رئيس التحرير: عادل صبري 07:30 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

اليمن.. صالح يدعو إلى حوار مباشر لعودة الاستقرار

اليمن.. صالح يدعو إلى حوار مباشر لعودة الاستقرار

العرب والعالم

الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح

اليمن.. صالح يدعو إلى حوار مباشر لعودة الاستقرار

وكالات 26 مارس 2017 00:11

دعا الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، مساء السبت، إلى حوار "مباشر وغير مشروط" من أجل استعادة السلام الاستقرار في البلاد، مشيرا في الوقت نفسه إلى استمرار القتال ضد التحالف العربي وقوات الحكومة.

جاء ذلك في كلمة متلفزة لصالح بثتها قناة "اليمن اليوم" المملوكة له، بمناسبة الذكرى الثانية للتدخل العسكري للتحالف المكون من 10 دول عربية بقيادة السعودية، لإعادة الشرعية في اليمن.

وقال صالح، إن القوات الموالية له ومسلحي جماعة "أنصار الله" (الحوثي) "سيواصلون الحرب ضد قوات التحالف وقوات الحكومة اليمنية والمقاومة الموالية لـ(الرئيس اليمني عبدربه منصور) هادي، وهو خيار لا تراجع عنه".

وأضاف صالح أن الصراع في بلاده بين الأطراف والمكونات السياسية "هدفه السلطة وإن السعودية ودول الخليج كانت قادرة على حله".

واعتبر صالح أن شرعية هادي "انتهت بعد أن برر للعدوان على بلادنا"، وفق زعمه.

وتابع صالح: "الإرادة الصلبة والمقاومة الباسلة لشعبنا ستهزمهم وستجبرهم على جرّ أذيال الهزيمة والعار وراءهم، سواءً في الحدود (اليمنية السعودية) أو في جبهات القتال الأخرى".

لكن صالح استدرك قائلا إن "السلام واستعادة الأمن والاستقرار ووقف العدوان وإنهاء الحصار هو الخيار الوطني، عبر الحوار المباشر والمسؤول وبدون أي شروط مسبقة، بعيداً عن أي تدخلات أو إملاءات أو وصاية من أية جهة خارجية مهما كانت"، في إشارة إلى دول التحالف.

وأردف: "خيارنا في الحوار من أجل تحقيق السلام ليس ضعفاً أو استسلاماً، ولكنه ينطلق من الحرص على السلام".

ومنذ 26 مارس 2015، يشن التحالف العربي بقيادة السعودية، عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين وقوات صالح، استجابة لطلب الرئيس هادي، بالتدخل عسكريًا، في محاولة لمنع سيطرة الجماعة على كامل البلاد، بعد سيطرتهم على العاصمة ومناطق أخرى بقوة السلاح.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان