رئيس التحرير: عادل صبري 04:16 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

عباس يؤمن بإمكانية التوصل لـ"سلام تاريخي" بقيادة ترامب

عباس يؤمن بإمكانية التوصل لـ"سلام تاريخي" بقيادة ترامب

وكالات 14 مارس 2017 23:05

أعرب الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء، عن إيمانه بإمكانية التوصل إلى "سلام تاريخي" بقيادة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وهو ما سيعزز الأمن في جميع أنحاء المنطقة.

 

جاء خلال لقائه جيسون جرينبلات مبعوث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لشؤون المفاوضات الدولية، في مقر الرئاسة برام الله، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية.

 

وأضاف عباس أنه يتطلع لنقاش إمكانيات صنع السلام مباشرة مع الرئيس ترامب خلال زيارته المقبلة إلى واشنطن (دون ذكر الموعد).

 

وأكد أن الخيار الاستراتيجي للفلسطينيين هو تحقيق حل الدولتين.

 

بدوره، أكد جرينبلات التزام ترامب بالعمل مع الإسرائيليين والفلسطينيين لتحقيق السلام الدائم من خلال المفاوضات المباشرة.

 

وشدد على أهمية أن تعمل كل الأطراف على تخفيض التوتر والتحريض.

 

ووفق الوكالة، أعاد عباس وجرينبلات التأكيد على التصميم المشترك للولايات المتحدة والسلطة الفلسطينية لمكافحة العنف والإرهاب.

 

ولفت الطرفان، وفق الوكالة، إلى التزامهم بدفع السلام الحقيقي والدائم بين إسرائيل والفلسطينيين.

 

وناقش عباس وجرينبلات خطط النهوض بالاقتصاد الفلسطيني وأهمية توفير فرص اقتصادية للفلسطينيين، التي من شأنها تعزيز فرص السلام الشامل والعادل.

 

وفي وقت سابق اليوم، قال مصدر في مكتب عباس للأناضول، مفضلا عدم نشر اسمه، إن الرئيس الفلسطيني، أبلغ جرينبلات تمسكه بوقف الاستيطان وإطلاق سراح المعتقلين القدامى، والتمسك بحل الدولتين، كشروط للعودة للمفاوضات مع إسرائيل.

 

ووصل جرينبلات المنطقة أمس، في مهمة هي الأولى له فيها، تستغرق عدة أيام، يلتقي خلالها مسؤولين فلسطينيين وإسرائيليين، بغية "الاستماع" لرؤى الجانبين حول عملية السلام في الشرق الأوسط.

 

واستهل المبعوث الأمريكي زيارته بلقاء مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء أمس، في القدس الغربية، استمر 5 ساعات.

 

وكان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل أبو يوسف، قال في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول، إن زيارة المبعوث الأمريكي "استكشافية"، وتسعى إلى "بلورة خطة عمل لفتح مسار سياسي".

 

وتوقفت المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية في أبريل 2014، بعد رفض إسرائيل وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين فلسطينيين قدامى في سجونها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان