رئيس التحرير: عادل صبري 02:49 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الجامعة العربية تمرر مشروع قرار لقطر بشأن مخطفيها بالعراق

رغم احتجاج بغداد..

الجامعة العربية تمرر مشروع قرار لقطر بشأن مخطفيها بالعراق

وكاﻻت 06 مارس 2017 13:08

شهد اجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين، في دورته العادية الـ147، خلافًا عراقيًا قطريًا بسبب بند تم إدراجه بطلب من الدوحة خاص بالمختطفين القطريين في العراق، حسب مصدر دبلوماسي.

 

وقال المصدر لوكالة لأناضول، اليوم الإثنين، مفضلا عدم ذكر اسمه، إن مندوب قطر الدائم بالجامعة، سيف بن مقدم البوعينين، قدّم مشروع قرار حول المختطفين القطريين رفضه مندوب العراق، حبيب الصدر، واحتج عليه بشدة.

 

واضاف المصدر "أنه ورغم الاحتجاج العراقي، تم تمرير مشروع القرار ورفعه لاجتماع مجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية.

 

وحسب المصدر فإن "الأمر وصل خلال النقاش حول الموضوع إلى ارتفاع أصوات المندوبين إلى خارج القاعة الكبرى للجامعة العربية التي احتضنت أعمال الاجتماع، وجرى رفع الجلسة لمدة خمس دقائق قبل العودة لاستكمالها مرة أخرى".

 

وأشار إلى أنها "أول مرة منذ بداية الأزمة قبل عامين، يتم التعامل مع الموضوع في إطار مشروع قرار من المنتظر أن يتخذ المجلس الوزاري قرارا بشأنه".

 

ويتضمن مشروع القرار الذي حصلت الأناضول على نسخة منه "إدانة واستنكار اختطاف مواطنين قطريين أبرياء دخلوا إلى الأراضي العراقية بصورة مشروعة وقانونية، بموجب سمات (تأشيرات) دخول رسمية صادرة عن سفارة العراق في الدوحة، واختطفوا بأرض واقعة تحت سيادة الحكومة العراقية وسيطرتها الأمنية".

 

ويؤكد أن "هذا العمل الإرهابي المشين يخالف أحكام الدين الاسلامي، ويمثل خرقا صارخا للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، وعلى وجه الخصوص القرار 2133 لسنة 2014، بالإضافة إلى أنه يسيء إلى أواصر العلاقات بين الأشقاء العرب". 

 

كما يتضمن الطلب من الحكومة العراقية "تحمل مسؤوليتها القانونية والدولية واتخاذ كافة الإجراءات الحاسمة والفورية، الكفيلة بضمان سلامة المختطفين وإطلاق سراحهم وتقديم مرتكبي هذا العمل الإرهابي المشين للعدالة".

 

وأكد المشروع على "التضامن التام مع الحكومة القطرية في جميع الإجراءات التي تتخذها بهذا الشأن، ويأمل أن تتمخض الاتصالات التي تجريها مع حكومة العراق إلى إطلاق سراح المخطوفين وعودتهم سالمين إلى بلدهم".

 

وتضمن مشروع القرار أيضا "اعتبار بند المختطفين القطريين بندا دائما على جدول أعمال مجلس الجامعة لحين إنهاء محنتهم، والطلب من الأمين العام متابعة تنفيذ القرار ورفع تقرير بشأنه إلى الدورة القادمة لمجلس الجامعة".

 

وفي ديسمبر 2015، اختطف مسلحون مجهولون 26 قطريًا على الأقل من مخيم للصيد، أقاموه بمنطقة صحراوية جنوبي العراق، قرب الحدود السعودية، فيما تمكن 9 أشخاص على الأقل كانوا ضمن المجموعة المخطوفة من الهرب، وعبروا الحدود إلى الكويت. 

 

وبدأت أمس الأحد بمقر جامعة الدول العربية بالقاهرة أعمال اجتماع مجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين في دورته العادية الـ147 واستمرت حتى ساعة متأخرة من مساء اليوم ذاته، بحضور الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط؛ للتحضير لاجتماع وزراء الخارجية العرب المقرر غدا الثلاثاء.

 

ووفقا لميثاق جامعة الدول العربية ينعقد مجلس الجامعة انعقادا عاديا مرتين في العام في كل من شهري مارس وسبتمبر، وينعقد بصفة غير عادية كلما دعت الحاجة إلى ذلك بناء على طلب دولتين من دول الجامعة على الأقل، ويمثل حضور ثلثي عدد الدول الأعضاء النصاب القانوني اللازم لصحة انعقاد أي دورة لمجلس الجامعة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان