رئيس التحرير: عادل صبري 03:24 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الاتحاد الإفريقي و"التعاون الإسلامي" يتضامنان مع مصر ضد الإرهاب

الاتحاد الإفريقي والتعاون الإسلامي يتضامنان مع مصر ضد الإرهاب

العرب والعالم

تفجير كنيسة مامرقس بالإسكندرية

الاتحاد الإفريقي و"التعاون الإسلامي" يتضامنان مع مصر ضد الإرهاب

وكالات ـ الأناضول 11 أبريل 2017 15:55

أعلن الاتحاد الإفريقي ومنظمة التعاون الإسلامي، اليوم الثلاثاء، تضامنهما مع مصر ضد الإرهاب، بعد يومين على التفجيرين اللذين استهدفا كنيستين شمالي مصر، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات.

 

وقال بيان صادر عن الاتحاد، إن "رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي موسى فكي محمد، أدان بشدة حادثة التفجيرين، وعبر عن بالغ حزنه وتعازيه لذوي الضحايا وللشعب المصري، والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي".

 

وأكد محمد "تضامن الاتحاد الإفريقي مع مصر ضد الإرهاب"، فيما أشار إلى أن "الإرهاب أصبح يشكل تهديداً خطيراً للسلم والأمن في القارة الإفريقية".

 

وشدد أن "الاتحاد سيسعى بالتعاون مع الدول الإفريقية لمحاربة الإرهاب والجماعات الإرهابية المتطرفة في كل أنحاء القارة".

 

من جانبها، نددت الهيئة الدائمة المستقلة لحقوق الإنسان في منظمة التعاون الإسلامي بـ"الهجمات الإرهابية الشنيعة على الكنيستين".

 

وأكدت الهيئة في بيان، على "موقفها الثابت المناهض للإرهاب بجميع أشكاله وتجلياته".

 

وشددت أنه "ليس ثمة دين يجيز الإرهاب أو إزهاق أرواح الأبرياء (..) ولذلك فإننا نتضامن مع جمهورية مصر العربية، حكومة وشعباً، في مواجهة الهجمات الإرهابية الجبانة".

 

وأمس الأول الأحد، أعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسؤوليته عن تفجيري كنيستين بمدينتي الإسكندرية، وطنطا (شمال)، أسفرا عن مقتل 45 شخصًا، وإصابة 126 آخرين، حسب أحدث حصيلة عن وزارة الصحة.

 

ويأتي التفجيران، قبل نحو أسبوعين من زيارة مقررة لبابا الفاتيكان فرانسيس إلى مصر، يوما 28 و29 أبريل الجاري، وهي الزيارة الأولى من نوعها منذ عام 2000، حيث أجرى آنذاك البابا الراحل يوحنا بولس الثاني زيارة إلى القاهرة.

 

وعقب التفجيرين، قرر السيسي، إعلان حالة الطوارئ في مصر لمدة 3 أشهر "بعد اتخاذ الإجراءات القانونية والدستورية"، وهو ما وافقت عليه الحكومة المصرية أمس، وأعلنت تنفيذه بداية من اليوم.‎

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان