رئيس التحرير: عادل صبري 03:01 مساءً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

«يونيسف» تدعو لحماية آلاف الأطفال المحاصرين بالموصل القديمة

«يونيسف» تدعو لحماية آلاف الأطفال المحاصرين بالموصل القديمة

العرب والعالم

أطفال عراقيون

«يونيسف» تدعو لحماية آلاف الأطفال المحاصرين بالموصل القديمة

وكالات 29 يونيو 2017 19:47

دعت منظّمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، اليوم الخميس، إلى حماية آلاف الأطفال المحاصرين في المدينة القديمة بالجانب الغربي للموصل، حيث تدور معارك بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة "داعش".

وقال بيتر هوكينز ممثل المنظّمة في العراق، في بيانٍ أوردته "الأناضول": "ما زال آلاف الأطفال محاصرين بالعنف المستمر بلا هوادة في أحياء المدينة القديمة غربي الموصل، مع اشتداد القتال خلال الساعات الماضية".

وأضاف: "الأطفال يواجهون عدة تهديدات على حياتهم، فأولئك الذين تقطعت بهم السبل في خضم القتال يختبئون في أقبية منازلهم؛ خوفاً من هول الهجوم التالي".

وتابع: "أولئك الذين يحاولون الفرار يتعرّضون لخطر القتل أو الإصابة بإطلاق النار، فضلًا عن أنَّه قد تمَّ الإبلاغ عن مقتل مئات المدنيين واستخدامهم كدروع بشرية".

وأشار هوكينز إلى ظهور أعراض سوء التغذية المتوسط على الأولاد والبنات، الذين تمكنوا من الهرب نتيجة معاناتهم، كما أنَّهم يعانون من الصدمات والآثار النفسية، التي يخلفها الصراع.

ويعرف "سوء التغذية المتوسط" بأنّه الحالة، التي تكون فيها الدرجة المعيارية للوزن مقابل السن بين -3، و-2 تحت معدل معايير منظمة الصحة العالمية لنمو الأطفال.

ومضى قائلًا: "الاستجابة لمحنة هؤلاء الأطفال وإبقاؤهم على قيد الحياة هي على رأس أولوياتنا الآن وفي الأسابيع والشهور المقبلة".

ودعا هوكينز، جميع أطراف النزاع "لم يسمهم" إلى ضرورة حماية الأطفال في جميع الأوقات، وشدَّد على أنَّه يجب إبقاء الأطفال بعيدًا عن الأذى مهما كانت الظروف.

وقدَّرت الأمم المتحدة وجود ما يصل إلى 100 ألف مدني نصفهم من الأطفال في الموصل القديمة عند انطلاق الهجوم العراقي لاستعادة المنطقة من تنظيم "الدولة" قبل نحو عشرة أيام.

واستعادت القوات العراقية أكثر من نصف المدينة القديمة بالموصل من تنظيم "الدولة"، بينما يقول قادة الجيش العراقي إنَّ أيامًا قليلة تفصلهم عن انتزاع كامل المدينة.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت القوات العراقية سيطرتها على موقع جامع النوري التاريخي في المدينة القديمة بالموصل، الأمر الذي اعتبره رئيس الوزراء حيدر العبادي يؤشِّر لنهاية ما تسمّى بـ"دولة الخلافة" التي أعلنها التنظيم قبل ثلاثة أعوام على أراضٍ بالعراق وسوريا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان