رئيس التحرير: عادل صبري 08:56 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

في السعودية| بعد اعتقال الأمراء والوزراء.. القمة الخليجية تحتضر

في السعودية| بعد اعتقال الأمراء والوزراء.. القمة الخليجية تحتضر

العرب والعالم

قادة دول الخليج

في السعودية| بعد اعتقال الأمراء والوزراء.. القمة الخليجية تحتضر

أيمن الأمين 06 نوفمبر 2017 14:30

بين عشية وضحاها وفي ليلة استثنائية، اتجهت الأنظار نحو المملكة العربية السعودية، لتترقب معها ما يحدث بداخلها وما قد ينتظرها، على خلفية قرارات وصفت "بعاصفة الأمراء" إثر اعتقالات لقادة ووزراء ومسئولين وأمراء من العائلة الحاكمة.

 

سيناريوهات مخيفة بشأن المنطقة ومستقبل دول الخليج، بعد قرارات بن سلمان الأخيرة في ظل استراتيجية تبدو أكثر غموضًا من شاب لا يتجاوز عمره 32 عامًا جمعت بيده كافة صلاحيات المملكة (محمد بن سلمان).

 

الأزمة والتي باتت محل أنظار الجميع لا تزال غامضة، أمراء ومسئولون ووزراء قيد الاعتقال، وشارع سعودي يترقب، وأنباء عن أصابع أمريكية عبر قائدها "دونالد ترامب" وراء ما يحدث في المملكة.

 

هل تؤجل القمة الخليجية؟

 

على الجانب الآخر تبدو الأزمة السعودية ذات أهمية استثنائية، لكونها تأتي بعد 5 أشهر من اندلاع الأزمة الخليجية بين قطر ورباعي الحصار، أيضًا تأتي الاعتقالات السعودية قبل أسابيع من انعقاد القمة الخليجية بدورتها الـ38 في الكويت، والتي باتت في مهبّ الريح.

 

القمة والتي يعول عليها البعض في نزع فتيل الصراعات العربية العربية، يطاردها المجهول، فقبل أيام صرح العاهل البحريني، الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة، أنَّ بلاده لن تتمكن من حضور أي قمة أو اجتماع خليجي تحضره الدوحة، ما لم تستجب الأخيرة لمطالب الدول، ليدق مسمارا جديدا في نعش القمة..

قادة دول الخليج

 

وبعد أيام من تصريحات بن عيسى وحديث السياسيين من الخليج عن سيناريوهات تأجيل القمة، جاءت الأزمة السعودية لتربك معها حسابات المنطقة، بتأجيل القمة وانهيار التعاون الخليجي.

 

فبين تكهنات الانعقاد المشروط من جانب والتأجيل أو الإلغاء من جانب آخر، تتصاعد التساؤلات بشأن ما يمكن أن يترتب على هذا السجال من تهديد لمستقبل مجلس التعاون الخليجي وقدرته على الصمود أمام هذه الرياح العاصفة التي ربما تطيح به في أقرب وقت، هذا بخلاف الحديث عن إمكانية تشكيل تحالفات موازية أخرى ربما تعيد رسم الخارطة الخليجية مجددًا، خصوصًا عقب الأحداث الأخيرة التي تشهدها المملكة العربية السعودية.

 

أيضًا البعض يربط بين الأزمة السعودية و العلاقة بين سلمان الابن والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على خلفية زيارة لصهر ترامب جاريد كوشنر إلى الرياض، والذي قضى فيها عدة ليالٍ لوضع استراتيجية الأيام المقبلة. بحسب مراقبين.

ولي العهد السعودي محمد بن سلمان

 

سيناريوهات القمة الخليجية

 

في السياق وقبل أيام من اندلاع الأزمة السعودية، اكتنف الغموض حول مصير القمة الخليجية الـ 38، ما جعل البعض يتحدث عن سيناريوهات عدة أبرزها: التأجيل لأجلٍ غير مسمى، وهذا السيناريو الأقرب للواقع برأي خبراء ومحللين، خاصة بعد الطريق المسدود الذي وصلت إليه الأزمة في ظلّ تشبث كل طرف بمطالبه، وهذا السيناريو معقد.

 

أما السيناريو الثاني فيدور حول اعتذار الكويت عن استضافة القمة لتُعقد في دولة المقر وهي المملكة العربية السعودية، وهنا لا يتم دعوة قطر لحضور فعاليات هذه القمة، مما قد يترتب عليه تداعيات أخرى مستقبلية، وهذا السيناريو معقد أيضًا نظرًا لما تمر به السعودية من حالة ارتباك سياسي داخل الأسرة الحاكمة.

 

ويذهب السيناريو الثالث إلى خضوع الكويت لضغوط دول الحصار لا سيما السعودية لعقد القمة في موعدها بشرط عدم توجيه دعوة الحضور والمشاركة لقطر، إلا أنّ هذا السيناريو حال تنفيذه يضع الكويت في ورطة حقيقية ويفقدها حيادية وساطتها التي تميزت بها منذ انطلاق الأزمة قبل 5 أشهر.

أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح

 

السيناريوهات المحتملة للقمة الخليجية تدخل التعاون الخليجي في نفق مظلم، خاصة وأن جميعها تمهد لتفكك كامل لمجلس التعاون الخليجي. بحسب مراقبين.

 

حافة الانهيار

 

أستاذ القانون الجنائي والخبير في الشأن العربي الدكتور مصطفى السعداوي، استبعد تأجيل القمة الخليجية المزمع عقدها في الكويت مطلع الشهل المقبل، قائلًا: "ما يحدث في السعودية بعيد عن قمة التعاون الخليجي.

 

وأوضح الخبير في الشأن العربي لـ"مصر العربية" أنّ ما يحدث في السعودية من اعتقالات لأمراء ومسئولين أمور خفية باطنة في نفس ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، متسائلًا: "لماذا الآن يتحدث آل سعود عن فساد في المملكة؟ وكيف يعقل أن الوليد بن طلال الذي يدعم مئات الجمعيات الأهلية في العالم أن يصبح زعيم فساد؟

 

وتابع: "السعودية لن تستطيع أن تقوم بثورة ضد الفساد مثلما فعل السادات ضد مراكز القوى في السبعينيات، قائلا: "الوضع في السعودية يسير نحو حافة الانهيار.

 

وعن انهيار التعاون الخليجي كان سفير مصر الأسبق بواشنطن عبد الرؤوف الريدي قال في تصريحات سابقة لـ"مصر العربية": "يبدو أنَّ مساعي وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون لم تسفر عن تطورات ملموسة لحل الأزمة الخليجية.
 
وأضاف، أنّ المعلومات التي نشرتها بعض وسائل الإعلام الخليجية حول تأجيل القمة تؤكّد تمسك الدول الأربع بموقفها من الدوحة وعدم التنازل عن مطالبها.
 
ويرى الريدي أنَّ الدوحة لم تتخذ أي خطوات فعالة من شأنها حلحلة الأزمة الخليجية أو تؤشر على عودة قطر إلى صوابها ودخولها تحت مظلة الصف العربي من جديد"
 
وأكّد الريدي أن انعقاد القمة الخليجية القادمة مرهون بالتوصل إلى حل للأزمة الخليجية الراهنة خاصة أنها مر عليها وقت بالقصير وهو ما لم يعتد داخل البيت الخليجي.

بن سلمان وترامب

 

ما علاقة صهر ترامب بما يحدث في السعودية؟

 

الصحف العربية والغربية اهتمت بما يحدث داخل المملكة العربية السعودية، فقالت شبكة "سي إن بي سي" الأمريكية، إنه من الصعب تجاهل ما يحدث في السعودية الآن، فهناك صلة بين "لاعبي القوة" السعوديين، بحسب وصفها، وترامب الذي سارع بالاتصال بالعاهل السعودي، عقب الخطوة غير المتوقعة، وبعد زيارة سرية لمستشار البيت الأبيض، جاريد كوشنر، صهر ترامب قبل أيام.

 

في حين، قالت صحيفة "نيويورك تايمز" على موقعها الإلكتروني "أن بيان البيت الأبيض لم يُشر نصًا إلى إجراءات مكافحة الفساد التي نفّذت في المملكة الليلة الماضية وتضمنت توقيف مجموعة من الوزراء والمسئولين السابقين والحاليين، إضافة إلى عدد من الأمراء بينهم الوليد بن طلال ، والذى يملك حصصًا في مجموعة من الشركات الغربية ، بتهم عديدة بينها غسيل الأموال".
 
لكن الصحيفة اعتبرت أن "توقيت صدور بيان البيت الأبيض وإشادته بكافة إجراءات التحديث السعودية، يُعتبر تأييدًا من الرئاسة الأمريكية، حتى وإن لم يرد بالنص".

 

على الجانب الآخر، أكّدت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أنّه بعد اعتقال بن طلال، أحد أغنى الرجال في العالم، الذين يمتلكون حصصاً كبيرة في كل شيء، من سيتي بنك إلى تويتر، إلى الشركة الأم لشركة فوكس نيوز،و تويتر، وليفت، وسيتي جروب و21 سينشيري فوكس ، سيتردّد صداه على استثماراته في العالم وسيؤثر على شركائه من رجال الأعمال مثل بيل جيتس، روبرت مردوخ، ومايكل بلومبرج. 

الوليد بن طلال

 

على الجانب الآخر، رصدت تقارير إعلامية من مؤسسات مالية عالمية، حول الشركات والثروات التي يملكها أهم رجال الأعمال السعوديين الذين شملتهم حملة الاعتقالات السبت الماضي.

 

-الوليد بن طلال

 

رجل الأعمال الملياردير، الأمير الوليد بن طلال، رئيس مجلس إدارة مجموعة المملكة القابضة، والذي تقدر ثروته بـ17.3 مليار دولار.

مجموعة بن طلال تمتلك وتشارك في ملكية فنادق ومنشآت سكنية وتجارية على مستوى السعودية، إضافة لامتلاكها حصصًا في مشاريع خدمات طبية وعيادات استشارية، ومدارس خاصة، علاوةً على امتلاك المجموعة القابضة حصصًا كبيرة في مصانع وشركات مواد غذائية، وشركات إنشائية وهندسية وإعلامية ومصارف محلية وأوروبية وعالمية.

 

والمجموعة السعودية شريك أساسي في موقع التواصل الاجتماعي الشهير "تويتر"، كما تمتلك حصة كبيرة في شركة (Jingdong Inc) إحدى أكبر شركات التجارة الإلكترونية في الصين، كما أنّها تمتلك حصة كبيرة في مواقع عالمية شهيرة مثل "إيباي (Ebay)" و"أيه أو إل" (AOL) و"آبل" (Apple) و"موتورولا (Motorola)".


-محمد العمودي

 

رجل الأعمال محمد العمودي، يصنف من أهم أبرز رجال الأعمال على مستوى العالم ويبلغ مجموع ثروته 12 مليار دولار.

ويملك العمودي، وهو رجل أعمال سعودي إثيوبي الأصل، 7 شركات عملاقة، هي: شركة العمودي "كورال جروب"، وشركة المواكبة للتطوير الصناعي والتجارة عبر البحار القابضة، ومجموعة "كورال بتروليوم"، وشركة "أن إم سي" للتنقيب، ومجموعة "ميدروك" الاستثمارية، وشركة "s.d.tv"، وشركة "Abv Rock".

 

وجمع العمودي ثروته من العمل في قطاعات العقارات والإنشاءات والبترول، إذ يملك مصاف للنفط بالسويد والمغرب، إضافة لعمله في قطاعي البنوك والفنادق.

ولدى الرجل الذي صنفته مجلة "فوربس" الأمريكية، ثاني أغنى رجل أعمال عربي، استثمارات بالسعودية وإثيوبيا والسويد ولبنان وهولندا وعدد من الدول الأوروبية والإفريقية.

-صالح كامل

 

رجل الأعمال السعودي صالح عبد الله الكامل، رئيس مجموعة "دلة البركة" (شركة خاصة بالبنوك الإسلامية، والتطوير العقاري والمنتجات الغذائية)، ويملك ثروة بـ3.7 مليار دولار، موزعة على 300 شركة وبنك ومؤسسة في السعودية و45 دولة حول العالم.

 

ويرأس صالح مجلس إدارة المجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية، والغرفة التجارية الصناعية بجدة، والغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة، وهو عضو الهيئة الاستشارية لرئيس "مجموعة البنك الإسلامي للتنمية".

 

-بكر بن لادن

 

رجل الأعمال بكر بن لادن، هو رئيس مجلس إدارة شركة "بن لادن" للإنشاءات، ويبلغ مجموع ثروته 7 مليارات دولار، إذ تخطى استثمار المجموعة في مصر وحدها، 15 مليار دولار، خلال الفترة بين عامي 2006 و2017 .

 

وفي السعودية تملك الشركة مشاريع عملاقة كان من بينها توسعة الحرم المكي، والمسجد النبوي بالمدينة المنورة، وإنشاء طرق وبنى تحتية في أنحاء المملكة.

-وليد الإبراهيم

 

رجل الأعمال وليد الإبراهيم مالك مجموعة "MBC" الإعلامية، ويملك ثروة تقدر بـ2.3 مليار دولار، وهو من أهم الشخصيات البارزة في السعودية والعالم العربي، وأغنى رجال الأعمال في المملكة.

 

وتضم مجموعة MBC الإعلامية، التي يملكها الإبراهيم، حاليًا شبكة كبيرة من القنوات، قنوات MBC1 الرئيسية وMBC2المتخصصة فى الأفلام الأجنبية وMBC3 المتخصصة فى أفلام الأطفال.

 

كما تضم الشبكة، قناة MBC4 للمنوعات، وMBC Action المتخصصة فى أفلام الحركة والإثارة، وMBC Persia الفارسية وMBC Max وMBC Bollywood وMBC HD وقناة MBC MISR المتخصصة فى الشأن المصرى، إضافة إلى قناة العربية الإخبارية.

 

واختير الإبراهيم في قائمة "أريبيان بزنس" لأغنى 50 سعودياً سنة 2009، محتلاًّ المركز 17، وبقائمة أغنى 50 شخصية عربية حيث حصل على المركز 28.


-عمرو الدباغ

 

رجل الأعمال عمرو الدباغ، رئيس مجلس إدارة مجموعة الدباغ القابضة، وتقدر قيمة ثروته بـ1.5 مليار دولار.

 

وإضافة لرئاسته مجموعة الدباغ القابضة، فهو أيضًا عضو في المنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس، و عضو مجلس المحافظين في كلية لندن للأعمال.

 

كما أن الدباغ عضو منظمة رؤساء الأعمال التنفيذيين الأمريكية (YPO)، علاوة عن كونه عضوًا بالمجلس الاستشاري الإقليمي للشرق الأوسط في جامعة كولومبيا.

 

ويشغل أيضاً منصب رئيس مجلس إدارة شركتي "بترومين" و"البحر الأحمر لخدمات الإسكان"، والرئيس المؤسس لمنتديي Philanthropreneurship وOmnipreneurship.

وإضافة إلى جملة المناصب هذه، فإن الدباغ يشغل أيضًا مقاعد رئيس أو نائب رئيس أو عضو في مجالس إدارة العديد من المنشآت الدولية والإقليمية المختلفة.وفقا للخليج أونلاين.

 

الملك سلمان ونجله

 

تجدر الإشارة إلى أن لجنة مكافحة الفساد السعودية التي شكلت مساء السبت بأمر ملكي صادر عن الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والتي يرأسها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان أوقفت عددًا من الأمراء والوزراء السابقين ، كما أعادت اللجنة فتح ملف سيول جدة والتحقيق في قضية وباء كورونا..

وأفادت وسائل الإعلام السعودية بإيقاف11 أميرًا و38 وزيرًا ونائب وزير سابقين وبينهم 4 وزراء حاليين.
 

من هم الأمراء المعتقلون بالسعودية؟


واعتقل وزير الحرس الوطني، الأمير متعب بن عبد الله، بعد وقت قصير من إعفائه من منصبه، كما شملت الاعتقالات خالد التويجري، رئيس الديوان الملكي السابق؛ بتهم الفساد وأخذ الرشاوي، والأمير تركي بن عبدالله أمير الرياض السابق، بتهم فساد، ورجل الأعمال وليد الإبراهيم، صاحب المجموعة التلفزيونية الكبرى عربيًا MBC، بعدة تهم تتعلق بالفساد، والأمير الوليد بن طلال في قضايا غسل للأموال، والأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز بتهمة توقيع صفقات سلاح غير نظامية وصفقات في مصلحة الأرصاد والبيئة.
 
وطالت الحملة أيضًا كلًا من محافظ هيئة الاستثمار السابق عمرو الدباغ، بعدة تتهم تتعلق بالفساد والتلاعب بأوراق المدن الاقتصادية، ورجل الأعمال المعروف صالح كامل وأبنائه بتهم الفساد وتقديم الرشوة، في إشارة إلى رجل الأعمال صالح كامل، ووزير المالية السابق إبراهيم العساف؛ بتهم الفساد وقبول الرشاوى في عدة مواضيع، من ضمنها توسعة الحرم الشريف..  

وأيضًا، أوقفت اللجنة محمد الطبيشي رئيس المراسم الملكية السابق، بعدة تهم تتعلق بالفساد وسوء استغلال السلطة، وخالد الملحم مدير عام الخطوط السعودية السابق؛ بتهم الفساد والاختلاس، وسعود الدرويش رئيس مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية؛ بتهم الفساد وترسية عقود على شركاته الخاصة واختلاس أموال الشركة، كما اعتقل رجل الأعمال محمد العمودي، والذي يصنف من أهم أبرز رجال الأعمال على مستوى العالم ويبلغ مجموع ثروته 12 مليار دولار.

الملك سلمان بن عبد العزيز

 

وكان‏ الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز، أصدر مساء السبت أمراً ملكياً بتشكيل لجنة عليا برئاسة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، وعضوية رئيس هيئة الرقابة والتحقيق، ورئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، ورئيس ديوان المراقبة العامة، والنائب العام، ورئيس أمن الدولة، من أجل متابعة قضايا المال العام ومكافحة الفساد. 

  

وبحسب الأمر الملكي فإن تشكيل اللجنة تم بسبب وجود "استغلال من قبل بعض ضعاف النفوس الذين غلبوا مصالحهم الخاصة على المصلحة العامة، واعتدوا على المال العام دون وازع من دين أو ضمير أو أخلاق أو وطنية، مستغلين نفوذهم والسلطة التي اؤتمنوا عليها في التطاول على المال العام وإساءة استخدامه واختلاسه متخذين طرائق شتى لإخفاء أعمالهم المشينة".

 

وعزا الأمر الملكي أعمال الفساد هذه إلى "تقصير البعض ممن عملوا في الأجهزة المعنية وحالوا دون قيامها بمهامها على الوجه الأكمل لكشف هؤلاء.

 

وبعد يوم اعتقال الأمراء ورجال الأعمال، أعلنت السلطات السعودية تجميد الحسابات البنكية للموقوفين في قضايا الفساد، حسبما ذكرت وزارة الإعلام.

 

وأضافت الوزارة أن "كل الأصول والممتلكات التي تشملها تحقيقات الفساد ستسجل باسم الدولة".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان