رئيس التحرير: عادل صبري 03:29 مساءً | الجمعة 22 يونيو 2018 م | 08 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

فيديو| في ذكرى يوم الأرض.. فلسطينيون: «ولنا عودة»

فيديو| في ذكرى يوم الأرض.. فلسطينيون: «ولنا عودة»

العرب والعالم

ذكرى يوم الأرض الفلسطيني

فيديو| في ذكرى يوم الأرض.. فلسطينيون: «ولنا عودة»

فلسطين – مها عواودة 30 مارس 2018 12:00

يكتسب إحياء يوم الأرض الخالد هذا العام أهمية خاصة في نظر الفلسطينيين، في ظل التطورات الخطيرة التي تمر بها القضية الفلسطينية، من خلال محاربة واشنطن بشكل علني لحق العودة وشطبها لقضية القدس من طاولة المفاوضات.

 

الفلسطينيون حشدوا بشكل غير مسبوق لمسيرات "العودة الكبرى"، وشرعوا بنصب الخيام على مقربة من الحدود في قطاع غزة ، وأعدوا خطة إعلامية محكمة لإظهار قضية اللاجئين الفلسطينيين أمام العالم وعلى تمسكهم بحق العودة باعتباره حق مقدس ، ولا بد أن يعودوا إلى ديارهم.

 

في مقابل الاستعدادات الفلسطينية الضخمة لمسيرات العودة، جهز الاحتلال ترسانة من الأسلحة المتطورة التي تستخدم في قمع التظاهرات، كما تم نشر المئات من القناصة على طول حدود القطاع، وأعطيت الأوامر بقتل أي متظاهر فلسطيني يجتاز الحدود في مسيرات العودة، كما جهز جيش الاحتلال طائرات ستتولى رش غازات سامة على المتظاهرين ، معززة بطائرات الاستطلاع التي ستراقب الحدود.

 

" مصر العربية " ترصد ماذا قال الفلسطينيون عن مسيرات العودة وذكرى يوم الأرض الخالد الذي يصادف الثلاثين من مارس.

 

متمسكون بالأرض

 

عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين طلال أبو ظريفة قال لـ"مصر العربية" إن "الأرض هي جوهر الصراع، ولا يمكن للشعب الفلسطيني أن ينحني أمام الاحتلال، ونحن قدمنا فواتير من الدم من أجل الدفاع عن أرضنا وسنبقى ندافع عنها، وعلينا أن نجسد وحدة وطنية متكاملة من أجل استعادة الحقوق الفلسطينية".

 

وأكد أبو ظريفة أن شعار "الكبار يموتون والصغار ينسون" باتت من الماضي ، وكل الشعب الفلسطيني متمسك بأرضه ومسيرات العودة هذا العام تكتسب طابعًا خاصًا، بأن الشعب الفلسطيني متمسك بثوابته الوطنية.

 

من جانبه قال القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بسام الكردي لـ"مصر العربية" إن يوم الأرض الخالد هذا العام هو عام الدفاع عن الحقوق والثوابت الوطنية في ظل مخططات الاحتلال وواشنطن الذين يهدفوا لتصفية القضية الفلسطينية.

 

وحذر الكردي الاحتلال من ارتكاب حماقة بارتكاب مجزرة ضد مسيرات العودة السلمية، مؤكدا أن الاحتلال يخطط لتصعيد الأوضاع على طول حدود القطاع.

 

طوارئ في الصحة

 

في السياق رفعت وزارة الصحة في غزة حالة الطوارئ في صفوف كوادرها من أجل التعامل مع أي حدث وتصعيد من قبل الاحتلال والتي قد يسقط فيها شهداء وجرحى في مسيرات العودة، في ظل تأكيد قادة جيش الاحتلال أنهم سيمنعون أي عملية اقتحام للحدود بأي وسيلة حتى لو سقط الكثير من الضحايا في صفوف الفلسطينيين، ونشره لآلاف الجنود على طول حدود القطاع.

 

وقالت وزارة الصحة في غزة، إنها ألغت العديد من العمليات الجراحية، وأخلت العديد من الأسرة، وتم تجهيز مستشفيات ميدانية لتقديم الإسعافات الأولية للمشاركين في مسيرات العودة.

 

في السياق دعت الفصائل الفلسطينية لمشاركة فاعلة في مسيرات يوم الأرض الخالد معلنة التعبئة العامة في صفوف عناصرها ، مؤكدة أن مسيرات العودة ويوم الأرض ستنظم في خمسة مناطق في قطاع غزة بالتزامن مع مسيرات حاشدة ستنظم في داخل فلسطين المحتلة عام 48 والضفة المحتلة والقدس، مؤكدة في الوقت ذاته أن هذه المسيرات سلمية، وعلى الاحتلال أن يتحمل تبعات أي استخدام مفرط للقوة بحق المتظاهرين المشاركين في تلك المسيرات.

 

يوم الأرض
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان