رئيس التحرير: عادل صبري 08:29 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

«مسيرة 84 عامًا».. محطات في حياة أول رئيس غير عربي للعراق

«مسيرة 84 عامًا».. محطات في حياة أول رئيس غير عربي للعراق

العرب والعالم

جلال طالباني

«مسيرة 84 عامًا».. محطات في حياة أول رئيس غير عربي للعراق

مصر العربية 03 أكتوبر 2017 19:33
"بعد نفي دام ساعة تقريبًا قطع الشك باليقين".. تأكد خبر وفاة الرئيس العراقي السابق جلال طالباني بعد صراع طويل مع المرض.
 
طالباني ولد في 12 نوفمبر 1933، وهو سياسي كردي عراقي شغل منصب الرئيس السادس للعراق في الفترة من 2005 إلى 2014، وكذلك شغل منصب رئيس مجلس الحكم العراقي، ويعد أول رئيس للعراق غير عربي، ويعرف بين الشعب الكردي باسم "مام جلال" أي "العم جلال".
 
دخل الرئيس الراحل كلية الحقوق في بغداد عام 1953، لكن في السنة الرابعة اضطر لترك الجامعة هربًا من الاعتقال بسبب نشاطه في اتحاد الطلبة الكردستاني.
 
أصبح عضوًا في الحزب الديمقراطي الكردي عام 1947، وتميز بنشاطه، وعندما اندلع التمرد الكردي ضد حكومة عبد الكريم قاسم في عام 1961 كان طالباني مسؤولًا عن جبهتي القتال في كركوك والسليمانية.
 
عندما انشق الحزب الديمقراطي الكردستاني عام 1964 كان طالباني عضوًا في مجموعة المكتب السياسي التي انفصلت عن قيادة الملا مصطفى بارزاني.
 
ثمّ أسس الاتحاد الوطني الكردستاني في سوريا سنة 1975، وبدأ حركته المسلحة سنة 1976، ودخل في مفاوضات مع بغداد عام 1984 لإقرار قانون الحكم الذاتي غير أنّ ضغوط الحكومة التركية حالت دون تطبيق الاتفاق، ووصل الأمر بتركيا إلى تهديد الحكومة العراقية بقطع أنبوب النفط العراقي الذي يمر بأراضيها ويصدر عبر ميناء جيهان التركي على البحر الأبيض المتوسط إذا وافق العراق على مطالب الأكراد.
 
واستفاد هو وزعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني من حرب الخليج الثانية عام 1991 بإقامة إقليم كردي شبه مستقل في كردستان العراق.
 
يعد واحدًا من أبرز الشخصيات الكردية في التاريخ العراقي المعاصر، هو أول رئيس كردي للعراق، وقد انتخب سنة 2005 وأعيد انتخابه لولاية ثانية 2010، وهو الرئيس السابع للعراق منذ تأسيس الجمهورية والثاني بعد الغزو الأمريكي.
 
عانى طالباني منذ سنوات من مشكلات صحية، حيث أدخل إلى مدينة الحسين الطبية في الأردن عام 2007 بعد وعكة صحية أصابته، وأجريت له عملية جراحية للقلب، وفي نهاية عام 2012 غادر العراق للعلاج في ألمانيا من جلطة أصيب بها ودخل على إثرها في غيبوبة، ومكث هناك نحو عام ونصف حتى عاد للعراق في تموز 2014، قبل أن توافيه المنية اليوم.
 
الطالباني كان قد انتقل إلى ألمانيا لاستكمال العلاج بعد إصابته بجلطة دماغية منذ عام 2012، وترك منصب الرئاسة في 2014 بعد فترة علاج طويلة في أعقاب إصابته بجلطة دماغية في 2012.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان