رئيس التحرير: عادل صبري 12:44 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الأحمد يبحث مع بري تشكيل قوة أمنية مشتركة بعين الحلوة

الأحمد يبحث مع بري تشكيل قوة أمنية مشتركة بعين الحلوة

العرب والعالم

مخيم عين الحلوة

الأحمد يبحث مع بري تشكيل قوة أمنية مشتركة بعين الحلوة

وكالات 24 مارس 2017 09:52

بحث عضو اللجنة المركزية لحركة فتح مفوض الساحة اللبنانية عزام الأحمد مع رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري التطورات العربية والقضية الفلسطينية وأوضاع المخيمات في لبنان.

 

وحضر اللقاء سفير فلسطين في لبنان أشرف دبور، وأمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير فتحي أبو العردات.

 

ووضع الأحمد، بري في صورة الاتصالات مع الإدارة الأمريكية حول عملية التسوية، وزيارة المبعوث الأمريكي لفلسطين ولقائه الرئيس محمود عباس، والتحضير للقمة العربية التي ستعقد في الأردن الشقيق، أواخر الشهر الجاري.

 

وتطرقا إلى ضرورة توحيد الموقف العربي في ضوء الزيارات المرتقبة لكل من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والرئيس عباس إلى واشنطن للقاء الرئيس الأمريكي، وإعادة اللحمة والوحدة والاستقرار من خلال حلول سياسية للأزمات وحالة الاقتتال التي تشهدها بعض الأقطار العربية.

 

كما بحث الطرفان أوضاع المخيمات الفلسطينية في لبنان وخصوصا مخيم عين الحلوة، والجهود التي بذلت مؤخرا لإعادة تفعيل وتشكيل القوة الأمنية الفلسطينية المشتركة داخل عين الحلوة، وقطع الطريق على كل المحاولات لاستخدام المخيم الفلسطيني لضرب الاستقرار في لبنان.    

 

ولفت الأحمد للدور الذي يقوم به بري في هذا المجال والجهد الاستثنائي الذي يبذله شخصيا، سواء مع الفصائل الفلسطينية أو مع الأجهزة اللبنانية المعنية، وتأكيده الدائم في كافة مواقفه على مركزية القضية الفلسطينية، وضرورة توفير الأمن والاستقرار في المخيمات الفلسطينية، وحل مشاكل المخيمات الأمنية والمعيشية.

 

وتطرق الطرفان إلى اللقاء الذي عقدته اللجنة التحضيرية للمجلس الوطني الفلسطيني في بيروت، والجهود التي بذلها بري شخصيا لإنهاء الانقسام الفلسطيني. وأكد الأحمد "التزامنا ما تم الاتفاق عليه، وأطلعته على العقبات التي برزت".

 

والتقى الأحمد، قائد الجيش اللبناني العماد جوزيف عون، وأكد له الموقف الفلسطيني الموحد في دعم الأمن والاستقرار داخل المخيمات، والحفاظ على السلم الأهلي اللبناني.

كما التقى أيضًا المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم. وبحث معه آخر المستجدات على الساحتين الفلسطينية والعربية.

 

وبحثا ضرورة تحسين الظروف الحياتية والمعيشية للاجئين الفلسطينيين في لبنان، إلى حين عودتهم لأرض وطنهم فلسطين، والمراحل التي وصلت إليها إعادة تشكيل القوة الأمنية في مخيم عين الحلوة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان