رئيس التحرير: عادل صبري 09:20 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

وزير خارجية إسبانيا من تونس: ندعم مبادرة التسوية الشاملة بليبيا

وزير خارجية إسبانيا من تونس: ندعم مبادرة التسوية الشاملة بليبيا

وكالات 11 أبريل 2017 19:04

قال وزير الخارجية الإسباني، ألفونسو داستيس، إنّ بلاده تدعم مبادرة تونس ومصر والجزائر لجمع أطراف الأزمة الليبية على طاولة الحوار، والتوصّل إلى حلّ سياسي سلمي للأزمة.

 

وأضاف الوزير الذي يجري زيارة رسمية ليوم واحد إلى تونس، في تصريحات لوسائل الإعلام، أن البلد الأخير "يعمل بكثافة مع جيرانه، لمواجهة التحديات الأمنية في (البلدان المطلة على البحر الأبيض) المتوسط، وخصوصا ليبيا".

 

وتابع عقب لقائه مع نظيره التونسي خميس الجهناوي، بمقر الخارجية التونسية: "نؤكد، في إطار الاتحاد الأوروبي، دعمنا لهذه الجهود المبذولة."

 

وفي فبراير الماضي، أقرّت تونس، في اجتماع لوزير خارجيتها ونظيره المصري سامح شكري، والوزير الجزائري المكلف بالشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، عبد القادر مساهل، مبادرة مشتركة مع الجزائر ومصر، لجمع أطراف النزاع في ليبيا إلى طاولة الحوار.

 

وتضمنت المبادرة، مواصلة السعي الحثيث لتحقيق المصالحة الشاملة في ليبيا، دون إقصاء في إطار حوار ليبي، بمساعدة الدول الثلاثة وبرعاية الأمم المتحدة، والتمسك بسيادة ليبيا ووحدتها الترابية، وبالحل السياسي كمخرج وحيد للأزمة، على قاعدة الاتفاق السياسي.

 

وتشهد ليبيا حالة انقسام سياسي وفوضى أمنية منذ الإطاحة، في 2011، بنظام معمر القذافي؛ ما يجعل العديد من مناطق البلاد تشهد بين الحين والآخر أعمال قتالية بين القوى المتصارعة على السلطة، لا سيما في طرابلس ومحيطها غربا، وبنغازي وجوارها شرقاً.

 

وعلى صعيد آخر قال الجهيناوي إن "إسبانيا ستدعم الإستثمار وستشجع سياحها على زيارة تونس التي أصبحت اليوم آمنة "، في إشارة إلى العمليات الإرهابية المتفرقة التي شهدها البلد الأخير، في 2015، وأودت بحياة العشرات من السياح الأجانب.

 

من جانبه، أكّد وزير الخارجية الإسباني، إلتزام بلاده بـ "دعم الانتقال الديمقراطي في تونس، وتعزيز التعاون الاقتصادي والاستثمار بين البلدين".

 

وعقب لقائهما، وقع وزيرا خارجية تونس واسبانيا، اتفاقية تعاون ثنائي لمكافحة الجريمة الإلكترونية.

 

وتأتي زيارة ألفونسو داستيس الرسمية إلى تونس بدعوة رسمية من وزارة الخارجية التونسية، إلتقى خلالها الرئيس الباجي قائد السبسي ورئيس الحكومة يوسف الشاهد.

 

وتعتبر إسبانيا الشريك التجاري الأوروبي الخامس والمستثمر السادس في تونس.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان