رئيس التحرير: عادل صبري 06:52 مساءً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

زعيم كوريا الشمالية يتفقد مستحضرات التجميل في«جولة نسائية»

زعيم كوريا الشمالية يتفقد مستحضرات التجميل في«جولة نسائية»

العرب والعالم

بعد الصواريخ النووية.. زعيم كوريا الشمالية يتفقد مستحضرات التجميل في«جولة نسائية»

بعد الصواريخ النووية..

زعيم كوريا الشمالية يتفقد مستحضرات التجميل في«جولة نسائية»

إنجي الخولي 30 أكتوبر 2017 08:34

لا تقتصر جولات الزعيم الكوري الشمالي على مصانع الأسلحة والذخيرة فقط، فقد ظهر كيم جونغ مؤخراً وهو يتجوّل في مصنع لمستحضرات التجميل برفقة زوجته التي نادراً ما تظهر معه.

وذكرت وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية، أن المصنع الذي زاره رئيس كوريا الشمالية وزوجته ري سو جو، بالعاصمة بيونج يانج.
 

وأضافت أن كيم جونغ أون، لم يكن سعيداً فقط بخيارات التشكيلة الكبيرة من مستحضرات التجميل عالية الجودة، بل وأيضاً من جمال وأناقة علب تغليفها.


وقال: "من الممكن الآن تحقيق حلم النساء اللواتي يرغبن في أن يكنّ أكثر جمالاً.. إنني سعيد جداً بأن نساءنا وشعبنا سيحصلون على مستحضرات تجميل من الطراز العالمي من مصنع حديث".
 

وشهدت الجولة حضور آن جونغ سو نائب رئيس اللجنة المركزية لحزب العمال الحاكم، وعدد من أعضاء اللجنة الرئيسيين بمن فيهم شقيقته كيم يو جونغ، إلى جانب الزعيم وزوجته.
 

ورصدت السيدة الأولى للمرة الأولى منذ شهور ففي يوليوالسابق ظهرت أثناء حضور الزوج مأدبة للاحتفال بنجاح تجربة إطلاق صاروخ عابر للقارات، وظهرت أيضاً في سبتمبر في مأدبة لتهنئة الفنيين النوويين الذين قادوا التجربة النووية السادسة والأخيرة في البلاد، وتزوجا في عام 2009، بترتيب من والد كيم.

ووصفت تقارير المخابرات الكورية الجنوبية، ري بأنها قادمة من عائلة عادية، والدها أكاديمي وأمها طبيبة. وزارت كوريا الجنوبية، في عام 2005 كمشجع لفرق بلادها في البطولات الآسيوية للألعاب الرياضية. 
 

السلوك المتهور
وعلى صعيد متصل ، اعتبر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ينس ستولتنبرغ، الاثنين أن كوريا الشمالية تشكل "تهديدا عالميا"، قائلا إن سلوكها "المتهور والاستفزازي" يقلق الحلف.
 

ووصل ستولتنبرغ إلى طوكيو للاجتماع مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ومسؤولين كبار آخرين بينهم وزير الدفاع أيتسونوري أونوديرا.

وقال الأمين العام في كلمة أمام عدد من خبراء الأمن ومسؤولين في وزارة الدفاع "إننا قلقون مثلكم من سلوك كوريا الشمالية الاستفزازي المتهور"، وفق "فرانس برس".
 

تأييد العقوبات الدولية

وأضاف "أنه أمر خطير حقا، ويشكل تهديدا مباشرا لدول المنطقة (بما فيها) اليابان، لكنه يشكل أيضا تهديدا عالميا".
 

وشدد ستولتنبرغ على أن "حلف شمال الأطلسي يدعم بقوة الضغوط السياسية والدبلوماسية والاقتصادية على كوريا الشمالية، ونحن نرحب بتعزيز العقوبات" التي تبناها مجلس الأمن الدولي في سبتمبر الماضي.
 

وتابع "لكن الأهم من ذلك أننا بحاجة إلى التأكد من تطبيق العقوبات على نحو كامل وشفاف".

وتأتي زيارة ستولتنبرغ لليابان بعد اجتماعه مع رئيس الوزراء الياباني ببروكسل في يوليو لتعزيز التعاون الأمني.

وكان الأمين العام للحلف قد حذر في وقت سابق هذا الشهر من أن العمل العسكري ضد بيونغ يانغ ستكون له "عواقب مدمرة"، بعد أن قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن الجهود الدبلوماسية قد فشلت مع النظام الكوري الشمالي.
 

والإثنين قال ستولتنبرغ "لا يتعيّن علينا استخدام القوة العسكرية. الحل السلمي هو الغاية".

وكانت كوريا الشمالية أثارت قلقا شديدا عند إجرائها سبتمبر تجربة نووية سادسة واختبارها صواريخ قادرة على بلوغ الأراضي الأميركية.


زيارة ترامب إلى آسيا
 

ويزور الرئيس الأميركي كوريا الجنوبية يومي 7 و8 نوفمبر، في إطار جولة تشمل خمس دول في المنطقة.
 

ويصل ترامب إلى اليابان في الخامس من  نوفمبر، ثم يتوجه إلى كوريا الجنوبية والصين وفيتنام وأخيرا الفلبين.
 

وستكون رسالة ترامب إلى الشمال والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أونغ محط الأنظار خلال زيارته إلى البرلمان في سيول وقاعدة عسكرية أميركية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان