رئيس التحرير: عادل صبري 08:40 مساءً | الاثنين 16 يوليو 2018 م | 03 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

أمير الكويت والرئيس السوداني يبحثان توسيع التعاون

أمير الكويت والرئيس السوداني يبحثان توسيع التعاون

العرب والعالم

أمير الكويت والبشير

أمير الكويت والرئيس السوداني يبحثان توسيع التعاون

وكالات 11 أبريل 2017 13:33

بحث أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح والرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الثلاثاء، العلاقات التي تربط البلدين وسبل تعزيزها.


جاء ذلك خلال مباحثات جرت بين الزعيمين في قصر "بيان" بمحافظة حولي شرقي الكويت، إثر وصول الرئيس السوداني في زيارة رسمية للكويت.


وقال نائب وزير شؤون الديوان الأميري في الكويت علي جراح الصباح، في تصريح صحفي، إن "المباحثات شملت توسيع أطر التعاون بين دولة الكويت وجمهورية السودان الشقيقة بما يخدم مصالحهما المشتركة".


وأضاف: "ساد المباحثات جو ودي عكس روح التفاهم والأخوة التي تتميز بها العلاقات الطيبة بين البلدين في خطوة تجسد رغبة الجانبين في تعزيز التعاون القائم بينهما في كافة المجالات"، دون أن يضيف تفاصيل أخرى.


وفي وقت سابق اليوم، وصل البشير إلى مطار الكويت على رأس وفد رسمي في زيارة رسمية تستغرق يومين.


وكان على رأس مستقبلي الرئيس السوداني على أرض المطار أمير الكويت وولي العهد نواف الأحمد الجابر الصباح وكبار المسؤولين الكويتيين.


ويرافق البشير وفد رسمي يضم كلا من وزير رئاسة الجمهورية فضل عبدالله فضل، ووزير الخارجية إبراهيم أحمد غندور، ووزير المالية والتخطيط الاقتصادي بدر الدين محمود عباس، ووزير الكهرباء والموارد المائية معتز موسى، ووزير الاستثمار مدثر عبدالغني عبدالرحمن، وعدد من كبار المسؤولين في حكومة السودان.


وأمس، قال سفير الكويت لدى السودان بسام القبندي إن بلاده من أوائل الدول التي استثمرت في السودان؛ ‏حيث إن الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية قدم أول قرض عام 1962 لصالح إنشاء سكك حديد في السودان.

وأضاف أن الاستثمارات الكويتية في السودان تقدر بنحو 5 مليارات دولار.


كان البشير زار الكويت في فبراير/شباط 2000، فيما زار الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح السودان وشارك في القمة العربية بالخرطوم عام 2006.


وظهرت حكومة البشير خلال العامين الماضيين، كحليف وثيق للدول الخليجية بعد سنوات من التوتر كان سببه تقاربها مع طهران.


ومنذ مارس 2015، يُشارك السودان في التحالف العربي، الذي تقوده السعودية لمحاربة جماعة "أنصار الله" (الحوثي) المدعومين من طهران في اليمن.


ومنذ عام 2014، اتخذت السودان عدة خطوات لتحجيم علاقتها مع إيران انتهت بقطع العلاقات الدبلوماسية رسميًا مطلع العام الماضي، "تضامناً مع السعودية في مواجهة المخططات الإيرانية"، لزعزعة استقرار المنطقة، حسب الخارجية السودانية آنذاك.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان