رئيس التحرير: عادل صبري 12:53 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

«يديعوت أحرونوت»: سقوط طائرة الأمير منصور«اغتيال في الجو»

«يديعوت أحرونوت»: سقوط طائرة الأمير منصور«اغتيال في الجو»

العرب والعالم

«يديعوت أحرونوت »: سقوط طائرة الأمير منصور«اغتيال في الجو»

«يديعوت أحرونوت»: سقوط طائرة الأمير منصور«اغتيال في الجو»

وكالات-إنجي الخولي 08 نوفمبر 2017 08:14

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية أن حادثة سقوط المروحية التابعة للأمير السعودي منصور بن مقرن لم تكن عادية، أو من خطأ فني حصل، بل هي عملية اغتيال حصلت من خلال استهدافها من قبل مقاتلة سعودية في الجو خلال محاولته الهرب بالتزامن مع انطلاق حملة مكافحة الفساد التي طالت أمراء ووزراء حاليين وسابقين .
 

وقالت الصحيفة الإسرائيلية  الثلاثاء: "إنّ مقتل الأمير السعودي منصور بن مقرن لم يكن مجرد حادثة تحطم طائرة بل عملية اغتيال ، بحسب "سبوتنيك" الروسية .

ووصفت الصحيفة ما جرى بأنه "اغتيال في الجو".
 

وتابعت "يديعوت أحرونوت" :"إن مقاتلة سعودية أسقطت المروحية التابعة للأمير السعودي والتي كانت تقله مع مسؤولين سعوديين أثناء محاولتهم الهرب من السعودية ،وتم إسقاط المروحية في منطقة عسير القريبة إلى الحدود السعودية اليمنية. ولم تنشر "يديعوت أحرونوت" أية تفاصيل إضافية أو ما يثبت صحة ذلك.

وكان موقع "ميدل إيست آي" البريطاني أشار إلى احتمال أن الأمير منصور بن مقرن كان يحاول الهرب من السعودية.
 

وربط "ميدل إيست آي" وفاة ابن مقرن بحملة الاعتقالات المفاجئة، التي طالت أمراء بارزين من العائلة الحاكمة، على رأسهم متعب بن عبد الله والوليد بن طلال.


والأمير منصور بن مقرن (43 عاما) كان مستشارا في ديوان والده ولي العهد السابق مقرن بن عبد العزيز، وهو متزوج من الأميرة نورة بنت سعود بن فهد بن عبد العزيز آل سعود.


وكان  التلفزيون السعودي، أكد أول أمس ، وفاة نائب أمير عسير منصوربن مقرن في حادثة تحطم طائرة مروحية قرب حدودو اليمن  .


وكانت وسائل إعلام محلية كشفت عن فقدان طائرة هليكوبتر تقل عددا من المسؤولين في عسير.


وقالت قناة الإخبارية الرسمية السعودية إن المروحية تحطمت في منطقة عسير، وكان على متنها عدد من المسئولين.

ولم تحدد القناة السعودية أسماء المسئولين على متن المروحية أو مصيرهم، كما لم تذكر سبب تحطمها.


وكان متحدث باسم وزارة الداخلية السعودية قد قال في أعقاب سقوط الطائرة التي أقلت الأمير ومرافقيه "قام صاحب السمو الملكي نائب أمير منطقة عسير، ضمن جولات سموه التفقدية الدورية، يرافقه مسؤولون في المنطقة بجولة على طائرة مروحية، لعدد من المشاريع الساحلية غرب مدينة أبها، وأثناء العودة مساء اليوم نفسه، فقد الاتصال بالطائرة في محيط محمية ريدة".


وكان ولي العهد السعودي أمر بمنع تسيير كافة الرحلات الخاصة من وإلى المملكة إلا بموافقة وتصريح خطي فقط، وتزامن ذلك مع حملة غير مسبوقة أطلقها بن سلمان "لمكافحة الفساد" طالت عددا من الأمراء والمسؤولين الحاليين والسابقين، يشتبه بارتباطهم بقضايا غسيل أموال.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان