رئيس التحرير: عادل صبري 02:54 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

المفاوضات السورية في السعودية.. هل تنجح «الرياض2»؟

المفاوضات السورية في السعودية.. هل تنجح «الرياض2»؟

العرب والعالم

جانب من مجازر الأسد في سوريا

بحضور منصتي القاهرة وموسكو..

المفاوضات السورية في السعودية.. هل تنجح «الرياض2»؟

أيمن الأمين 21 أغسطس 2017 12:59

من جديد وبحثًا عن حل سياسي لإنهاء أعقد أزمة في العالم (سوريا)، بدأ المهتمون بالأزمة السورية يتحاورون على مائدة تفاوض جديدة، تقودها السعودية تحت شعار الرياض 2، أملًا في وقف نزيف الدماء.

 

ففي العاصمة السعودية الرياض، تعقد أولى جلسات الحوار بين أطياف المعارضة السورية بمشاركة منصتي القاهرة وموسكو المعارضتين.

 

وكان من المقرر أن تعقد الجلسات قبل يوم، إلا أن المباحثات أجلت لليوم، بسبب تأخر وصول وفد موسكو، بحسب ما نقلت وسائل إعلام سعودية.

 

رفض روسي

 

اجتماع الرياض وبحسب مراقبون ربما يحمل بين طياته مفاجآت، خصوصًا وأن الاجتماع يناقش قضية بقاء رئيس النظام السوري، بشار الأسد في الحكم، وهو ما ترفضه موسكو والقاهرة.

 

عضو الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة للمعارضة، عقاب يحيى قال إنَّ الاجتماع المعقود يهدف للتوصل إلى توافقات بين الأطراف، ويناقش قضية بقاء "الأسد"، موضحًا أن الاجتماع ليس "مؤتمر الرياض2".

وأضاف "عقاب" أن الاجتماع سيمتد بين يومين وثلاثة أيام، وسيطرح خلال جدول أعماله مواضيع "بيان الرياض، الإعلان الدستوري، مكافحة الإرهاب، الانتخابات، العملية الانتقالية"، إضافة إلى مناقشة سبل "تفعيل محادثات جنيف ونقلها من استعراضات شكلية مع الوسيط الأممي إلى مفاوضات فعلية".

 

وأوضح "عقاب" أن الاجتماع القائم منفصل عن "مؤتمر الرياض2"، وحضره وفد يمثل "وفد المعارضة إلى جنيف" برئاسة، نصر الحريري، وممثلون عن "منصة القاهرة" بينهم، جمال سليمان، وممثل عن "منصة موسكو"، قدري جميل.

 

بدوره، قال رئيس وفد "منصة موسكو"، مهند دلقان، إنهم سيناقشون في الجلسة الأولى جدول أعمال الاجتماع، دون تحديد مدة زمنية للاجتماع. وفقًا لوكالة سمارت.

 

هدنة يوليو

 

أحمد المسالمة السياسي السوري قال: سوريا الآن وشعبها أصبحوا مثل حجارة الشطرنج تحركنا أيادي خارجية وأقولها وقلبي يعتصر وجعًا على ما أوصلنا أنفسنا إليه، موضحا: إذا نظرنا إلى هدنة 9 يوليو 2017 فهي كانت خالية من العنصر السوري (اتفاق أمريكي روسي أردني) ونفذ الشعب السوري، والآن بالرياض سيكون نفس الأمر سيكون هناك منهجية موضوعه وسيوافقون عليها.

وأوضح المسالمة لـ"مصر العربية" أن التسريبات التي وصلت بتعيين أحمد الجربا بدلا عن رياض حجاب وتوسيع الهيئة وانضمام منصات جديدة إليها، وكذلك التصريحات السعودية عن بقاء الأسد ثم نفيها من قبل السعودية والحديث عن مرحلة انتقالية وما إلى ذلك، كل شيء مرهون بيد الدول وليس بيد الشعب السوري.

 

وتابع: "اجتماع الرياض نأمل النجاح له، وكلنا بانتظار النتائج ولكن لا جدوى من الانتظار إذا لم يتفقوا على ممثل حقيقي للثورة فلن يكون هناك جديد".

 

وأضاف، نحن كسوريين نطالب بشخصيات معروفة تمثل الداخل السوري وعدم الاقتصار على شخصيات لا تعرف في سوريا إلا اسمها ومنهم من نسي طريق بيته داخل سوريا، قائلا: "كل أعضاء الهيئة العليا للمفاوضات وقبلها الائتلاف الوطني وسبقها المجلس الوطني كلها شخصيات تم انتقاؤها وتعيينها.

 

وألمح: "نحن ننظر إلى من تم تعيينه فهو يمثل الدولة التي عينته وليس ثورة شعب عظيم.

 

تخفيض التوتر

 

السياسي السوري عبد الرحمن الدمشقي أحد أهالي غوطة دمشق قال: أنا لا أراه اجتماع معارضة، فمنصتا القاهرة وموسكو هما موالاة للنظام السوري ولكن بنكهة معارضة، مضيفًا: التوقيت مناسب جدًا وخاصة في ظل وجود اتفاقيات تخفيض التوتر في الجنوب السوري والغوطة الشرقية.

 

وأوضح الدمشقي لـ"مصر العربية" أن الاجتماع مهم جداً في هذا التوقيت لأنَّ خاصة وأن أي تنازل من قبل منصتي موسكو والقاهرة عن رأيهم وتقاربهم من المعارضة السورية يعني تنازلا ضمنيا لروسيا للمعارضة السورية، كون منصتي القاهرة وموسكو تتبعان لروسيا والتنازل من قبل الروس يعني دفع أكبر باتجاه الحل السياسي..

 

وتابع: أما مكان الاجتماع وهو الرياض وذلك يعني أن زمام المبادرة بالحل السياسي في سوريا تملكها الرياض وذلك عن طريق جعل الرياض مقرا للهيئة العليا للمفاوضات.

بدوره، رأى المحلل السياسي السوري جميل عمار أن اجتماعات المعارضة السورية في الرياض، هي مؤتمر بالإكراه، كالزواج بالإكراه بين معارضين متنافرين.

 

من جهته، أشار المتحدث باسم "الهيئة العليا للمفاوضات" سالم المسلط، إلى أن الاجتماعات ستنتهي بإعلان أسماء ممثلي المعارضة في مفاوضات جنيف.

 

مجرم حرب

 

كبير المفاوضين في تغريدة له أيضا قال "إن الموافقة على بقاء بشار الكيماوي قلة أخلاق وقلة شرف، مكان مجرمي الحرب هو قفص الاتهام وليس المشاركة في صنع السلام".

 

من جانب آخر، دعا "التحالف الوطني الكردي" في بيان "المجلس الوطني الكردي" وممثليه في "الهيئة العليا" للانسحاب الفوري، والعمل معه لتشكيل "منصة كردية موحدة"، كما دعا لمؤتمر وطني كردي سوري "عاجل".

 

واتهم "التحالف الوطني الكردي" المعارضة السورية بـ"التغيّب المقصود للحقوق القومية للشعب الكردي، كما تغيّب تمثيلهم في المؤتمرات".

وفي نهاية عام 2015، توصلت أطياف المعارضة السورية السياسية والعسكرية المجتمعة في الرياض إلى اتفاق أو وثيقة سياسية سميت "بيان الرياض"، ونصت على "الحفاظ على مؤسسات الدولة السورية مع إعادة هيكلة وتشكيل المؤسسات الأمنية والعسكرية، وضرورة مغادرة الأسد وعائلته سدة الحكم مع بداية المرحلة الانتقالية".

 

ورفض البيان وجود المقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية على الأراضي السورية، وضرورة التمسك بوحدة هذه الأراضي، ومدنيّة الدولة وسيادتها ووحدة الشعب السوري في إطار التعددية.

 

كما تنص الوثيقة على الالتزام بالديمقراطية وحقوق الإنسان والمساءلة والمحاسبة والشفافية، فضلاً عن رفض الإرهاب بأشكاله وأنواعه كافة، وضمن ذلك إرهاب الدولة.

 

وعقدت المعارضة السورية وممثلون عن نظام بشار الأسد العديد من الاجتماعات والمفاوضات في مختلف بلدان العالم، منها العاصمة الكازاخية أستانة، وجنيف، والرياض، وإسطنبول، وموسكو، عدة مرات، إلا أنه لم يتم التوصل إلى اتفاق جوهري بين المعارضة والنظام، من شأنه إنهاء حكم أكثر من 40 عاماً لعائلة الأسد في سوريا، التي تدعمها طهران وموسكو سياسياً وعسكرياً وأمنياً.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان