رئيس التحرير: عادل صبري 03:02 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مقتل شرطي ومدني في هجومين في بابل العراقية

مقتل شرطي ومدني في هجومين  في بابل العراقية

العرب والعالم

عناصر من الشرطة العراقية

مقتل شرطي ومدني في هجومين في بابل العراقية

وكالات 26 يونيو 2017 13:25

قال مصدر بالشرطة العراقية، إن شرطيا ومدنيا قتلا، اليوم الإثنين، خلال صد القوات الأمنية هجومين انتحاريين بمحافظة بابل وسط البلاد.

وفي تصريح للأناضول، قال الضابط برتبة ملازم أول في شرطة بابل، حميد سالم، إن "شرطيا يدعى علاء عبد الحسين عباس اعترض طريق دراجة نارية ذات 3 إطارات، كان يستقلّها انتحاري يرتدي حزاما ناسفا في مدخل قضاء المسيب الواقع شمالي بابل".

وأضاف أن "الانتحاري فجّر حزامه الناسف، قبل الوصول إلى حاجز الأمن بمدخل القضاء الواقع على بعد 100 كيلومتر جنوب العاصمة بغداد، ما أدى إلى مقتل الشرطي ومدني فضلا عن الانتحاري، وإصابة شرطي آخر بجروح".

ولفت إلى أن "قوات الشرطة التي كانت تحرس الحاجز الأمني حاصرت انتحاريا آخر في المكان نفسه، كان يرتدي حزاما ناسفا ويستقل دراجة نارية، ما اضطره لتفجير نفسه دون وقوع خسائر بشرية في صفوف الشرطة والمدنيين".

وحتى الساعة (8.50 تغ)، لم تعلن أية جهة مسؤليتها عن الهجومين.

وفي 9 يونيو الجاري، فجّر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا، نفسه في سوق شعبي بقضاء المسيب ذو الغالبية الشيعية، ما خلّف 32 قتيلا وعشرات المصابين.

وأعلن تنظيم "داعش"  مسؤوليته عن الهجوم.

ويحاول التنظيم شن هجمات في مناطق خاضعة لسيطرة الحكومة، لتشتيت انتباه القوات العراقية التي بدأت بتضييق الخناق عليه داخل الموصل الشمالية.

وخسر تنظيم داعش مساحات واسعة من الأراضي سيطر عليها قبل أكثر من عامين، ويواجه منذ أكتوبر الماضي، أكبر حملة عراقية لاستعادة الموصل، وهي آخر معاقل التنظيم الرئيسية في العراق.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان