبًا الحكومة بالوقف الفوري لعمليات الترحيل.

وفي حديث  على هامش الفعالية، قال الأفغاني، أسان باطور، الذي شارك في الإفطار، "رغم أني أعيش في النمسا منذ 7 سنوات إلا أنني لم أحصل بعد على صفة لاجئ".

ولفت باطور إلى أن بلاده ليست آمنة، ومن ثم اضطر للهجرة إلى النمسا، مشيرًا لرغبته في أن يعيش كإنسان طبيعي في دولة آمنة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان