رئيس التحرير: عادل صبري 02:33 مساءً | الاثنين 16 يوليو 2018 م | 03 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| حالتان كل دقيقة.. «الكوليرا» تغزو مستشفيات اليمن

بالفيديو| حالتان كل دقيقة.. «الكوليرا» تغزو مستشفيات اليمن

العرب والعالم

ضحايا وباء الكوليرا

بالفيديو| حالتان كل دقيقة.. «الكوليرا» تغزو مستشفيات اليمن

أكثر من 400 ألف مواطن يمني بات وباء الكوليرا يهدد حياتهم الذي اجتاح اليمن منذُ أبريل الماضي، وانتشر على نطاق واسع في 20 محافظة، على إثره أعلنت منظمة الصحة العالمية ارتفاع حالات الوفيات جراء الوباء إلى نحو 1900حالة.

 

تحذيرات المنظمات الدولية العاملة في المجال الطبي مستمرة وبوتيرة عالية، حيث قال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، إن أكثر من 400 ألف مواطن يمني أصيبوا أو اشتُبِه في إصابتهم بوباء الكوليرا منذ تفشي المرض قبل أشهر في البلاد. 

 

وتعاني اليمن تفشيا كبيراً لوباء الكوليرا، ما أدى إلى وفاة المئات خلال شهرين فقط، مع تسجيل أكثر 400 ألف  إصابة بالمرض، وفقاً لآخر إحصائيات صادرة عن منظمة الصحة العالمية وأخرى عاملة في المجال الطبي. 

 

إصابتين بوباء الكوليرا كل دقيقة 

 

الدكتور إسماعيل علي المنصوري أخصائي الأطفال في مستشفى السبعين، يقول إن  المشفى يستقبل من حالة إلى حالتين في الدقيقة الواحدة من جميع محافظات الجمهورية جراء الإصابة بوباء كوليرا، وبسبب سرعة انتشار الوباء تأتي إلينا حالات وقد فارقت الحياة بسبب تأخرها في المنازل.

 

ويضيف في حديث خاص لـ " مصر العربية "، أن الوعي الصحي في اليمن يكاد يكون منعدم نتج عنه تأخر حالات المرضى في المنازل، وتأتي إلى المشفى بعد تعرضها لفشل كلوي تام وبالتالي نحن لا نستطيع أن نسعف هذه الحالات.

 

 ويشير المنصوري، أن حالات الوفيات في مستشفى السبعين تصل 5% من مجمل الحالات المعلن عنها  بحسب منظمة الصحة العالمية، مطالبا المنظمات الدولية بأن تبادر بمساعدة القطاع الصحي بأقصى سرعة لما  نعانيه من نقص حاد في المحاليل الوريدية.

 

 

وانتشر وباء الكوليرا في اليمن بشكلا غير متوقع  بسبب الوضع الصحي والبيئي المتدهور في البلاد التي تشهد حرباً منذ أكثر من عامين بين القوات الشرعية مسنودة بقوات التحالف العربي من جهة، وجماعة أنصار الله "الحوثي" وقوات الرئيس السابق علي عبدالله  صالح من جهة ثانية.

 

يقول المواطن اليمني "وليد قاسم " الذي رصدت عدسة مصر العربية وفاة ابنته في مستشفى السبعين: "إن ابنتي البالغة من العمر  أربعة عشر عاما أصيبت بإسهال لمدة 12 ساعة.. للأسف كان الإسهال شديد وتم نقلها إلى أحد المستوصفات بعدها ذهبنا بها إلى مستشفى السبعين لكنها  فارقت الحياة على الفور". 

 

تفشي وباء الكوليرا

 

وبدأت حالة تفشي وباء الكوليرا في اليمن في أكتوبر  من العام 2016 وعاود التفشي في أبريل العام الجاري بـ  20 محافظات يمنية، في ظل تعطل أكثر من نصف المنشآت الصحية في البلاد عن العمل، بسبب الحرب المستعرة والمتصاعدة. 

 

من جانبها، تقول الدكتورة إيمان العميسي إنَّ المستشفيات  بدأت استقبال الحالات منذُ نهاية العام 2016 وبسبب كثرة الحالات وانتشار جائحة وباء الكوليرا تم فتح بعض المخيمات وكانت الحالات تصل إلى 150 حالة خلال اليوم، وكنا نستدعي الأطباء في فترات الأعياد وما بعدها، وحاليا نستقبل يوميا من  60 إلى 70 حالة.

 

واستحوذت العاصمة صنعاء على النصيب الأكبر من إصابات الكوليرا ما يقارب 34.6 بالمئة من الحالات، وخلال الفترة ما بين السادس عشر من أبريل وحتى الفترة الحالية  انتشر الوباء في جميع أنحاء البلاد.

 

ومع توسع وانتشار جائحة وباء الكوليرا وشحة الإمكانيات و المساعدات الطبية لمواجهة هذا الوباء، يبقى أكثر  400 ألف يمني تحت وطئة وباء الكوليرا القاتل وانتظار من يخلصهم من هذا المرض الذي طال امده وتوسع انتشاره. 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان