رئيس التحرير: عادل صبري 09:02 صباحاً | الجمعة 27 أبريل 2018 م | 11 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

البرلمان الصيني يعيد انتخاب لي كه تشيانغ رئيسا للوزراء

البرلمان الصيني يعيد انتخاب لي كه تشيانغ رئيسا للوزراء

العرب والعالم

البرلمان الصيني يعيد انتخاب لي كه تشيانغ رئيسا للوزراء

البرلمان الصيني يعيد انتخاب لي كه تشيانغ رئيسا للوزراء

أعاد البرلمان الصيني، اليوم الأحد، انتخاب لي كه تشيانغ رئيسًا لمجلس وزراء البلاد.

 

وجرى الاقتراع على هامش اجتماعات الجمعية العامة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، بقاعة الشعب الكبرى في العاصمة بكين.

 

وحصل لي كه تشيانغ على أصوات 2964 مندوبًا من أصل 2966 شاركوا في الاقتراع.

 

وعقب الاقتراع وقع الرئيس الصيني شي جين بينغ مرسومًا رئاسيًّا بتعيين لي كه تشيانغ رئيسًا للوزراء.

 

كما أجرى البرلمان الصيني انتخابات نواب رئيس اللجنة العسكرية المركزية وأعضاءها، ورئيس المحكمة العليا.

 

وأمس السبت انتخب البرلمان الصيني الرئيس الحالي للبلاد شي جين بينغ، لولاية رئاسية ثانية مدتها خمس سنوات.

 

 

 

وبموجب تعديل دستوري أقره البرلمان في 11 مارس الجاري بات ممكنا أن يبقى شي جين بينع في الحكم بعد انتهاء فترته الرئاسية الثانية عام 2023، مدى الحياة.

 

وبعد أقل من أسبوع على قيام البرلمان الصيني بتعزيز سلطات الرئيس عبر تعديل الدستور وإلغاء الحد الأقصى للولايات الرئاسية، أعيد انتخاب جين بينغ (64 عاماً) من قبل زهاء ثلاثة آلاف نائب كانوا موجودين في الجلسة العامة السنوية لمجلس الشعب الصيني.

 

وأحكم شي (64 عاماً) قبضته على السلطة منذ أن أصبح أميناً عاماً للحزب الشيوعي في 2012.

 

وبعد تعديل البرلمان للدستور بات الآن بوسع شي البقاء إلى ما لا نهاية من أجل تطبيق رؤيته للصين المتجددة كقوة عالمية ذات جيش «من الاقوى عالمياً» في حلول منتصف القرن الحالي.

 

ومنذ توليه قيادة الحزب الشيوعي الصيني في نهاية 2012 ثم رئاسة الدولة مطلع 2013، عزز شي سلطة النظام. وصدر قانون يقمع بقسوة أي معارضة على الإنترنت، وصدرت أحكام قاسية بالسجن على مدافعين عن حقوق الإنسان.

 

لكن شي يتمتع بشعبية لدى الشعب الصيني لا سيما بسبب حملة القمع التي شنها ضد الفساد وطاولت أكثر من مليون شخصية رسمية في الحزب، وتهميش منافسين محتملين له.

 

ويخشى الناشطون من أن يؤدي إلغاء الحد الأقصى للولايات إلى تشديد إضافي للرقابة الصارمة على وسائل الإعلام والمجتمع المدني والديانة، مع محاولة شي فرض رؤيته الايديولوجية للشيوعية في مختلف أوجه المجتمع ونواحيه.

 

 

كما صادقت الدورة السنوية للمجلس الوطني الثالث عشر لنواب الشعب الصيني صباح اليوم ، على تعيين شيوي تشي ليانغ و تشانغ يو شيا كنائبين لرئيس اللجنة العسكرية المركزية لجمهورية الصين الشعبية.

 

وصوت قرابة 3000 نائب من المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني للموافقة على الترشيح المقدم من قبل شي جين بينغ، رئيس اللجنة العسكرية المركزية للبلاد .

 

كما تم المصادقة أيضا على تعيين وي فنغ خه، و لي تسوه تشنغ، و مياو هوا، و تشانغ شنغ مين، كأعضاء في اللجنة العسكرية المركزية بعد الموافقة على ترشيح شي لهم من قبل المشرعين الوطنيين.

 

وانتخب "يانغ شياو دو" رئيسا للجنة الرقابة الوطنية و"تشو تشيانغ" رئيسا للمحكمة الشعبية العليا، و"تشانغ جيون" مدعيا عاما للنيابة العامة الشعبية العليا على التوالي اليوم خلال أعمال الدورة الأولى للمجلس الوطني ال13 لنواب الشعب الصيني، أعلى هيئة تشريعية صينية. 

 

كيم يبعث رسالة تهنئة 

 

من جهته أرسل الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون برقية تهنئة للزعيم الصيني شي جين بينغ لمناسبة إعادة انتخابه رئيساً للبلاد، بحسب ما قالت وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية اليوم، في رسالة مباشرة نادرة من بيونغيانغ إلى بكين بعد تدهور العلاقات بينهما.

 

 

ولم يزر كيم الصين حتى الآن منذ توليه السلطة في أواخر 2011 مع شعور كوريا الشمالية بالاستياء من دعم الصين القوي لعقوبات الأمم المتحدة في شأن التجارب النووية والصاروخية الكورية الشمالية وغضب الصين من تلك التجارب المتكررة.

 

ولكن الصين دعمت بقوة الجهود التي بذلتها كوريا الجنوبية والولايات المتحدة أخيراً لتحسين العلاقات مع كوريا الشمالية والتي تتضمن اجتماعا مزمعا بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترامب.

 

وفي الرسالة التي نشرتها وكالة الأنباء المركزية الكورية قال كيم إنه يأمل بتحقيق الصين مزيداً من الإنجازات في ظل قيادة شي.

 

ونشرت وسائل الإعلام الصينية الرسمية أيضاً رسالة التهنئة، ولكنها لم تذكر ما إذا كان شي قد رد عليها.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان