رئيس التحرير: عادل صبري 01:20 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

حمد بن جاسم.. صندوق قطر الأسود ينفجر في وجه الخليج

حمد بن جاسم.. صندوق قطر الأسود ينفجر في وجه الخليج

العرب والعالم

الشيخ حمد بن جاسم

تصريحاته أربكت الشارع العربي..

حمد بن جاسم.. صندوق قطر الأسود ينفجر في وجه الخليج

وائل مجدي 31 أكتوبر 2017 17:04

 

تصريحاته كانت مفاجئة للجميع، جريئة في صراحتها، قوية في تأثيرها، لا يمكن الجزم بأنها تصب في صالح طرف على حساب آخر، لكنها بالفعل أربكت الشارع العربي بأسره...

 

لم يكن يعلم رئيس وزراء قطر السابق، الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني أن مقابلته مع برنامج "الحقيقة" التي بثها تلفزيون قطر ستثير كل هذا الجدل، وستتصدر عناوين الصحف الدولية والعربية.

 

حديث الشيخ تناقلته الكثير من المواقع والصحف الدولية والعربية كل على حسب توجهه، الصحف القطرية - وبالأخص الجزيرة- أبرزت تصريحاته التي تحدث فيها عن "التخطيط المسبق لحصار قطر"، بينما الصحف السعودية - العربية- نقلت ما قاله بشأن "صحة التسجيلات بشأن التآمر على السعودية".

 

وبعيدًا عن التناول الإعلامي للأمر، كان لحديث جاسم أهمية كبيرة على الكثير من الأصعدة، خصوصا أنه كشف العديد من الأسرار التي لم تكن معلومة من قبل، بالإضافة إلى كشف طبيعة الصراع بين الدول الخليجية.

 

ماذا قال عن حصار قطر؟ 

 

قال الشيخ جاسم إن "الحصار الذي تفرضه السعودية والإمارات والبحرين ومصر على دولة قطر لم يكن بسبب التصريح المفبرك المنسوب لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بل كان هناك تخطيط مسبق من دول الحصار لهذه العملية".

 

وأضاف أن أمير قطر كان موجودا في الرياض ومشاركا في القمم التي عقدت هناك بمشاركة الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز والرئيس الأميركي دونالد ترمب، ولم يكن هناك إحساس بأن هناك عتبا أو مشكلة في هذا الموضوع، وكان هناك ستار أو عدم توضيح النية لهذا العمل من جانب دول الحصار.
 

وأشار إلى أنه لم يجد أي دور لمجلس التعاون الخليجي في هذه الأزمة: "لم نر المسؤولين في مجلس التعاون في هذه الأزمة، كنت أتمنى أن أراهم في هذه الأزمة حتى ولو حملوا قطر المسؤولية أو حتى الدعوة إلى اجتماع لبحث الأزمة كل هذا لم يحدث".

 

وتابع : "نحن نعلم أن المملكة العربية السعودية هي الدولة الشقيقة الكبرى ولها احترامها وتقديرها وأيضا عليها أن تراعي الدول الصغيرة في المنطقة، دائما أقول إن السعودية هي العمود الفقري لمجلس التعاون ولكن ينبغي أن نترفع في خلافاتنا وأن تتعامل الدول مع الدول الأخرى على أساس واضح".

ونوه بكلمة أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح التي شدد فيها على أن مجلس التعاون الخليجي آخر كيان عربي باق حتى الآن، وقال إنه تم خلال هذه الأزمة الوصول إلى المحرمات وخلق شرخ بين الشعوب، وهو أخطر من الشرخ الذي بين الحكومات والدول لأن علاجه يحتاج سنوات طويلة.

وأشاد بإدارة الشيخ تميم وفريقه لهذه الأزمة بهدوء واقتدار، معربا عن أمله في أن تنتهي هذه الأزمة "المخجلة للخليجيين"، بالعقل والحكمة، مشيرا إلى أنه "يعول على الملك سلمان أن يأخذ زمام المبادرة بما للسعودية من مكانة بأن يتم تجاوز هذا الموضوع بالأسلوب الذي نعرفه بيننا وليس بالأسلوب الذي يريده البعض".
 

 

ماذا عن المحاولة الانقلابية في 1996؟

 

قال الشيخ جاسم إن "الدول الأربع التي تقاطع قطر اليوم (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) اعترفت في حينها بالتغير في نظام الحكم الذي حصل في قطر عام 1996، مضيفا: "علما أننا لم نكن بحاجة إلى دعم أحد لأن هذا قرار الشعب".

 

وتابع: "لكنه بعد قمة مسقط (القمة الخليجية المنعقدة في ديسمبر من العام 1996 بمسقط) استشعرنا أن هناك مؤامرة تحاك تجاه النظام في قطر".

 

وبين أن سجناء عسكريين من "دول الحصار" كانوا موجودين في الدوحة شاركوا في المؤامرة، وأضاف: "وبعد فترة جاء طلب رسمي من العاهل السعودي الراحل الملك عبد الله بالإعفاء عنهم وطي صفحة الماضي، وقد استجاب سمو الأمير الوالد".

 

لماذا ندم على إنشاء قناة الجزيرة؟ 

 

 

ردا على سؤال بشأن تجدد العداء لقناة "الجزيرة"، وما إذا كان تم إنشاء القناة لتصفية حسابات مع بعض الدول الخليجية والعربية، قال إنه عندما فكر الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في إنشاء قناة "الجزيرة" كان الهدف منها أن تكون مسموعة من كل العرب وغير العرب، وتلتزم قدر الإمكان بالحياد.

 

وأشار إلى أنه كان من بين من شاركوا في تأسيس قناة "الجزيرة" بناء على تعليماتالأمير الوالد في ذلك الوقت.. وقال "إنه بعد التأسيس بعامين أو ثلاثة شعرت بالندم بسبب المشكلات الكثيرة التي تسببت فيها لدولة قطر لأنها التزمت خطا معينا وهذا الخط كان مؤذيا لنا في وزارة الخارجية وفي الدولة لأن هناك دولا عربية معينة لم تكن معتادة على حرية التعبير"، على حد وصفه.

 

لماذا سمحت قطر بقاعدة أمريكية على أراضيها؟

 

وبشأن  القاعدة الأمريكية في قطر قال: "عندما احتلت الكويت من قبل صدام حسين ، القوات الامريكية طلبت أن تتمركز في المنطقة للمساعدة في عملية تحرير الكويت، وفي ذلك الوقت كانت قطر في قائمة سوداء في أمريكا بسبب موضوعات سخيفة وعندما طلبوا منا الهبوط طالبنا أن يتم إزالة اسمنا من القائمة السوداء هذه".

 

وأضاف: " قام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بزيارة إلى قطر وطلب أن تنزل القوات إلى قطر ومن يومها بدأت العلاقة بين قطر وأمريكا بالشكل الذي تطور فيما بعد".

 

علاقة قطر بحركة حماس؟

 

 

وبسؤاله عن علاقة دولة قطر بحركة حماس ومطالبة دول الحصار بقطع هذه العلاقة، قال: "أنتم الآن تقومون بالإعمار في غزة وترغبون في التعامل مع حماس، ولكن أنتم من ضمن الشروط الـ13 عدم تعامل قطر مع حماس".

 

وتابع: "إن توجهاتنا تختلف عن توجهات حركة حماس، فقطر دولة ملكية لها أهداف تختلف عن أهدافهم، ولكن نتحدث عن شعب غزة المحاصر وكيف يتم مساعدتهم وهذا هو الهدف الأساسي وأن أي طرف يقوم بحل هذا الموضوع سنكون عونا له".

 

واستطرد: "أما التنافس الشديد على إسرائيل والتزلف والتقرب والتنافس الشديد على من يقوم بحل هذا الملف أو ذاك فهذا مضيعة للوقت لنا في المنطقة لأننا نحتاج تركيزا لقضايا أخرى".

 

وبشأن القمة الطارئة التي دعت إليها دولة قطر لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة في عام 2008 وما أسباب عدم اكتمال نصاب هذه القمة، قال: "مثلما قال الأمير الوالد كلما اكتملت نقص النصاب، كان هناك تجييش عربي بدون سبب، إلا بسبب انعقاد القمة في قطر".

 

وتابع، "ما كنا نفعل شيئا إلا مساندة أخوة تم الاعتداء عليهم بدون سبب ولكن هذا الموضوع كان يدخل في الحساسيات"، معربا عن اعتقاده بأن" جزءا كبيرا من مشاكلنا نحن خلقناها لأن جعلنا الآخرين في وضع يظهرهم أنهم لم يقوموا بفعل أي شيء، أنا اعتقد أن قطر قامت بأدوار كثيرة منها الجيد ومنها ما قد يكون سلبيا ولكن في نفس الوقت لم نراع توزيع الأدوار، ولكن لسنا من يقوم بتوزيع الأدوار لأن هناك دولا أكبر منا تقوم بتوزيع الأدوار".

 

 

ما حقيقة التأمر على السعودية؟

 

وبشأن التسجيلات المسربة حول التآمر على السعودية قال: "التسجيلات جزء منها صحيح.. جاءتنا الأشرطة قبل ما تطلع في الإذاعات.. وجاء هنا إلى الدوحة الأمير سعود والأمير مقرن، وقالوا فيه عندنا موضوع الملك عبدالله مكلفنا نعطيكم إياه.. هاي أشرطة أنتم متكلمين فيها عن السعودية وعلى تآمر.."، مشيراً إلى أنه لا يذكر تاريخ الواقعة.

 

وعقب اللقاء تداول نشطاء سعوديين التسجيلات مرة أخرى على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي احتوت على صوتين لأمير قطر السابق حمد بن خليفة، ولرئيس وزرائها السابق ووزير خارجيتها حمد بن جاسم، مع الزعيم الليبي السابق معمر القذافي، يهاجمان فيهما السعودية والأسرة الحاكمة.

 

 هل وصف سوريا بالصيدة؟

 

 

وحول سوريا قال بن جاسم: "أول ما بدأ الموضوع في سوريا توجهت إلى المملكة العربية السعودية وقابلت الملك عبد الله، الله يرحمه، بناء على تعليمات من الأمير الوالد، وقال لي نحن ننسق معكم وأنتم تسلموا الموضوع"، مردفًا “لدينا أدلة كاملة على ذلك".

 

وأكمل: "أي دعم يذهب إلى سوريا كان يتوجه إلى تركيا بتنسيق مع القوات الأمريكية، ويمكن حصل خطأ بدعم فصيل في فترة معينة ولكن ليس داعش".

 

وأضاف "أنا لا أعرف ماذا جرى ولكن حتى لو كان ذلك، فعندما أصبحت النصرة غير مقبولة توقف الدعم وركزنا على تحرير سوريا".

 

ومضى قائلا: "نحن تهاوشنا على الصيدة وفلتت الصيدة واحنا قاعدين نتهاوش عليها".

 

وهاجمت صحف خليجية، وكتاب سعوديين، الشيخ حمد بن جاسم بعد اللقاء، واصفين إياه بـ "رأس الأفعى" وتصريحاته بـ "المسمومة".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان